وقت صلاة التراويح – متى تبدأ صلاة التراويح؟

وقت صلاة التراويح - متى تبدأ صلاة التراويح؟

أجمع الفقهاء رأيهم على أن التراويح تكون بعد صلاة العشاء، ولا تصلى إلا قبل الوتر، ويمكن أن تؤدى في أي وقت من العشاء إلى الفجر، فهذا ما فعله الصحابة رضوان الله عليهم، فإذا ما صلاها أحدهم بعد المغرب لا تُحتسب من التراويح، وإنما تكون نافلة من رأي المالكية، ولقد روي عن أتباع المذهب الحنفي أن صلاتها قبل العشاء يمكن اعتباره من التراويح، لأنها جاءت في الليل وهي “قيام الليل”، وأن الوقت الأفضل لها يكون بعد الثلث الأخير من الليل أو منتصفه، وهذا ما قال به الشافعيون أيضًا، ولقد قيل عن أصحاب المذهب الحنفي أنهم قالوا بأن الصلاة بعد منتصف الليل مكروهة، إذ أن الصلاة هذه متضمنة لوقت العشاء، أما الحنابلة فيرون أن الوقت الأنسب لها هو أول الليل، وهذا ما كان مُتبعًا في عهد الخليفة عمر ابن الخطاب، كما أنها تصح بعد الوتر، وهي مكروهة بعده. 

متى تم تشريع صلاة التراويح؟

متى تم تشريع صلاة التراويح؟

تم تشريع صلاة التراويح في حياة النبي صلى الله عليه وسلم، وذلك في حديثٍ ورد عن السيدة عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها بأن “رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ خَرَجَ لَيْلَةً مِن جَوْفِ اللَّيْلِ، فَصَلَّى في المَسْجِدِ، وصَلَّى رِجَالٌ بصَلَاتِهِ، فأصْبَحَ النَّاسُ فَتَحَدَّثُوا، فَاجْتَمع أكْثَرُ منهمْ فَصَلَّى فَصَلَّوْا معهُ، فأصْبَحَ النَّاسُ فَتَحَدَّثُوا، فَكَثُرَ أهْلُ المَسْجِدِ مِنَ اللَّيْلَةِ الثَّالِثَةِ، فَخَرَجَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَصَلَّى فَصَلَّوْا بصَلَاتِهِ، فَلَمَّا كَانَتِ اللَّيْلَةُ الرَّابِعَةُ عَجَزَ المَسْجِدُ عن أهْلِهِ، حتَّى خَرَجَ لِصَلَاةِ الصُّبْحِ، فَلَمَّا قَضَى الفَجْرَ أقْبَلَ علَى النَّاسِ، فَتَشَهَّدَ، ثُمَّ قَالَ: أمَّا بَعْدُ، فإنَّه لَمْ يَخْفَ عَلَيَّ مَكَانُكُمْ، ولَكِنِّي خَشِيتُ أنْ تُفْتَرَضَ علَيْكُم، فَتَعْجِزُوا عَنْهَا، فَتُوُفِّيَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ والأمْرُ علَى ذلكَ”(صحيح البخاري)، ولقد قال عدد من العلماء باعتقادهم في كون هذا الحديث يعبر عن تشريعها في السنوات الأخيرة  من الهجرة، إذ أنه ما من أحاديث توضح أن الرسول صلى الله عليه وسلم أدى صلاة التراويح مرة أخرى.

اقرأ أيضاً:  هل العادة السرية تبطل الصيام؟

صلاة التراويح في عهد عمر

صلاة التراويح في عهد عمر

إن صلاة التراويح هي واحدة من أعظم الشعائر الموجودة في الدين الإسلامي، وهي قيام الليل في شهر رمضان، ولم يتخلف إمام عن الفتوى بأنها سنة مؤكدة عن النبي صلى الله عليه وسلم، إذ جاءت في العديد من الأحاديث التي وضحت الفضل العظيم الكامن وراء تلك السنة، حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم: “من قام رمضان إيمانًا واحتسابًا غُفر له ما تقدم من ذنبه”(رواه البخاري ومسلم).

