حياتك

أسباب آلام الجسم كله

أسباب آلام الجسم كله

تعرف على أسباب آلام الجسم كله

من الشائع جداً الشعور بآلام الجسم كله، وعادةً ما ترجع أسباب آلام الجسم كله إلى الإجهاد أو ممارسة التمارين الرياضية، ولكنها أيضاً قد تكون علامة أو عرض لمرض ما، وبالرغم من كون آلام الجسم غير خطيرة في الغالب، إلا أنه من المهم أن يفهم الإنسان الأسباب التي تقف ورائها لكي يتمكن من علاجها، وتختلف آلام الجسم في شدتها، وفي مدى تكرارها، فمنها ما يمكن وصفها بالآلام الحادة أو المتوسطة أو البسيطة المستمرة، وغالباً ما يتمكن الأشخاص من معالجة آلام الجسم والتعامل معها من دون الحاجة إلى مراجعة الطبيب، ولكن في بعض الأحيان قد تحتاج آلام الجسم إلى المشورة والمتابعة الطبية.

ما هي أعراض آلام الجسم كله

يمكن أن يشعر الشخص بأعراض مختلفة في حال كانت أسباب آلام الجسم كله ترجع إلى حالة مرضية ما، ولذلك تساعد معرفة الأعراض الأخرى والقدرة على تمييزها في اكتشاف السبب الرئيسي ورائها، وبالتالي يمكن اختيار العلاج المناسب لها أو تحديد من إن كان يجب على الشخص أن يراجع الطبيب، وفيما يلي بعض الأعراض والعلامات الشائعة التي يمكن أن تحدث إلى جانب الشعور بآلام الجسم كله ما يلي:

  • آلام في أجزاء محددة من الجسم.
  • الضعف.
  • التعب والإرهاق.
  • الشعور بالقشعريرة والارتجاف أو تغييرات في درجة حرارة الجسم.
  • أعراض شبيهة بأعراض البرد والإنفلونزا.

ما هي أسباب آلام الجسم كله

متلازمة  الألم العضلي التليفي

تعتبر آلام الجسم، والشعور بالتعب وتشنج العضلات من أعراض الإصابة بمتلازمة الألم العضلي التليفي، وهي عبارة عن حالة مرضية تحدث عند الإنسان على المدى الطويل وتتسبب في الشعور بآلام الجسم كله، وقد يحدث هذا المرض كنتيجة للطريقة التي يعالج فيها الجهاز العصبي المركزي الإشارات الخاصة بالآلام عند تحدث في جسم المصاب.

إقرأ أيضا:سبب ظهور قروح داخل الأنف

العدوى البكتيرية والفيروسات

تتسبب أمراض البرد والإنفلونزا وغيرها من الأمراض الناتجة عن العدوى الفيروسية أو البكتيرية في شعور المصاب بآلام الجسم، فعندما يصاب الشخص العدوى يقوم جهاز المناعة لديه بإرسال خلايا الدم البيضاء إلى موقع العدوى، وهذا يتسبب في حدوث الالتهاب والذي يترك يتسبب في آلام العضلات وتشنجها وبالتالي يشعر المصاب بآلام الجسم.

الأدوية

يمكن أن تتسبب بعض أنواع الأدوية كتلك المستخدمة في علاج ارتفاع ضغط الدم ، والأدوية من عائلة الستاتين في شعور الجسم بالألم والتعب والتشنج كنوع من الأعراض الجانبية لهذه الأدوية، كما يمكن أن تتسبب أعراض الانسحاب للكحول وبعض أنواع الأدوية والمخدرات مثل الكوكايين والأفيونات بحدوث التأثير ذاته على الجسم.

احتباس السوائل في الجسم

يصاب الجيم بالتورم والالتهاب عندما تحتبس السوائل في جسم الإنسان، وهذا بدوره يتسبب في آلام في العضلات في الجسم، ويمكن أم يشعر الشخص بآلام حادة ومتمركزة  بالإضافة إلى الشعور بتشنج العضلات، وهناك حالات كثيرة تسبب احتباس السوائل في الجسم وتحتاج كل حالة إلى طريقة محددة في العلاج، ولكن هناك بعض العلاجات التي يمكن لها أن تخفف من تأثير احتباس السوائل، ومن الحالات التي تؤدي إلى احتباس السوائل في الجسم ما يلي:

إقرأ أيضا:كم يبلغ طول عنق الزرافة
  • مشاكل في الغدة الدرقية، وخاصة في حالة قصور الغدة الدرقية.
  • فشل القلب الاحتقاني.
  • تشمع أو تليف الكبد.
  • سوء التغذية الحاد.
  • أمراض الكلى المزمنة، ومتلازمة أمراض الكلى.
  • القصور الوريدي.
  • مشاكل في التصريف الليمفاوي  

نقص البوتاسيوم في الدم

يعاني بعض الأشخاص من نص كمية البوتاسيوم في الدم، ويؤثر نقص البوتاسيوم على طريقة عمل الأعصاب والعضلات، والذي يمكن أن يؤدي إلى الشعور بآلام الجسم كله، والضعف والتعب والإرهاق بالإضافة إلى تشنج وتقلص العضلات.

