عقارات

7 نصائح يجب مراعاتها عند التعامل مع السماسرة العقاريين

7 نصائح يجب مراعاتها عند التعامل مع السماسرة العقاريين

السماسرة العقاريون

يستعين الكثير منا بالسماسرة العقاريون في حالة الحاجة إلى الحصول على مسكن سواء لأغراض السكن أو التجارة، ويتميّز هؤلاء السماسرة بتعدّد علاقاتهم بحيث يمكنهم إيجاد العقار الذي تطلبه سواء للشراء أو الاستئجار لفترة محدودة، فيُسهلون على المستهلكين إتمام الصفقات في وقت قليل.

نصائح التعامل مع السماسرة العقاريين

تحري الدقة في اختيار الوسيط

هذه الوظيفة لا تتطلب شهادات جامعية؛ لهذا فإن الكثيرين قد يمتهنون تلك المهنة عبر الحصول على تراخيص مزاولة المهنة التي لا يصعب الحصول عليها، فيجب التحقق من جودة السمسار بحيث تسأل عن المعاملات السابقة له، ومدى نظافة يده وسمعته، بالإضافة إلى إجراء مقابلة معه للتعرف على الطرق التي يعمل بها لبيع عقارك، ويفضل انتقاء الوكيل الذي لديه خلفية بالمنطقة التي ترغب في أن تستثمر فيها، بحيث يدلك على أبرز الخدمات الموجودة في النطاق الجغرافي، من الناحية التعليمية، والصحية، والكهرباء، والمياه، ووسائل المواصلات بجانب معدلات السرقة أو ظهور اللصوص في المنطقة.

الحذر وعدم الإفراط في الثقة

من الأفضل أن تكون هناك حدود مع الوسيط، فليس جيدًا أن تعطيه معلومات أكثر من اللازم، ولا تبالغ في إظهار إعجابك بالعقار إذا كنت ترغب في شرائه، فحاول أن تحافظ على انفعالاتك، ولا تكشف له ورقك وفي نفس الوقت لا تخسر علاقتك به، من حيث وجود تآلف في التعامل، ويجب التعرّف على مقدار العمولة التي يحصل عليها؛ لأنه من الممكن أن ينتهز عدم معرفتك بها، فيطلب منك مبالغ كبيرة، والمتعارف عليه أن نسبته من الإيجارات هي خمسة بالمائة، واثنين بالمائة من البيع.

إقرأ أيضا:عقد بيع عقار في الأردن

عدم دفع أي أجزاء من العمولة كمقدم

يحرص بعض السماسرة على ضمان مقابل للمقابلات والبحث عن العقار بأن يحصل من العميل على بعض الأموال كمقدم بحيث يقنعه بأنّها جزء من العمولة، وحين تتعثر الصفقات، فيعترض على ردها للعميل، ويعتبرها حقًا له، فالأفضل هو ألا يدفع العميل للسمسار مقدمًا، ولكن إذا رفض السمسار ذلك وكان العميل في حاجة إليه لضيق الوقت أو لشدة خبرته بالموقع، فيُمكن دفعها إليها بشرط توقيعه على الأوراق القانونية التي تثبت الحصول على مبلغ مشروط بإتمام الصفقة.

التحقق من سمات العقار

يحرص السماسرة على إنجاز الصفقات فيقدم مجموعة من السمات المدهشة عن السكن والخدمات الموجودة بالموقع، ولكن لا يكون ذلك إلا حيلة لخداع العميل حتى يحصل السمسار على عمولته ويتركه يكتشف عدم صحّة تلك السمات، ومن هنا يتعين على العميل أن يذهب منفردًا إلى منطقة العقار، ويستفسر بنفسه من الأشخاص الذين يسكنون قرب العقار، ويمكن الاستفادة من الإنترنت في توفير بعض المعلومات.

عدم دفع أي عمولات غير المتفق عليها

يقوم الوسطاء بمجاملة بعضهم على حساب العميل، فيصنعون بعض التمثيليات عن طريق تدخل أكثر من وكيل في الصفقة، ويطالب السمسار الأول العميل بأن يدفع مبلغًا بسيطًا للوكيل حتى يضمن امتلاك العقار، خصوصًا عند إظهار العميل إعجابه بالعقار، فلهذا يتعيّن الاصطلاح على عدم دفع أيّ عمولات مهما كانت الظروف.

إقرأ أيضا:أفضل مكاتب عقار في ابو ظبي

تحري الإعلانات الصادقة

انتشرت مؤخرًا العديد من الملصقات والمنشورات الكاذبة على الإنترنت أو في الجرائد المتخصصة في العقارات، حيث يقوم بعض المحتالين باستغلال الإعلانات الفعلية التي ينشرها الملاك، ويُعيدون نشرها بأرقامهم الخاصة مع إضافة بعض الجمل التي تلفت انتباه الباحثين عن العقارات مثل عدم وجود عمولة للصفقة، وبمجرد أن يتصل بهم العميل يقومون بعرض بعض العقارات الخاصة بهم والتي تكون بمواصفات مختلفة تمامًا عن الإعلان بحجة أن التي كانت موجودة في الإعلان اشتراها عميل آخر قبل مجيئك بدقائق، ويستغل بعض الوكلاء استعجال العملاء في الحصول على عقار لإتمام الصفقات التي كانت لعقارات أخرى بمواصفات أعلى، وربما يُعرض العميل لامتعاضه من هذا الخداع، ولكنهم يحاولون ترضيته بتدوين الرقم الهاتفي له وبالتالي تبدأ مشكلة أخرى وهي التواصل الدائم معه أو إزعاجه بأخبار العقارات الوهمية.

إقرأ أيضا:كيف تصبح وكيل عقاري

الرجوع إلى المالك الأصلي

تأتي هذه الخطوة في المراحل النهائية لإتمام الصفقة بغرض التحقق من صدق المعلومات، والتعرّف أكثر على المكان وطبيعة سكانه، وليس معنى ذلك أن ينسى العميل أداء العمولة الخاصّة للسمسار بالطبع؛ لأنّ هذا حقه.

مُدوّن ومترجم مصري، تخرج في كلية اللغات والترجمة قسم اللغة الإنجليزية بجامعة الأزهر عام 2020. بدأ الكتابة بشكل احترافي مطلع عام 2017 في جريدة الدستور المصرية، حيث كتب الكثير من المقالات الأدبية والفنية، بالإضافة إلى نشر بعض الأشعار والقصص بالجريدة، ومن ثمّ انتقل للكتابة بمجلة فنون التابعة لوزارة الثقافة المصرية حيث اشتملت هذه التجربة على تدوين بعض مقالات الرأي حول الشأن الثقافي بجانب مشروع المقالات التحليلية لأعمال الأديب العالمي نجيب محفوظ. خاض العديد من تجارب التدوين بالمواقع الإلكترونية، كان أهمها كتابة مئات المقالات لموقع السوق المفتوح الذي يُعد واحدًا من أبرز مواقع التسويق بالوطن العربي، بالإضافة إلى كتابة مقالات متنوعة تخص عالم المرأة بموقع "مجلة رقيقة"، كما أُسندت إليه مهمة الإشراف على مقالات القسم الإسلامي بموقع "معلومات". لم يكتفِ فقط بالعمل في مجال الكتابة، ولكن اشتغل خلال جائحة كورونا عبر مؤتمرات الفيديو ويب بالتدريس وإعداد المناهج لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها.

السابق
6 قواعد تضمن الاستثمار العقاري الناجح
التالي
إرشادات أساسية في مجال العقارات