تكنو لايف

مكونات نظام التشغيل الشبكي

مكونات نظام التشغيل الشبكي

نظام التشغيل الشبكي

هو نظام تشغيل يمتاز بأنه يحتوي على مكونات وبرمجيات تمكن الحاسب من الاتصال مباشرة بحواسيب أخرى من أجل تنفيذ عمل مشترك، أو لدعم الوصول إلى أدوات وأجهزة أخرى مشتركة مثل الطابعة أو أنظمة تخزين ملفات، أو من أجل الوصول شبكة أخرى محلية، وتتشكل الشبكة من عددٍ كبيرٍ من الحواسيب تعمل معًا، ولكل حاسوب نظام تشغيل خاص به، ويعمل كل جهاز في الشبكة بنظام تشغيلٍ أساسي خاص به، وله ملحقات وخدمات تعمل مع أنظمة التشغيل الأساسية الأخرى، فالشبكة أشبه بحاسوب ضخم مرتبط بآلاف الأجهزة، إضافةً إلى عتادٍ مؤلفٍ من مكونات الشبكة وحواسيبها، بما في ذلك وحدات المعالجة المركزية في جميع الحواسيب والأدوات الأخرى.

شروط نظام التشغيل الشبكي

إن مصطلح نظام التشغيل الشبكي يعني نظام تشغيل مبرمج خصيصًا لأجل عمل الشبكات والمحافظة على أمن المعلومات فيها، ويجب أن يتحقق فيه ما يأتي:

  • يتحكم بالشبكة وحركة سير المعلومات مثل حزم البيانات.
  • يتحكم بصلاحيات وصول المستخدمين إلى موارد الشبكة.
  • يقدم خدمات إدارة محددة للشبكة بما فيها الأمن الشبكي.

أنماط أنظمة التشغيل الشبكية

تعمل أنظمة التشغيل الشبكية على نمطين للعمل، ويحدد هذا النمط طبيعة الشبكة ككل، وهما:

إقرأ أيضا:ويندوز 8
  • نمط العمل «نظير – نظير».
  • نمط العمل «زبون – مُخدِّم».

يؤثّر نمط نظام التشغيل الشبكي على الطريقة التي تتعامل بها معًا أنظمة التشغيل الأساسية في الحواسيب المرتبطة بالشبكة، فعلى سبيل المثال تكون عملية التحقق من هوية المستخدم لدى تسجيل دخوله إلى نظام التشغيل على حاسوبه تحصل مرة واحدة فقط في نظام التشغيل من النمط زبون – مخدم، لأنها تعتمد على الرجوع إلى مخدم مركزي يحزن جميع حسابات تعريف المستخدمين، كما يمتلك صلاحية السماح بدخول المستخدم، مما يجعل التغييرات أو الإضافات على التكنولوجيا أسهل في الاندماج.

في الأنظمة ذات النمط نظير – نظير، يجري التحقق من كل على حدة على نحوٍ فردي، إذ يطبق الجهاز الذي يريد المُستخدِم الدخول إليه عملية التحقق معتمدًا على معلوماته الخاصة المخزنة لديه، كما يتم التعامل بين جميع الأجهزة بشكل متساوٍ من حيث الوظيفة، ويعمل نمط النظير للنظير عادةً بشكل أفضل للشبكات الصغيرة إلى المتوسطة، كما أنه أرخص كلفة وأسهل في الإعداد.

خصائص نظام التشغيل الشبكي

عادة ما ترتبط خصائص أنظمة تشغيل الشبكة بإدارة المستخدم وصيانة النظام ووظائف إدارة الموارد، وهذا يتضمن:

  • الدعم الأساسي لأنظمة التشغيل مثل دعم البروتوكول والمعالج ، واكتشاف الأجهزة الجديدة والمعالجة المتعددة.
  • إضافة وحذف وإدارة المستخدمين للموارد المتنوعة على الشبكة.
  • حماية المعلومات والخدمات والأجهزة على الشبكة، ونظام الملفات المشترك وتبادل قاعدة البيانات.
  • تأمين الدعم الأساسي لمنافذ الأجهزة.
  • خدمات الخصائص أمن المعلومات كالتحقق من الهوية، وتحديد الصلاحيات، أو تقييد الدخول والتحكم بالوصول.
  • تأمين إمكانية الوصول للمستخدمين عن بعد، مع أمان الشبكة والمصادقة على المستخدم.
  • تقديم أدوات لإدارة الشبكة والتحقق من الحسابات ذات واجهات رسومية.

خدمات نظام التشغيل الشبكي

  •  الإذن للمستخدمين بالوصول إلى البيانات في الشبكة، وهذه البيانات عمومًا تُخزن في المخدم.
  •  الإذن للمستخدمين بالوصول إلى بيانات موجودة على شبكات أخرى مثل الإنترنت.
  •  الإذن للمستخدمين بالوصول إلى الأجهزة والأدوات المتصلة بالشبكة، مثل وحدات التخزين والطابعات.
  •  تقديم خدمات التعيين وخدمات الدليل والبحث السريع عن البيانات.
  •  تقديم خدمات النسخ الاحتياطي للبيانات والنسخ المطابق.
  •  تجميع قدرات الأجهزة معًا لكفاءة أفضل في العمل.
  •  تقليل مجال الخطأ والإتاحة العالية لاستغلال الأجهزة.

أمثلة على نظام التشغيل الشبكي

  •  ويندوز سيرفر: وهو الاسم التجاري لمجموعة من نظم تشغيل الخوادم التي أصدرتها مايكروسوفت.
  • لينكس: ويسمى أيضًا جنو لينكس هو نظام تشغيل حر ومفتوح المصدر، وله توزيعات وأنواع متعددة مثل دبيان وريد هات الشهير، إضافة إلى سوزي وفيدروا.

نوفيل نت وار: هو نظام تشغيل شبكي من صنع شركة نوفل Novell، وهو الأكثر انتشارًا في إدارة الشبكات المحلية الصغيرة والكبيرة وقد قامت شركة نوفل بإعادة تصميمه وإضافة ميزات جديدة إليه، وذلك للعمل بنجاح أكبر في الشبكات الكبيرة وغير المتجانسة كالإنترنت، وهو يدعم عملاء نظام التشغيل دوس، ونظام ويندوز، ونظام ماكنتوش.

إقرأ أيضا:إنشاء متجر إلكتروني في السعودية
السابق
مواصفات لاب توب لينوفو
التالي
خدمات مايكروسوفت