التوتر والقلق

يمكن أن يتسبب التوتر والقلق في إضعاف جهاز المناعة في الجسم، وهذا قد يؤدي إلى تشنج العضلات والشعور بآلام الجسم، بالإضافة إلى تأثيره على طريقة استجابة الجسم إلى الالتهابات والعدوى.

الجفاف

من الضروري جداً المحافظة على رطوبة جسم الإنسان؛ فهو أمر أساسي من أجل قيام الجسم بوظائفه بشكلٍ جيد، حيث يؤدي الجفاف غالباً إلى شعور الإنسان بآلام الجسم كله.

قلة النوم

يمكن أن يسبب قلة النوم في الشعور بالتعب وآلام الجسم، حيث يعتقد العلماء أن هناك علاقة متبادلة بين الشعور بالألم والنوم، فالأشخاص الذين يعانون من الآلام المزمنة يجدون من الصعب عليهم الحصول على النوم، وفي نفس الوقت وجدت بعض الأبحاث أن الأشخاص الذين يعانون من الأرق غالباً ما يشعرون بآلام الجسم المزمنة، ومع مرور الوقت يؤدي عدم الحصول على قسط كافي من الراحة إلى الشعور بالإرهاق، وهذا يؤدي إلى شعور بآلام الجسم والثقل، كما تؤثر قلة النوم على قدرة الجسم على ترميم وإصلاح الخلايا والأنسجة ، وبالتالي يشعر الشخص بآلام الجسم بشكلٍ متكرر بسبب عدم حصول الجسم على وقت كافي من أجل ترميم وإصلاح الأنسجة.

إقرأ أيضا:أفضل العطور

التهاب رئوي

يعتبر الالتهاب الرئوي خطيراً للغاية إذا لم يتم علاجه، وهو يحدث بسبب إصابة الرئة بالعدوى، ويتسبب الالتهاب الرئوي في عدم قدرة الجسم على الحصول على كمية كافية من الأكسجين، مع عدم وجود ما يكفي من الأكسجين في الجسم لا تعود كرات الدم الحمراء وخلايا الجسم قادرة على أداء وظائفها كما يجب وهذا بدوره يؤدي إلى شعور المصاب بآلام الجسم كله.

متلازمة الإرهاق المزمن

يعاني الشخص المصاب بمتلازمة الإرهاق المزمن من الشعور بآلام العضلات بالإضافة إلى الأرق، والشعور بالتعب والوهن، وذلك بنفس الطريقة التي يشعر بها من يعاني من قلة النوم، فالألم وقلة النوم يؤثران على بعضهما البعض بنفس الطريقة وبشكلٍ متبادل، فكل منهما يؤدي إلى حدوث الآخر.

التهاب المفاصل

يحدث التهاب المفاصل عندما تتأثر مفاصل الجسم وتتعرض للالتهاب، وذلك كنتيجة لعوامل الإجهاد التي يتعرض لها الجسم، أو كنتيجة أمراض مناعة ذاتية والتي تتسبب في جعل جهاز مناعة الجسم يهاجم الخلايا والأنسجة السليمة التي تحيط بالمفاصل والخاصة بالجسم نفسه، وبالتالي يكون الشعور بآلام الجسم والمفاصل من الأعراض الشائعة في حالة التهاب المفاصل.

أمراض المناعة الذاتية

تتسبب العديد من أمراض المناعة الذاتية في الشعور بآلام الجسم، ومن هذه الأمراض:

  • الذئبة: وهو يحدث عندما يبدأ جهاز المناعة في مهاجة الأنسجة السليمة متسبباً في التهابها.
  • التهاب العضلات: تتضمن الأعراض العامة لمرض التهاب العضلات على الشعور بالوهن والإرهاق بالإضافة إلى الشعور بعدم سلامة وصحة الجسم ككل والتعب العام.
  • التصلب المتعدد أو التصلب المتعدد: وهو من حالات أمراض المناعة الذاتية التي تؤثر على الجهاز العصبي المركزي في الجسم، ويشعر الشخص المصاب بالتصلب اللويحي بآلام الجسم بسبب تلف الأنسجة المحيطة بالخلايا العصبية الناتج عن الالتهاب المستمر.

ما هو علاج آلام الجسم كله

يقوم الطبيب بوصف العلاج المناسب للحالة التي تتسبب في شعور المصاب بآلام الجسم كله، ولكن يمكن للشخص أن يستخدم طرق العلاج المنزلية والتقليدية من أجل تخفيف حدة هذه الآلام، ومن هذه الطرق:

  • الراحة: يساعد الحصول على الراحة في إعطاء الجسم الوقت الكافي من أجل الترميم والتجديد.
  • شرب كميات وفيرة من الماء: يساعد بقاء الجسم رطباً على تخفيف الآلام الناتجة عن الجفاف.
  • استخدام الأدوية المناسبة التي تصرف بدون وصفة طبية: منها مضادات الالتهاب الغير ستيرويدية والتي تخفف من الشعور بالآلام والالتهاب.
  • الحصول على حمام ساخن: تساعد الحرارة في ارتخاء العضلات وتخفيف التوتر والشد في الجسم.
  • المحافظة على درجة حرارة الجسم: يتضمن خفض درجة الحرارة المرتفعة، والمحافظة على دفئ أو برودة الجسم من أجل حث الجسم على الارتجاف لمنع العضلات من التقلص.
السابق
علاج ضغط الدم المرتفع
التالي
أسباب ألم أسفل الظهر والرجلين