اقرأ » الإعلام والعلاقات العامة
وظائف وظائف وخدمات

الإعلام والعلاقات العامة

تخصص الإعلام والعلاقات العامة

تخصص الإعلام والعلاقات العامة

يعدّ تخصص الإعلام والعلاقات العامة واحداً من أهم فروع قسم الإعلام، ويعود ذلك لأهمية العلاقات العامة كواحدةٍ من أهمّ الأنشطة والوظائف الإدارية التي تسعى لتقدّم الشركات والمؤسسات عن طريق تقريب وجهات النظر بينها وبين عملائها بأسلوبٍ مميّز، ما يؤدي في النهاية إلى ترك انطباعٍ جيّدٍ بين كلٍّ من الشركة والعملاء أو حتى بين الشركة وموظفيها.

نبذة عن الإعلام والعلاقات العامة

برزَ تخصّص الإعلام والعلاقات العامة كواحدٍ من أكثر التخصّصات إقبالاً في الجامعات حول العالم وذلك لما له من شواغر وظيفيّةٍ ولأهميّته الكبيرة في الشركات والمؤسسات، ويمكن التعريف بقسم العلاقات العامة كشاغرٍ وظيفيٍّ على أنه الجهاز الوظيفي الذي يربط المؤسسة بجمهورها الداخلي والخارجي، كما يمكن تعريف قسم العلاقات العامة بأنه فنٌّ قائمٌ على أسسٍ علميّةٍ لبحث أنسب الطرق الناجحة المتبادلة بين المؤسسة وجمهورها الداخلي والخارجي، وذلك سعياً لتحقيق أهدافها الشخصيّة مع مراعاة القيم والمعايير والأخلاق الاجتماعيّة.  

يعدّ مجال العلاقات العامّة واحداً من أقدم المجالات التي عرفها الإنسان بل ويمكن القول بأنه وُلد مع الإنسان نفسه، فالإنسان بطبعه اجتماعيٌّ لا يمكن عزله عن الآخرين وقد نشأت بينه وبين المجتمع المحيط به علاقاتٌ مختلفةٌ نتيجة التفاعل، ثم تدرّجت أصول هذه العلاقات إلى أن وصلت إلى إنسانٍ يجيد التفاعل مع الآخرين والتأثير عليهم وإقناعهم بما لديه من قناعات، هذا الإنسان كان يتمّ توظيف مهاراته الاجتماعيّة من قِبَل الجماعات والمنظمات ليمثلهم في الخارج ويشرح قوانينهم ومبادئهم في الداخل، ومع مرور الوقت ونتيجةً للتغيّر الكبير الذي شهده العالم تزامناً مع التطور التكنولوجي أصبح توجّه الناس نحو المعلومة الأسرع ودائمة التجدد، الأمر الذي أدّى إلى ظهور مفهوم العلاقات العامة الإلكترونيّة.

وظائف الإعلام والعلاقات العامة داخل وخارج المؤسسات

يقدّم موظفو العلاقات العامة في الشركات والمؤسسات مجموعةٌ مميّزةً من الوظائف والخدمات التي تعود بالنتائج الإيجابية، من الوظائف التي يقدمها موظف العلاقات العامة:

داخل المؤسسات

  1. تعريف الموظفين بالمؤسسة وأهدافها و قوانينها وقواعدها بالإضافة إلى تعريفهم بالوضع المالي للشركة.
  2. إستشارة الموظفين وأخذ آرائهم واقتراحاتهم ليشعروا بأهمية وجودهم في المنظمة وبحاجة العمل إليهم، مما يدفعهم لبذل قصارى جهدهم من أجل إنجاح العمل.
  3. حلّ مشاكل الموظفين ومحاولة رفع معنوياتهم، ودعمهم وتحفيزهم ليقدموا كل ما لديهم.

خارج المؤسسات

  1. تمثيل الشركة أو المؤسسة في المؤتمرات و المقابلات الصحفية والتلفزيونية خير تمثيل وإعطاء الانطباع الحسن والصورة الحسنة عن المؤسسة.
  2. تزويد عملاء المؤسسة بالمعلومات الدقيقة و الصحيحة وذلك من أجل راحتهم. .
  3. مواجهة كافّة المشكلات التي قد تتعرض لها المؤسسة والدفاع عنها والوقوف في وجه الشائعات الزائفة، وتحسين سمعة الشركة بما يضمن نجاحها في السوق.

الصفات الواجب توافرها في موظف العلاقات العامة

حتى يتمكن الإنسان من الوصول إلى مراحل متقدّمةٍ وينجح في مجال العلاقات العامة لا بدّ له من الاتصاف بمجموعةٍ من الصفات المهمة؛ فالمؤهل الأكاديمي وحده لا يكفي في مثل هذه وظائف، ومن أهم هذه الصفات:

  1. سرعة البديهة وضبط النفس.
  2. القدرة على التنظيم، والتنسيق، والتصدّي للمشكلات التي قد تتعرض لها المؤسسة، واتخاذ القرارات الصحيحة.
  3. القدرة على التعامل مع جميع من هم في بيئة العمل سواءاً كان الرئيس أو المدراء أو الموظفين والتواصل معهم باستمرار.
  4. القدرة الفائقة على التعامل مع وسائل الاتصال والإلمام بها.
  5. القدرة على طرح الأفكار البناءة وتقديم الاقتراحات الفعّالة التي تهدف لتطوير المؤسسة.
  6. القدرة على تنمية وتطوير مهاراته وقدراته الاجتماعية، ومواكبة كلّ ما هو جديد.