أبل

مواصفات جوال iPhone 11 pro

مواصفات جوال iPhone 11 pro

جوال iPhone 11 pro 

في شهر سبتمبر من كل عام ينتظر محبو جوالات أبل الإصدار الجديد من الجوَّال الأكثر شهرة آيفون، ففي هذا العام أطلقت الشّركة الإصدار الذي اعتبره الكثيرون الإصدار الأفضل حتى الآن سواءًا من ناحية التصميم أو من الناحية التقنية وهو جوال iPhone 11 pro، يقدم هذا المقال ملخّصًا شاملًا لأبرز المواصفات التي جاء بها هذا الجوَّال الجديد.

مواصفات جوال iPhone 11 pro التقنية 

الشكل العام والتصميم الخارجي

استمرت الشّركة في استخدام تصميم النوتش العريض الذي استخدم في العديد من الإصدارات السابقة؛ حيث جاء جوال iphone 11 pro بالتصميم ذاته وبواجهة أماميّة شبيهة إلى حد كبير بتلك الموجودة في جميع جوالات ابل التي أطلقت منذ عامين وحتى الآن، أما عن الجهة الخلفيّة لهذا الجوَّال فهي مميّزة ويمكن التعرف عليها بسهولة؛ حيث تضم إطارًا مربعًا لامعًا بارزًا يتوضع فيه نظام الكاميرات الثلاثي الجديد كليًّا، وقد استخدم فيها الزجاج غير العاكس وذلك للتقليل من مدى احتفاظها ببصمات الأصابع، ولجعلها أقل انزلاقًا وأكثر اتزانًا وثباتًا في راحة اليد. 

التقنيات ووسائل الاتصال

يدعم هذا الجوال الاتصال عن طريق شبكات الجيل الثاني والثالث والرابع وذلك من خلال شريحة اتصال واحدة من نوع نانو، وهو متوافق مع العديد من تقنيات الاتصال الحديثة مثل: تقنية الاتصال اللاسلكي بالإنترنت، وتقنية البلوتوث 5.0، وتقنية تحديد المواقع، وتقنية الاتصال قريب المدى، ويضم مدخل USB 2.0.

الشاشة

يمتلك هذا الجوَّال شاشة OLED أطلقت عليها الشّركة اسم super retina XDR، وهي شاشة ضخمة قياسها 5.8 إنش وتمتاز بإمكانياتها الرائعة حيث تعمل بدقّة تعادل 1125×2436 بكسل وتمتلك معدل سطوع عالي يعادل 800 nit، وتدعم ميزة الضّغط المطول على التّطبيقات وذلك لعرض المزيد من الخيارات، إضافة إلى ذلك فهي مزودة بطبقة خارجيّة لحمايتها من الخدوش والكسور.

الأداء

يعمل هذا الجوَّال بنظام iOS 11 الجديد الخاص بشركة أبل، ولعل أبرز ما يميّز هذا النظام هو الوضع الليلي وبعض الميّزات القليلة الأخرى مثل: توفيره لميزة السحب في لوحة المفاتيح، وتقديمه لمجموعة من الأدوات الخاصة بتعديل الصّور ومقاطع الفيديو، وتحسين تطبيق خرائط أبل وصوت Siri بشكل عام، إضافة إلى ذلك يضم هذا الجوَّال شريحة معالجة من نوع Bionic A13 التي تحسن من قوة المعالجة ومعالجة الرسوميات بشكل ملحوظ، وتساعد في فتح التّطبيقات والألعاب المختلفة وحتى تصدير الفيديوهات عالية الدقة دون أي توقف، كما أنها أكثر كفاءة في استهلاك الطاقة. 

الكاميرا

لعل الميزة الأهم هي الكاميرا حيث يزود هذا الجوَّال بثلاث كاميرات خلفيّة تعمل بدقّة 12 ميجا بكسل، الأولى والرئيسية مثبتة بصريًا ولها فتحة عدسة f/1.8، والثانية مقربة ومثبتة بصريًا ولها فتحة عدسة f/2.0، أما الثالثة فهي عريضة الزاوية بمجال رؤية يعادل 120 درجة، حيث تتمتع الكاميرا الرئيسيّة بسرعة عالية في تحديد الجسم المراد تصويره والتركيز عليه، وتمتلك القدرة على الدمج ما بين التفاصيل ودقة الألوان وخاصة في ظروف الإضاءة المنخفضة، بينما تساعد الكاميرا المقربة في الحصول على المزيد من التفاصيل، أما عن الكاميرا عريضة الزاوية فتساعد في إعطاء مساحة أكبر لالتقاط مشهد أوسع دون الحاجة للابتعاد أكثر وخسارة الكثير من التفاصيل، كل هذا يساعد بلا شك في منح المستخدم تجربة تصوير استثنائية ورائعة للغاية.

البطارية

يعتمد هذا الجوَّال على بطاريّة ليثيوم أيون غير قابلة للإزالة قدرتها 3046 مللي أمبير، وأبرز ما يميزها خاصية الشّحن السّريع التي تتيح إمكانية الحصول على نسبة شحن تعادل 50% خلال نصف ساعة فقط، إلى جانب ميزة الشّحن اللاسلكي التي تمنح المستخدم المزيد من المرونة خلال عملية الشّحن.

السابق
مدينة غواتيمالا
التالي
أفضل سيارة اقتصادية