العراق

ناحية الشوملي

ناحية الشوملي

ناحية الشوملي في العراق

تقع ناحية الشوملي في محافظة بابل الواقعة في وسط جمهورية العراق، وجنوب العاصمة العراقية بغداد، وتبلغ مساحتها حوالي 432 كيلو متراً مربعاً، وترتفع عن سطح البحر حوالي 57 متراً، ويبلغ عدد سكانها حوالي 96700 نسمة، وكانت الشوملي في السابق تتبع إلى قضاء الهاشمية، حتى انتقلت عام 2014 إدارياً إلى قضاء الحمزة الغربي، وفي منتصف عام 2018، أصدر مجلس محافظة بابل قراراً بتحويل ناحية الشوملي إلى قضاء. 

تسمية ناحية الشوملي

تكاثرت الأقاويل حول معنى اسم الشوملي؛ فهناك من يرى أن كلمة الشوملي تعود إلى القائد العثماني شامل بيك الذي أمر بشق وفتح نهر لريّ الأراضي الزراعية، وهناك من يرى أن كلمة الشوملي تتكون من كلمتيّ الشؤم لي بمعنى النحس، إلا أن هذا التخمين يُعتبر ضعيف جداً.

من المعتقدات الطريفة حول اسم الشوملي أن هناك من يرى الاسم يعود لواقعة اختلاف اثنين من رعاة البقر حول ملكية إحدى عصي رعي الأبقار التي تعرف باسم الشومية، حيث أخذ كل منهم يكرر أن الشومية لي ثم تم تحريفها إلى الشوملي.

رغم تلك الاعتقادات السابق ذكرها، إلا أن التخمين الأقرب للواقع أن اسم الشوملي يرجع إلى اسم نهر الشوملي الذي يمر بأراضيها، والذي أمر بحفره والي بغداد محمد رشيد باشا الكوزلكي عام 1855. 

عشائر ناحية الشوملي 

يستوطن الشوملي عدد من القبائل والعشائر، مثل: عشائر البو حمد، وعشيرة البو عيسى، وعشيرة الكوام، وعشيرة البو مساعد، وعشائر البو محمد، وعشيرة خيكان الشرقي، وعشيرة الخشخشية.

 النشاط الاقتصادي لسكان ناحية الشوملي

تُعتبر الزراعة من أهم الأنشطة الاقتصادية لسكان ناحية الشوملي، والتي يوليها مسؤولو محافظة بابل اهتماماً خاصاً.

لعل خير دليل على ذلك هو افتتاح مديرية زراعة محافظة بابل مشروع الريّ بالتنقيط في منطقة الجوادية بناحية الشوملي، حيث يهدف هذا المشروع إلى مساعدة فلاحي الشوملي على زراعة كافة المحاصيل الزراعية طوال العام باستخدام أقل قدر ممكن من مياه الري، عن طريق استخدام انابيب بلاستيكية تقوم بري كافة الشتلات والعمل على عدم إهدار أي قدر من المياه.

أهم معالم ناحية الشوملي

آثار ناحية الشوملي

تُعتبر الشوملي من المناطق الغنية بالآثار، حيث تحتوي على الكثير من المواقع الأثرية، منها: 

  • القصور: يوجد في شرق الشوملي مجموعة من القصور التي تعود للعصر البابلي، والتي يُعتقد أنها امتداد لقصور نفر وسومر.
  • تل أبو بوريه: يقع على طريق الشوملي – النعمانية شرق الشوملي.
  • تل بوحصان: يقع بالقرب من دائرة تقوية البث التلفزيوني الخاص بناحية الشوملي.
  • آثار الدير: تقع بالقرب من نهاية نهر الصلبة شرق الشوملي.
  • تل أبو الحف: يقع قرب قرية الخضريات شمال الشوملي.

أنهار وجداول ناحية الشوملي

تحتوي ناحية الشوملي على مجموعة من الأنهار والجداول المائية، ومنها: 

  • نهر السيب: هو نهر قديم جف حالياً، ويعتبر الحد الفاصل بين الشوملي وناحية المدحتية.
  • نهر العمية أو الصلنبة: يبلغ طوله حوالي 15 كيلو متراً، ويعتبر الحد الفاصل بين الشوملي وقضاء الدغارة، ونظراً لجفاف نهر العمية منذ فترة طويلة، تم شق نهر بمحاذاته وأطلق عليه اسم الحورية نسبة للمنطقة التي يمر بها.
  • جدول الزبار: تم تسميته نسبة إلى اسم قرية الزبار التي يمر بها، ويبلغ طوله حوالي 4 كيلو متراً.
  • جدول أبو الورد: هو أطول جداول الشوملي؛ حيث يبلغ طوله حوالي 40 كيلو متراً.
  • جدول أم الفلفل: يبلغ طوله حوالي 4 كيلو متراً.

نيازك ناحية الشوملي

من أغرب الحوادث التي تعرضت لها الشوملي هي سقوط أربعة نيازك صغيرة ومتوسطة الحجم فيها؛ حيث أكد أحد مسؤولي الأمن في محافظة بابل على سقوط أربعة نيازك على إحدى الأراضي الزراعية بناحية الشوملي.

أكد أيضاً أحد شهود العيان من سكان المنطقة أن النيازك سقطت بقوة كبيرة مصحوبة ببعض النيران التي اشتعلت نتيجة اختراق هذه النيازك الغلاف الجوي لكوكب الأرض.

السابق
ناحية العباسية في النجف
التالي
ناحية الدغارة في الديوانية