سيارات ومحركات

أعطال التيربو

أعطال التيربو

التيربو

قبل الحديث عن أعطال التيربو لا بدّ من التعريف بمحرك أو شاحن التيربو، وهو عبارة عن ضاغط للهواء، ووظيفته ضغط الهواء في محرّك الاحتراق الداخلي، مما يؤدي إلى توليد قوّة حصانيّة أكبر، وحصل الفريد بوتشي على براءة اختراع هذا التيربو في عام 1905، كما يجدر بالذكر أنه يوجد بعض المحرّكات التي تحتوي على شاحنيّ تيربو وتسمى twin-turbo، ويوجد محرّكات أخرى تحتوي على شاحن تيربو وشاحن تيربو مزدوج يتم تسميته twincharger.

أهم أعطال التيربو

يوجد العديد من الأعطال التي قد تصيب التيربو، وفيما يأتي بعضاً منها:

تعطّل دولاب الكومبريسور

قد تكون الأجسام الغريبة التي دخلت التيربو هي السبب في هذا العطل، ويمكن معرفته من خلال إزالة أنابيب السحب ثم النظر في دولاب الكومبريسور، فإن كانت الزعانف مثنيّة أو مفقودة، فذلك يعني وجود عطل في نظام التيربو، ولا بد من تنظيف فلتر الهواء كي لا تتسبب إحدى القطع بتلف المحرّك إذا دخلت فيه.

تلف دولاب التيربو

قد يكون السبب في ذلك بعض قطع المحرّك التي يقوم بلفظها إلى الخارج، وقد يكون السبب أيضاً هو التلف في مُحامل التيربو أو تراكم الكربون، ويمكن معرفة هذا العطل بإزالة أنبوب العادم، ثم النظر في دولاب التيربو؛ فإن كانت الزعانف مثنيّة أو مفقودة؛ فإن ذلك يعني وجود عطل.

إقرأ أيضا:مواصفات هيونداي سوناتا 2017

تأخير الزيت أو نقص زيت التشحيم

يعتبر الزيت من الأمور المهمة في نظام شاحن التيربو؛ حيث إنه يدور بسرعات كبيرة تصل إلى 100,000 RPM، ومع زيادة سرعته وزيادة أعباء المحرّك تزداد حاجة زيت للتبريد والتشحيم، لذلك فإن التأخير القليل في وصول الزيوت قد يؤدي إلى بعض الأعطال، ويمكن معرفة التأخر في وصول الزيت من خلال إضافة اللون الأزرق على المُحامل أو العامود، وسيكون الأزرق هو لون العامود عند ارتفاع حرارته.

سقوط الأجسام الغريبة أو الأوساخ في نظام التزييت

قد تتسبب المواد الغريبة والأوساخ بتلف في نظام التيربو، ومن الممكن أن تؤدي إلى تآكل المحامل والتجويفات الخاصة به، وإذا كانت هذه الأوساخ كبيرة فقد تعمل على انسداد ممرات التزييت، مما يؤدي إلى عدم وصول الكمّيات المناسبة من الزيت، ويجدر بالذكر أن المحامل الخاص بالنظام التوربيني قد يتلف قبل المحامل الخاص بالمحرّك؛ وذلك لأن التيربو يدور بسرعات أكبر من تلك التي في المحرّك.

الأجسام الغريبة في الهواء والعادم

تؤدي هذه الأجسام الغريبة إلى تلف التيربو، وقد يصل التلف إلى أجزاء المحرّك، وهي تعمل على ضعف التيربو نظراً لكونه أداة دقيقة، وستعمل على ظهور شظايا من قطع الألومنيوم تؤدي إلى تلف المكابس في المحرّك والبطانة، والعديد من الأضرار الأخرى التي تسببها الأجسام الغريبة.

إقرأ أيضا:سيارة كيا سيدونا 2015

اكتشاف أعطال التيربو

  • ضوء التشيك إنجن: ترمز هذه الإشارة التحذيرية إلى العديد من الأخطاء، ويمكن معرفة الخطأ من خلال توصيل أحد الأجهزة الخاصة بمنفذ OBDII، ثم تحديد مكان العطل إن كان في نظام التيربو أو في مكان آخر.
  • مراقبة مقياس تعزيز التيربو: يعمل هذا المقياس على مراقبة الضغط الزائد الذي ينتجه شاحن التيربو، وفي حال عدم ارتفاع المقياس إلى ما كان عليه في العادة؛ فإن ذلك يعني تسرّباً في تعزيز التيربو أو حاجة نظام التيربو للإصلاح.
  • فقدان القوّة: يتم معرفة ذلك من خلال التأخر في استجابة السيّارة للتسارع عمّا كانت عليه في العادة.
  • دخان العادم: يشير الدخان الأزرق أو الرمادي إلى وجود تسرّب في الزيت، وقد يكون سبب هذا التسريب هو وجود بعض الشقوق في هيكل التيربو أو تلف بعض الأختام، وقد يشير أيضاً إلى وجود عطل في المحرّك.
  • الصفير: قد يؤدي فقدان توازن نظام التيربو أو وجود عطل في عجلة الكومبريسور إلى صدور صوت صفير مميز.
السابق
وكيل سيارة كرايسلر في الكويت
التالي
أقل السيارات استهلاكاً للوقود