إعلان السوق المفتوح

لقد صلى الرسول التراويح مع الصحابة، وبعد وفاته صلى الله عليه وسلم لم يتوقف الناس عن أدائها، ولما كان عهد عمر ابن الخطاب رضي الله عنه وأرضاه وجد أن الناس يؤدونها متفرقين، وجاء أن نفرٌ منهم لم يكن يجيد القراءة، فرأى أن يجمعهم على إمامٍ واحد بدلًا من هذا، لتكون هذه الصلاة الأولى للمسلمين مجتمعين خلف رجلٍ واحد في التراويح.

أصل تسميتها بهذا الاسم

أصل تسميتها بهذا الاسم

إن كلمة “تراويح” تعبر عن الجلوس بشكل مُطلق، وقيل عن المالكية أنها سميت بهذا الاسم لأن الناس يأخذون قسطُا من الراحة بعد كل 4 ركعات، ولقد أجمع الفقهاء على أن هذه الاستراحة حلال كونها جاءت عن القديم السلف، فلقد كانوا يصلون فيطيلون الصلاة، ما جعل من الضروري وجود فترات للراحة، وقالت الحنفية بأن الاستراحة حكمها مندوب، وأنه ليس من المُستحب أن تُقضى في تسامر ولغط، لكن في صمت وتسبيح أو تلاوة للقرآن، ولم تأتي سنة نبوية بقول دعاء أو ذكر معين في هذه الاستراحات.

صلاة التراويح في جماعة

صلاة التراويح في جماعة

حدث إجماع من رجال الفقه بأن صلاة التراويح في جماعة مشروع، لأن الرسول صلى الله عليه وسلم صلاها في جماعة، كما صلاها من بعد وفاته الصحابة، واستمر الحال حتى عصرنا هذا، ووقت يرى جمع الفقه أن التراويح سنة مؤكدة فإن أتباع المذهب الحنفي يرون أنها سنة كفاية، أي أن الناس جميعهم لو هجروا التراويح صار هذا من الإساءة، إلا أن يصليها جمعٌ منهم ولو في البيوت فسيجعل الله لهم فضل كبير، كما أن من يصليها في المنزل جماعة فإنه ينال أجر أدنى من الذي يصليها في المسجد.

اقرأ أيضاً:  دليلك الشامل عن قوم عاد مع القصة

ذهب أتباع المالكية إلى أن الندب التراويح في البيت، وذلك تبعًا لما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم في أنه يفضل أداءها في البيت ما لم يكن هناك من معوق يحول دونها في المنزل، على أن يكون هذا لظرف ما وليس تخاذلًا عن أدائها في المسجد، أما المذهب الشافعي فيذهب إلى أن صلاة الجماعة في المسجد سنة، فيما يرى الحنابلة أنه من الأفضل أن يؤديها كل فرد وحده، فإذا كان من عائق لصلاتها في المسجد فما من مشكلة في أدائها فردًا.

فيديو متى وقت صلاة التراويح

مقالات مشابهة

اللهم أنبته نباتاً حسناً واجعله قرة عين لوالديه واحفظه

اللهم أنبته نباتاً حسناً واجعله قرة عين لوالديه واحفظه

سورة البقرة وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة البقرة وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

طريقة الوضوء الصحيحة وأهم الأسئلة المتداولة

طريقة الوضوء الصحيحة وأهم الأسئلة المتداولة

أسماء زوجات الأنبياء

أسماء زوجات الأنبياء

سيرة بلال بن رباح من البداية إلى النهاية

سيرة بلال بن رباح من البداية إلى النهاية

متى تكون ليلة القدر؟

متى تكون ليلة القدر؟

سورة الأعلى وسبب نزولها وفضلها مع التفسير

سورة الأعلى وسبب نزولها وفضلها مع التفسير