تكنو لايف

مكونات نظام التشغيل linux

نظام التشغيل linux

Linux هو نظام تشغيل ظهر للمرة الأولى عام 1991، وحاول منافسة ويندوز ولكنه لم يتمكن من تخطيه من حيث الشهرة؛ إذ أن نظام linux لا يزال حتى الآن يقتصر استخدامه على شريحة قليلة من مستخدمي الحواسيب، معظمهم من المطورين وأصحاب الخبرات الكبيرة في مجال التقنية، وذلك يرجع إلى كون النظام مفتوح المصدر وقابل للتعديل مع توفيره حماية وسلامة كبيرة جدًا للمستخدمين.

مكونات نظام التشغيل linux

النواة

ينظر البعض إلى نظام التشغيل linux على أنه عبارة عن نواة أساسية فقط، وهذا يرجع إلى أهمية النواة التي يعتمد عليها النظام من بين كافة مكوناته، وهي مقسمة إلى عدد كبير من الوحدات الصغيرة، وبالتالي إذا تعطلت وحدة واحدة أو أكثر لن يؤثر ذلك بشكل كلي على الحاسوب، في الوقت الذي يوجد فيه أنظمة تنهار فور تعطل وحداتها الموجودة في النواة والتي تكون قليلة جدًا، أما هنا فمن الصعب تعطل النظام ومن الصعب أيضًا اختراقه، ومن الجدير بالذكر أن نواة النظام تقوم بعدة مهام مختلفة، وهي: إدارة كافة الوحدات الموجودة في العتاد الداخلي للحاسوب، ونقل البيانات من القرص الصلب إلى التطبيقات المثبتة على الحاسوب، وتلقي الأوامر التي يبلغها المستخدم للحاسوب، ثم القيام بتنفيذها.

نظام التشغيل أو الغلاف

المكون الثاني من مكونات نظام التشغيل linux هو نظام التشغيل، وهو الذي يمنح القدرة للبرامج على الوصول للنواة؛ إذ أنه بمثابة رابط بين البرامج والنواة، ويمكن للمستخدم الوصول إليه عن طريق سطور الأوامر، وبعد الوصول سيقوم بكتابة التطبيقات التي يريدها أن تتراسل مع النواة، فكما هو معروف linux نظام مفتوح المصدر وقابل للتعديل من قبل المستخدمين والمطورين، حيث توفر الشركة عدة أدوات مختلفة لكتابة برامجهم الخاصة الذين يريدون وصولها للنواة، وهذه الأدوات، هي: المحرر، وبيئة التطوير، والمجمع، وأيضًا ذات الأدوات تمنح القدرة على تعديل النظام، حتى يتوصل المستخدم إلى الشكل والواجهة والخصائص التي يريد رؤيتها على النظام.

البيئات والنوافذ

تحتاج البرامج إلى بيئة معينة لكي تتمكن من الظهور والعمل، ويتمكن المستخدم من الوصول إليها والتعامل معها، وهذه البيئة تعتبر هي المكون الثالث من مكونات نظام التشغيل، حيث يوفر هذا المكون واجهة رسومية تتشابه بعض الشيء مع نظام ويندوز، كما تمكن المستخدم من تثبيت البرامج الخارجية، والتواصل والتعامل معها، مع إظهار مربعات الحوار التي ستجمع بينهما، ومن الجدير بالذكر أن الشركة المنتجة للنظام تمنح المستخدم القدرة على تعديل ذلك المكون أو على الأقل الاختيار من بين عدة أشكال مختلفة، هذا على النقيض من معظم الأنظمة التي تكون فيها المصادر مغلقة وغير قابلة للتعديل.

التطبيقات

يوفر نظام التشغيل linux مجموعة كبيرة من التطبيقات الأساسية التي تعمل بشكل تلقائي بعد تنصيب النظام، شأنه في ذلك شأن جميع أنظمة التشغيل الأخرى؟؛ مثل ويندوز وماك وكروم، ولكن المميز في هذا النظام هو منحه للمستخدم القدرة على انتقاء واختيار هذه التطبيقات، حيث بعد التنصيب يختار المستخدم حزمة التطبيقات الأساسية التي يريدها على الحاسوب، مع إمكانية تنزيل وتثبيت برامج أخرى دون أي حدود أو مشكلات.

التوزيعات

هي المكون الأخير من مكونات نظام التشغيل linux، والتي تجمع كافة المكونات التي ذكرناها بالأعلى في داخلها، لكن كي يتوصل المستخدم إلى كافة المكونات التي ذكرت؛ يتوجب عليه أن يختار التوزيع الذي يتناسب معه، ويصل عدد هذه التوزيعات المتاحة للتنزيل إلى أكثر من 350، وأشهر هذه التوزيعات:  Dream Linux، Arch Linux Elementary OS، Damn Small Linux، CentOS.

السابق
مكونات نظام التشغيل ويندوز 7
التالي
مكونات نظام التشغيل dos