إكسسوارات كمبيوتر

أحدث طابعة إبسون

أحدث طابعة إبسون

شركة إبسون

تُصنّف شركة إبسون اليابانية باعتبارها واحدة من أهم الشركات الإلكترونية حول العالم، وتأتي الشركة في صدارة الشركات المُصنعة للطابعات ومعدات التصوير الرقمي، ويقع المكتب الرئيسي لشركة إبسون في مدينة سوا بمحافظة ناغانو اليابانية، ويرجع تاريخ إنشاء الشركة إلى ما يزيد عن مائة عام، لكنها بدأت في الانتشار مع اختراع ساعة يد كوارتز عام 1969.

مميزات طابعات إبسون

تتميز طابعات إبسون بسرعة التشغيل وسهولة الاستعمال؛ حيث تشتغل عبوات الحبر ذات الفوهات المضادة للتقطير على الحد من الفوضى، بجانب تقليل العناء الذي كانت تحدثه أجهزة التعبئة الحبرية الأخرى، وتساهم الأغطية ذات الشكل الأنيق والعملي في سرعة إدخال الحبر مع عدم إهدار الحبر الذي ينتج عن عملية التبخير.

يمكن الحصول على المستندات بصورة احترافية تتفوق على جميع الطباعات الأخرى، وذلك بسبب أن أحبار الطابعة تُنتج في بيئات نظيفة قابلة للتفاعل مع رأس الطباعة، الذي يأتي بتقنية ميكرو بيزو، وتتسم خزانات الحبر التي تقدمها الشركة اليابانية بالسعة الفائقة، وهو ما يُقلل من عدد مرات تغيير عبوات الحبر.

كان المتخصصون في الكمبيوتر وأنظمة البيانات الجغرافية يختارون جودة الطباعة على حساب السرعة، لكن مع أحدث طابعات إبسون يمكن الجمع بين الجودة والسرعة دون تقديم أي تنازلات؛ حيث قُدرت سرعة الطباعة بـ 50م² في الساعة، مع وجود عدد كبير من خيارات عبوات الحبر بحيث تبدأ من 350 مل، وتصل إلى 700 مل، بالإضافة إلى وجود أربعة ألوان ورأسين لكل لون، بجانب توافر خمس عبوات للحبر.

أفضل طابعات إبسون الحديثة

طابعة إبسون إكسبريشن فوتو XP-960 

تبلغ سرعة الطباعة 8.5 ورقات في ستين ثانية، وتستطيع الطابعة أن تطبع الورق حتى حجم يصل إلى A3؛ وذلك عبر ميزة فوتوز A3 التي تساعد على تصوير المستندات وطباعتها بشكل رائع، بالإضافة إلى تزويدها بالألوان المضيئة، لكن من أبرز العيوب التي قد يواجهها المستخدم أن الطابعة تكون بطيئة نسبيًا خلال طبع ملفات آيه بي إف والفاكس، لكنها بشكل عام تقدم أداءً رائعًا، بجانب أنها مزوّدة بخاصية إم إف دي، وتتميز الطابعة بسعة تمتد إلى 100 ورقة، وتزن الطابعة حوالي 8.7كغم؛ حيث إنها لا تحتاج إلى مساحة كبيرة من البيت أو المكتب.

يستطيع المستخدم أن يحصل على مستندات ذات جودة عالية؛ وذلك بسبب أن الطابعة تدعم خاصية المسح الضوئي، لكن من المشاكل التي يواجهها أثناء استخدام الطابعة أنها لا تحتوي على وحدة لتغذية الملفات، لكن يمكن تعويض ذلك عبر نظام الأحبار الستة.

طابعة إبسون إيكو تانك ET-7750

توفر الطابعة قدرة على طبع 13 ورقة في الدقيقة الواحدة مهما كان حجم الورق، وتحتوي على الكثير من الخاصيات مثل خزانة الحبر التي يمكن إعادة تعبئتها، وهو ما يساعد العميل على طباعة مستندات ذات طباعة واضحة، ويُقدر وزن الطابعة بـ 10.5كغم وبسعة تبلغ 100 ورقة بجانب أنها قادرة على منح صور زاهية اللون، بالإضافة إلى تعديل نظام الحبر لكي يُنشر بدقة عالية، لكن تفتقر الطابعة إلى بعض الخاصيات الهامة مثل آيه دي إف وإن إف سي، ولا تحتوي على شاشة تعمل بنظام اللمس، ويجب على المستخدم أن ينتظر لبعض الوقت من أجل الحصول على الصفحات نظرًا إلى أن مستوى السرعة ليس هو الأفضل من نوعه.

تتوفر هذه الطابعة بسعر يتجاوز الطابعة الأولى، وذلك بسبب أنها تأتي بمجموعتين من خزانات الحبر، وهو ما يساهم في طبع 3600 صورة بسهولة.

السابق
أحدث طابعة ليزر
التالي
لعبة Shenmue 3