أجهزة

ميزات نظارة الواقع الافتراضي PlayStation VR

ميزات نظارة الواقع الافتراضي PlayStation VR

نظارة الواقع الافتراضي PlayStation VR

صُممت نظارة بلايستيشن VR لتتوافق مع أجهزة الألعاب بلاي ستيشن 4؛ من أجل تقديم تجربة واقع افتراضي تضمن نقل اللاعبين إلى بيئة افتراضية تحاكي الواقع مع محتوى الفيديوهات الترفيهي والألعاب، حيث عملت على تغيير طريقة اللعب بشكل جذري والتي لا يحتاج استعمالها إلى توصيلها بالحاسوب. قدمت شركة سوني نظارتها للواقع الافتراضي مع إضافات مثل؛ سماعات الرأس، التي تميزت بوجود كاميرا بلايستيشن مع هيدفون ضمن صندوق يحتوي على وحدة المعالج الرئيسية.

أهم ميزات نظارة الواقع الأفتراضي PlayStation VR

  • يتواجد ما يقارب 100 لعبة ضمن الواقع الافتراضي متاحة  مع نظارات PlayStation VR، بالإضافة إلى الألعاب التي تعمل ضمن الإصدارين التي أعلنت عنهم سوني، ومن الألعاب الشهيرة التي تدعم الواقع الافتراضي: Star Trek: Bridge Crew و Resident Evil 7: Biohazard.
  • تستعمل نظارة بلايستيشن VR مع جهاز بلايستيشن من الإصدار 4.5 برو  والتي توفر أفضل جودة مع الواقع الافتراضي خاصةً مع الألعاب المتطورة للاستخدامات الرسومية بالمقارنة مع عملها مع جهاز بلايستيشن PS4.
  • توفر إمكانية تشغيل الألعاب العادية عن طريق نظارات بلايستيشن VR، لكن بدون الحصول على ميزات الواقع الافتراضي، ويمكن تشغيل وضع السينما Cinematic Mode من أجل الحصول على المتعة عند عرض المحتوى بطريقة مشابهة للواقع الافتراضي.
  • تقدم النظارة تجربة لعب بشكل متقدم؛ إذ تعطي للاعب الشعور وكأنه ضمن اللعبة يتفاعل معها من خلال تحريك يديه عن طريق استعمال أداة التحكم القياسية ديوالشوك 4 أو عن طريق استعمال أداتي التحكم PlayStation Move.  تحتوي النظارة على شاشة مدمجة تعمل على عرض الصور بدقة وجودة عالية.
  • تمكّن النظارة اللاعب من تحريك رأسه في جميع الزوايا والمحاور من خلال استخدام مجسات مدمجة.
  • تتصل النظارة مع جهاز البلايستيشن 4 عن طريق حدة متخصصة لنقل البيانات، وتقوم بعرض الصورة بين شاشتي النظارة والتلفزيون في الوقت ذاته.
  • تعتبر النظارة ذات تكلفة منخفضة بالمقارنة مع نظيراتها على الحاسوب الشخصي. 
  • تتميز نظارة الواقع الافتراضي التي تنتجها شركة سوني بأنها توفر قدرات عالية على تطوير الألعاب الإلكترونية، على عكس النظارات التي تنتجها شركة إتش تي سي و شركة أوكيولوس؛ اللتين لا تملكان محتوى مقنع على نظارتيهما.
  • يمكن تحضير النظارة لأول مرة بشكل سهل في دقائق قليلة؛ إذ يكفي وصلها ضمن الصندوق الذي يضم المعالج المتخصص، وثم وصل هذا الصندوق مع جهاز بلايستيشن 4 وبالتلفزيون.
  • تتابع كاميرا جهاز البلايستيشن المجسات الموجودة في الكاميرا وعددها 9 وذلك من  أجل تتبع موقعها بدقة وبسرعة عالية.
  • يمكن للاعب اللعب إما جاساً أو واقفاً، ويفضل أن يلعب وهو جالس لمن يعاني من الدوار في عالم الواقع الافتراضي.

ميزات أخرى لنظارة الواقع الافتراضي PlayStation VR

  • تقدم نظارة الواقع الافتراضي حلقة توضع على رأس اللاعب، ويمكن تعديل قطر هذه الحلقة لتتناسب مع رأس اللاعب على عكس النظارات الأخرى التي تضغط على وجه اللاعب.
  • توفر النظارة زراً من أجل تعديل عدستها؛ أي أنها مناسبة لمن يرتدي النظارات الطبية خلال اللعب.
  • يصل وزن النظارة إلى 610 غم، هذا يعني أنها نظارة ثقيلة لكن اللاعب يشعر بأنها خفيفة بسبب الحلقة الرأسية والتوزيع المناسب للوزن، ولن يحصل اللاعب على إطار حول عينيه بعد الاستخدام الطويل لهذه النظارة.
  • يمكن ربط أي سماعات رأس أو سماعات أذن مع منفذ النظارة من أجل الحصول على صوتيات تجسيمية، مع إمكانية ربط أي سماعات سلكية مع جهاز البلايستيشن عن طريق تقنية البلوتوث من أجل الحصول على صوت ستيريو.
السابق
ميزات نظارة الواقع الافتراضي Microsoft’s Hololens
التالي
ميزات نظارة الواقع الافتراضي Google Cardboard