اقرأ » الجمهورية اليمنية
اليمن دول عربية دول ومعالم

الجمهورية اليمنية

الجمهورية اليمنية

موقع الجمهورية اليمنية

تقع الجمهورية اليمنية في شبه الجزيرة العربية في الجهة الغربية من قارة آسيا، وهي دولة عربية، تشترك في حدودها مع المملكة العربية السعودية شمالًا، وسلطنة عمان شرقًا، كما أن لها ساحلين أحدهما على البحر الأحمر من الجهة الغربية، والآخر على بحر العرب من جهة الجنوب، كما يبلغ عدد جزرها في البحرين قرابة مئتي جزيرة، أكبرهما جزيرتي حنيش وسقطرى.

تعد اليمن إحدى أعضاء جامعة الدول العربية، كما أنها تنتمي إلى حركة عدم الانحياز، ومنظمة التجارة العالمية، كما أنها إحدى أعضاء هيئة الأمم المتحدة.

الدين الأساسي للجمهورية هو الإسلام، وتلتزم في تشريعاتها وقوانينها قواعد الشريعة الإسلامية، كما أن نظام الحكم فيها جمهوري، ويحكمها الرئيس عبد ربه منصور هادي، وهي دولة ديمقراطية، ذات اقتصاد حر.

تاريخ الجمهورية اليمنية

تاريخ الدولة اليمنية غير محدد بفترة زمنية واضحة، غير أن الفترة الزمنية لقيامها قدر في منتصف الألف الثالثة بعد الميلاد، نسبة الى النقوش القديمة العائدة لبلاد ما بين النهرين، وتعتبر اليمن من أهم مراكز الحضارة القديمة؛ حيث تعاقبت عليها حضارات متنوعة كان أهمّها حضارة سبأ، وعتبان، وكذلك حضارة حضرموت وحمير، وهذه الحضارات مجتمعة طورت خط المسند، وهي إحدى أقدم الأبجديات في العالم، ويذكر أن عدد النصوص، والكتابات، والشواهد في اليمن يفوق عددها في غيرها من دول شبه الجزيرة العربية.

قامت في اليمن العديد من الدول أبرزها دولة الزيادية، واليعفرية، والطاهرية وغيرها، وذلك في العصور الوسطى، وقد أطلق عليها الروم اسم العربية السعيدة.

كانت تسيطر على اليمن الدولة العثمانية قبل أن تستقل الجهة الشمالية منها عن الدولة العثمانية في عام 1918م، ثم أسقطتها المملكة المتوكلية اليمنية بعدها بـ 44 عامًا، وأقامت الجمهورية اليمنية، واستمرّت المنطقة اليمنية الجنوبية بالبقاء تحت حماية بريطانيا لمدة خمسة أعوام تالية، حتى قيام الجمهورية اليمنية الديمقراطية الشعبية.

جغرافية الجمهورية اليمنية

تقسم اليمن جغرافيًا إلى خمسة أقاليم حسب الشكل التضاريسي وهي:

  • المرتفعات الجبلية: يمتد هذا الإقليم من الجهة الشمالية الغربية للدولة، وصولًا إلى الجهة الجنوبية الشرقية، وتتميز المرتفعات الجبلية اليمنية بأنّها الأكثر ارتفاعا من بين مرتفعات شبه الجزيرة العربية عامة؛ حيث إن ارتفاعها 2000-3500م، ويعد جبل النبي شعيب أكثرها ارتفاعًا.
  • الهضاب: تمتد الهضاب في المناطق الشمالية والشرقية في المرتفعات الجبلية، بشكل موازٍ لها، وتتسع بشكل أكبر باتجاه الربع الخالي، وهي ذات طبيعة صخرية صحراوية، ومليئة بالأودية، وتنقسم بشكل أساسي إلى قسمين هضبة حضرموت في المنطقة الشرقية والتي تنقسم بدورها إلى قسمين هضبة شمالية وهضبة جنوبية  يفصل بينهما وادي حضرموت، أمّا القسم الثاني فهو الهضبة الغربية، والتي يصل ارتفاعها إلى 1300م تقريبًا.
  • المنطقة الصحراوية: تمتد لتغطي أجزاءً من الربع الخالي، وهي مناطق جافّة ورملية وتخلو من النباتات، باستثناء مجرى الأمطار، ويصل ارتفاعها إلى ما يقارب 1000م فوق سطح البحر.
  • السهول الساحلية: تمتد السهول الساحلية من منطقة تهامة لتمر بحضرموت وعدن والمهرة جنوبًا، وتضم بين أراضيها الهضاب والجبال، وأبرز سهولها سهل ميفعة وأبين، والسهل الساحلي الشرقي.
  • الأحواض الجبلية: توجد غالبية السهول الجبلية والأحواض في الجهة الشرقية؛ حيث تكثر المياه فيها إذ تأتيها من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب.

اقتصاد الجمهورية اليمنية

تعتبر اليمن من الدول النامية وتعاني من اضطرابات سياسية واقتصادية، حيث يعتبر اقتصادها ضعيفًا نسبيًا، ولكنها تعتمد بشكل أساسي على بعض مصادر النفط والغاز، إلا أنّها غير مطوّرة بشكل كافٍ لتنشيط اقتصاد الدولة، كما تعتمد اليمن في اقتصادها على الناحية الزراعية والموانئ البحرية.