السودان

ولاية النيل الأزرق في السودان

ولاية النيل الأزرق في السودان

ولاية النيل الأزرق هي ولاية من ولايات السودان الشقيق، وعاصمتها الدمازين، وقد تم تأسيسها في عام 1992 بموجب مرسوم رئاسي، سكانها من قبائل عِدة، لديهم طبيعة ثقافية متنوعة تنصهر في النهاية لِتُكون ثقافة الولاية الواحدة.

موقع ولاية النيل الأزرق

تقع الولاية في جنوب شرق السودان، وتحديدًا بين خطي عرض 10:12 وبين خطي طول 33:35، ويقع بالجنوب الشرقي منها إثيوبيا، ومن الغرب دولة جنوب السودان، وتبلغ مساحتها ما يقرب من 46000 كم²، ويوجد بها سدّ الرصيرص، وسدّ مروي والذي اكتمل إنشائه في 2010، وتُعدّ السدود المصدر الرئيسي للطاقة الكهرومائية والتي تنتج عن طريق مياه الأمطار والثلوج الـمُذابة فتحتجزها ومن ثَمَّ يتم توليد الطاقة.

تضاريس ولاية النيل الأزرق

تضمّ هذه الولاية العديد من الجبال، والوديان، وتتنوع فيها الغابات النيلية المترامية وتوجد على مجرى النيل الأزرق.

مناخ ولاية النيل الأزرق

تتعدد العوامل المناخية في هذه الولاية، ولكن يغلب على معظم أيام العام فيها الأمطار الغزيرة، حتى تصل مدة هطولها إلى حوالي ثلثي العام.

سكان ولاية النيل الأزرق

يتشعب سكان الولاية من جهة أصولها إلى عدة قبائل متنوعة، البعض منها تربطه صلات بقبائل من دولة جنوب السودان، وتتعدد القبائل الـمُكونة للنسيج السكاني في الولاية، فتصل إلى حوالي أربعين قبيلة، ومنها:

إقرأ أيضا:مجمع فلل طراز البحر المتوسط في مثلث قرية الجميرا
  • البرتا: هي أكبر القبائل بالولاية من حيث العدد، وينتمون في الأصل إلى منطقة تسمى (بني شنقول).
  • الفونج: من أقدم القبائل في ولاية النيل الأزرق، ويرجح الباحثون أن موطنها الأساسي كان في بلاد الحبشة.
  • الهمج: هم نسل نتج عن اختلاط العرب بالنوبيين، كما يرى البعض أنهم نتاج مصاهرة القبائل العربية مع القبائل المحلية، وقد كان منهم وزراء في أيام مملكة الفونج.
  • الرقاريق: يتفرعون من قبيلة البرون، ويعيشون في جبال الشيمي، وجرط، والكرمك، ولا يتلقون التعليم الكافي.
  • الوطاويط: هم نتاج ارتحال بعض الفصائل من التجار مثل: الجعليين والركابية، ومصاهرتهم للسكان المحليين، ومهنتهم الأساسية هي الزراعة.
  • البرون: تتواجد في مناطق كيلي، وكرمك، وشالي، وفي مطلع التسعينيات من القرن العشرين وصل أعداد منهم إلى مدينة الدمازين، وذلك في أعقاب الحركة الشعبية لتحرير السودان.

عدد سكان ولاية النيل الأزرق

يبلغ تعداد السكان في الولاية حوالي 800,000 نسمة بحسب آخر الإحصائيات.

ديانة ولغة ولاية النيل الأزرق

هناك أكثر من ديانة ولغة في الولاية، فتختلف باختلاف كل قبيلة، فعلى سبيل المثال:

إقرأ أيضا:تقسيم مدينة حولي في الكويت
  • البرتا: كانوا في الأصل وثنيين، ومع الهجرات العربية إليهم أسلموا، ولغتهم الأولى هي العربية، والثانية هي لغة البرتا.
  • الوطاويط: كلهم يدينون بالإسلام، ويتحدثون اللغة العربية ولهجة البرتا.
  • البرون: في الماضي كانوا يدينون بالوثنية، وتحول العديد منهم إلى الإسلام، وآخرون إلى المسيحية، وآخرون ظلوا على وثنيتهم، ويتحدثون لغة البرون كلغة أولى، والعربية كلغة ثانية.

النظام الاقتصادي في ولاية النيل الأزرق

يقوم النظام الاقتصادي في الولاية على الزراعة، ورعي الأغنام والمواشي، والصيد، فتتسع المساحات الخضراء الصالحة للزراعة، كما هي غنية بما يزيد عن 6,000,000 رأس من الثروة الحيوانية، وتحتوي على بعض نشاطات تجارية مع جارتها إثيوبيا، فتتنوع سلع ومحاصيل النشاط التجاري بينهما مثل: البن، والذرة، والملح، والأسماك.

إقرأ أيضا:منطقة القيروان في مدينة الجهراء

وتتنوع فيها أنواع الأشجار المختلفة كالدوم، والجميز، والدليب، والأبنوس، وبعض أشجار الفاكهة كالموز، والمانجو، والموالح.

السياحة في ولاية النيل الأزرق

لا تحظى الولاية بنشاطات سياحية نظرًا للعوائق التضاريسية، والطرق الوعرة، مع وجود قلة في المرافق العامة كوسائل الاتصال والفنادق.

ثقافة ولاية النيل الأزرق

أثرت الطبيعة على الـمُكون الثقافي للسكان، فيتأثر التراث والموروث الثقافي خاصةً في منطقة الجنوب، فهو يعد من أقدم المصادر الذي تستقي منه الدراسات والبحوث السودانية المختصة بالتعرف على المجتمع السوداني.

السابق
ولايات السودان وعواصمها
التالي
ولاية زالنجي في السودان