الأردن

أبرز المصايف في الأردن وأهم الأماكن للزيارة بها

أبرز المصايف في الأردن وأهم الأماكن للزيارة بها

السياحة في الأردن 

تعد السياحة في المملكة الأردنية الهاشمية من أهم القطاعات التي تلعب دور فعال في الاقتصاد الأردني، ويصنف الأردن من البلاد الجاذبة للسياحة على مستوى الشرق الأوسط، حيث يتجه إليه عدد كبير من 

السياح والزوار من شتى بقاع العالم على مدار العام؛ نظراً إلى أنه يتسم بالعديد من العوامل التي تجعله من وجهة مميزة، بالإضافة إلى مكانته التاريخية والدينية الهامة، إلى جانب العلاجية، كما أن الأردن يتميز بما يحتوي من تضاريس، وموقع جغرافي استراتيجي يشكل حلقة وصل بين كل من قارة آسيا، وأوروبا، وأفريقيا. 

أفضل المصايف في الأردن وأهم الأماكن للزيارة بها

يعتبر الأردن مقصداً سياحياً مطلوباً بصورة كبيرة؛ ويعود ذلك بسبب ما يسوده من مناخ معتدل معظم أشهر السنة، بالإضافة إلى أنه شهد توسعاً اقتصادياً واستثمارياّ كبيراً بشتى المجالات، وتمكن من التطور بها، فيما نشير إلى أن أهم ما يتميز به هو البيئة الآمنة والمناسبة لإقامة المشاريع، أو توافد الزوار من مختلف الدول العربية والمجاورة، ولا يمكن أن ننسى أنه يشكل قاعدة واسعة من المراكز الترفيهية والعلاجية السياحية، والعديد من المصايف الرائعة، والتي نشير إلى عدد مما يوجد منها في الجزء الشمالي من المملكة على النحو التالي: 

محافظة جرش

تقع على مسافة تبعد ما يقارب 48كم باتجاه الشمال من العاصمة عمان، وتحتوي على العديد من الغابات الشجرية المميزة بإطلالات ومناظر خلابة، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من الآثار القديمة، ومنها: شارع الأعمدة، والمدرجات، إلى جانب تميزها بأنها تضم مزروعات من شجر الزيتون تزيد عن مليون وربع شجرة. 

محافظة العقبة

تقع في أقصى الجزء الجنوبي من المملكة، وهي عبارة عن مدينة ساحلية يتوافد على زيارة نسبة عالية من الأفراد من داخل وخارج الأردن، بالإضافة إلى أنها تشكل المنفذ البحري الوحيد للمملكة عبر البحر الأحمر، مع العلم أنها من المناطق الاقتصادية والسياحية، وتشمل على الكثير من الخدمات السياحية المختلفة المتمثلة بالأنشطة البحرية، مثل: الغوص، وصيد الأسماك، وجولات القوارب، إلى جانب العديد من الأنشطة الأخرى والمغامرات، ناهيك عن ما تضم من فنادق دولية وأسواق، ومجموعة كبيرة من المطاعم والمقاهي. 

منطقة زي

تقع ضمن منطقة السلط كونها واحدة من مناطق لواء البلقاء، وهي تصنف واحدة من أجمل المناطق الصيفية في المملكة، حيث تتميز بإطلالة رائعة على جبال فلسطين والبحر الميت، والكثير من السدود المائية، لذا نجد نسبة كبيرة من السياح يتجهون لها للاستمتاع، وتجربة ما تشمل عليه من جلسات في الشجرية، والمتنزهات السياحية، والمطاعم، علماً أنه يسودها مناخ معتدل خلال فصل الصيف. 

محافظة عجلون

تصنف عجلون بالمرتبة الثانية كأصغر محافظة من حيث المساحة، إلا أنها تتميز بأنها من المناطق الطبيعية الجبلية الغنية بالمساحات الشجرية الخلابة، وبأنها تحتوي على العديد من الغابات، ويسودها مناخ مناسب خلال فصل الصيف للزيارة؛ وجميع ذلك يجعلها من الوجهات السياحية المميزة للأفراد من داخل الأردن وخارجها، ولا يمكن أن ننسى أنها تحتوي على قلعة عجلون، ومحمية غابات عجلون، بالإضافة إلى الجبل الأخضر الموجود في منطقة عنجرة ضمن المحافظة، كما أنها تشمل على العديد من الفنادق المتواجدة وسط الغابات، ومجموعة واسعة من المطاعم. 

مدينة البتراء 

مما لا شك فيه أنه لا يمكن التحدث عن السياحة في الأردن دون ذكر مدينة البتراء الوردية، إذ أنها عبارة عن إحدى بقايا الحضارات القديمة، وتمثل أجمل آثار الأردن، وتم تصنيفها على أنها واحدة من عجائب الدنيا السبعة؛ نظراً إلى أنها أعجوبة معمارية تجذب نسبة عالية من الأفراد من داخل وخارج المملكة لرؤيتها، حيث تتميز بالصخور المنحوتة على ارتفاع 40كم، وبأنها شبه مخفية خلف سد منيع من الحجار المتراصة والجبال، كما تضم ممر طويل للمشاة يبلغ طوله حوالي 1.5كم.

السابق
تعرف على بعض فنادق ومنتجعات البحر الميت
التالي
الاستثمار في تركيا