سيارات ومحركات

أهمية الرادار في السيارات

أهمية الرادار في السيارة

هو جهاز استشعار كهرومغناطيسي يعمل على إرسال موجات الراديو واستقبالها، ثم قياس الزمن المستغرق بينهما من أجل القيام بالعديد من المهام، منها: تحديد سرعة المركبات عن بعد وقياسها، والكشف عن الأجسام ذات المسافات البعيدة بشكل دقيق جداً، وتحديد هويتها بغض النظر عن الظروف الجوية السائدة، بالإضافة إلى استخدامه في التعقب والمتابعة وتحديد المواقع.

المهام الرئيسية للرادار في السيارات 

يتم تقسيم الية عمل رادار السيارة إلى مهمتين رئيسيتين هما:

  • الكشف عن المسافة: يعمل الرادار على قياس المسافة بين السيارة نفسها والسيارات المحيطة بها، بالاعتماد على إشارات الراديو وتحليلها، إذ يعطي الرادار تنبيه للسائق مباشرة في حال تجاوزت هذه المسافة الحد المسموح من أجل أخذ الاحتياط اللازم للسلامة وتجنب الحوادث.
  • الكشف عن السرعة النسبية: يعمل الرادار على قياس سرعة السيارة نفسها أثناء حركتها، وسرعة السيارات المحيطة بها ايضاً، ويقوم بتحديدها للسائق من أجل الانتباه وتوخي الحذر، كما يعمل على إعطاء إشارات لتحذير السائق من خطر اقتراب سيارة تتحرك بسرعة عالية وبصورة مفاجئة من أجل اتخاذ الإجراء اللازم والسريع.

آلية عمل  الرادار في السيارات 

يهتم خبراء تصنيع السيارات على جعل تقنية الرادار شي أساسي في السيارات، لأهميته وقدرته الفائقة في التقليل من حوادث السير، بالتالي توفير الأمان والراحة للسائق، حيث يعمل على الكشف عن كل ما يعرض السيارة للخطر عن طريق إرسال إشارات كشف يولدها هذا الرادار، ومن ثم تعمل وحدة المعالجة فيه على تحديد التدخل اللازم من أجل التقليل من الحوادث وتجنبها، سواء الكشف عن وجود أجسام مختلفة حول السيارة، أو على مسافات بعيدة لتنبيه السائق عن أي خطر، كما يعمل الرادار على قياس سرعة السيارة وتحديدها للسائق، للقيام بالإجراء اللازم سواء في تخفيف السرعة أو إيقاف السيارة، بالإضافة إلى مراقبة حركة السيارة نفسها والسيارات المحيطة بها لمنع التصادم مع المركبات الأخرى.

إقرأ أيضا:سيارات بورش في عمان

أنظمة الأمان في السيارات الحديثة

عملت شركات تصنيع السيارات الحديثة على تطوير الرادار بأنظمة أمان مختلفة، لمتابعة حركة السيارة نفسها والسيارات المحيطة بها بالإضافة إلى حركة الركاب داخل السيارة، ومن أهم هذه الأنظمة:

  • نظام تجنب التصادم: أو ما يعرف بنظام فرامل الطوارئ، حيث يتم تثبيت الرادار في أعلى زجاج السيارة الأمامي، من أجل مراقبة حركة السيارة من المنطقة الأمامية، بالتالي يعطي السائق التحذيرات اللازمة في حال اقتربت سيارة أخرى أو جسم آخر من السيارة نفسها، وفي حال لم ينتبه السائق لهذا التحذير، فإن نظام رادار فرامل الطوارئ يعمل تلقائياً على تقليل سرعة السيارة أو إيقافها بشكل كامل، حيث يعمل هذا النظام على سرعات محددة وغالباً ما تكون قليلة حوالي 100كم/ساعة، أما السرعات العالية فلا يتعامل معها هذا النظام وتشكل خطير كبير على السائق إذا لم يقم بالإجراء اللازم بنفسه، كما تختلف جودة نظام فرامل الطوارئ من شركة لأخرى.
  • نظام تمييز المشاة (Pedestrian Detection System): يشبه هذا النظام في فكرته نظام فرامل الطوارئ، ولكن يختلف عنه في قدرته على تمييز الأشخاص الذين يعبرون الطريق سواء كان الشخص يركب على دراجة هوائية، أو شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة يجلس على كرسي متحرك، أو شخص يسير على قدميه، إذ يقوم نظام تمييز المشاة على تحذير السائق بوجود أشخاص بالجهة الأمامية من السيارة، ليتخذ الإجراء اللازم سواء في تقليل السرعة أو إيقاف السيارة، حيث يعمل النظام تلقائياً إذا لم يتدخل السائق ويقوم بالمهمة.

انواع الرادارات

يوجد الرادار بأنواع متعددة منها: أجهزة الرادار البحرية، التي تعمل على الكشف عن المسافة بين السفن من أجل تجنب الاصطدام فيما بينها وتحديد اتجاهها، وأجهزة الرادار الجوية، التي تستخدم في الطائرات من أجل مراقبة مسارها والكشف عن قراءات الارتفاع الجوي بشكل دقيق، وأجهزة الرادار الخاصة بالطقس، التي تساعد في تحديد الحالة الجوية المحتملة بشكل واضح ودقيق جداً، وأجهزة الرادار الخاصة بأنظمة توجيه الصواريخ، التي يتم استخدامها في العديد من الطائرات التابعة لسلاح الجو من أجل تحديد وجهات الصواريخ، وأجهزة الرادار الخاصة بالبحوث البيولوجية، التي تستخدم من أجل تعقَّب أنماط هجرة الحيوانات والطيور.

إقرأ أيضا:علامات خراب التيربو

شذى خطاطبة عمي 26 سنة، تخرجت من جامعة اليرموك، كلية العلوم، قسم الكيمياء 2016 بتقدير جيد جداً، من هواياتها القراءة والتصوير والطهي ومشاهدة الأفلام. أعمل ككاتب محتوى إذ تتمتع باللغة السليمة، والسرعة مع الاتقان، والقدرة على العمل تحت الضغط، والتعاون مع أعضاء الفريق، وتتقن استخدام برامج الكمبيوتر -وورد واكسل- واستخدام التكنولوجيا الحديثة بشكل جيد جداً. تعمل ضمن فريق المحتوى في شركة السوق المفتوح، وتبرع في كتابة مقالات ذات عناوين متعددة.

السابق
مشاكل محركات التيربو
التالي
سيارة تويوتا فورتشنر