العراق

موقع محافظة دهوك

موقع محافظة دهوك

موقع وحدود محافظة دهوك الجغرافي

تقع المحافظة شمال غرب العراق، وتحديداً ضمن إقليم كردستان العراقي، وعلى الحدود المجاورة لتركيا، وتمتاز هذه المنطقة بتضاريسها الوعرة، وبمرتفعاتها الجبلية، وتعدّ مدينة دهوك هي المركز الرئيسي للمحافظة.

يحد المحافظة من ثلاث جهاتٍ عددٌ من الجبال؛ حيث يقع الجبل الأبيض في شمالها، وجبل زاوا في جنوبها، وجبل مام سين من الجهة الشرقية لها، بينما يوجد سهل سيميل الزراعي في الجهة الغربية للمحافظة.

سكان محافظة دهوك

يعيش في محافظة دهوك العراقية ما يقارب المليون وربع نسمةٍ حسب إحصائيات 2014م، غالبيتهم من المسلمين، الذين يتوزعون بين العرب، والأكراد، والتركمان، كما يوجد عددٌ من المسيحيين الذين تعود أصولهم إلى الأشوريين، والكلدانيين، والسريان، والإيزيديين، ويزداد عدد سكان المحافظة بسبب هجرة الأكراد إليها من مناطق مختلفةٍ في العراق.

مميزات موقع محافظة دهوك

حصلت المحافظة على أهميةٍ تاريخيةٍ تعود إلى وجود عددٍ كبيرٍ من الآثار والمنحوتات القديمة ضمن أراضيها، والتي تم اكتشافها في التلال والكهوف الموجودة فيها، كما أن للمحافظة أهميةً جغرافيةً بسبب موقعها الجغرافي على الحدود المجاورة لتركيا، ومرور خط المواصلات الدولي من خلالها، وهو الخط الذي يربط ما بين العراق وتركيا من جهةٍ والعالم الخارجي من جهةٍ أخرى، إضافةً إلى أنّها تضم خط النفط الذي يصل محافظة كركوك بتركيا، واكتسبت المحافظة الأهمية الكبرى خلال حرب الخليج الأولى؛ حيث ساهمت مجاورتها لتركيا على أن تكون المعبر التجاري الذي يمد العراق بالسلع اللازمة، كما تمتاز المحافظة أيضاً باحتوائها على عددٍ كبير من البساتين التي تنتج أصنافاً عدةً من الفاكهة.

آثار محافظة دهوك 

يوجد في محافظة دهوك عددٌ كبيرٌ من الآثار التاريخية، يصل عددها إلى 150 موقعاً ومعلماً أثريّاً، ومن هذه الآثار: 

  • كهف جار ستين الواقع في أحد الجبال ضمن منطقة سد دهوك.
  • تحتوي المحافظة على عددٍ من الآثار الآشورية، كمنحوتات معلثايا الأثرية التي تم اكتشافها عام 184م، وآثار الملك الآشوري سنحاريب كالمعبر الرابط بين دهوك ونينوى، وقناة سنحاريب وهي مشروع ري الأراضي الزراعية في نينوى، التي تعمل على نقل المياه من منطقة خنس إلى أراضي نينوى. 
  • مدرسة قبهان في قضاء العمادة التابعة لمحافظة دهوك، والتي تبعد من مدينة دهوك مركز المحافظة مسافة 7كم، ويذكر أنّ هذه المدرسة كانت من أهم المدارس في المنطقة، وكانت بمثابة جامعةٍ يأتي العديد من الطلبة، من مختلف أنحاء العراق، وتركيا، وإيران ليتعلموا فيها، وبلغت أهميتها أنها كانت تتفوق في خلال فترةٍ تاريخيةٍ على جامعة الأزهر.

عشائر محافظة دهوك

ينتمي معظم سكان المحافظة إلى عدة عشائر كرديةٍ كعشيرة الدوسكي التي تمتلك قسماً كبيراً من الأراضي الزراعية، وعشيرة المزوري، وعشيرة الزيباري، وعشيرة البرواري؛ وهي إحدى العشائر العريقة التي استمر أفرادها في المحافظة على عاداتهم وتقاليدهم، وعشيرة الكوجر.

أهم مساجد محافظة دهوك 

تضم المحافظة مجموعةً من المساجد والمراقد والأضرحة التراثية والأثرية، ومن أهم هذه المساجد الموجودة فيها: جامع دهوك الكبير، وجامع زاخو الكبير ، الجامع الكبير في عقرة، وجامع العمادية الكبير ، والتكية النقشبندية، والتكية القادرية ومرقد الشيخ عبد العزيز الكيلاني، وجامع قياهان.

التقسيم الإداري لمحافظة دهوك

تنقسم المحافظة إلى عددٍ من التقسيمات الإدارية يبلغ عددها 18 مدينةً، وهي دهوك، زاخو، دركار، وعقرة،و زاويته، وسرسنك، والعمادية، وشرانش، وسميل، وكاني ماسي، وسولاف، وباطوفا، وفايدة، وباتيل، وبامرني، وجامانكي، ومانكيشك، وهيزاوا.

السابق
مدينة جبيل في لبنان
التالي
منطقة راغبة خاتون في بغداد