البحرين

الحرس الوطني البحريني

الحرس الوطني البحريني

الحرس الوطني

يعد الحرس الوطني البحريني هو قوة عسكرية نظامية مستقلة بحرينية، وتعتبر هذه القوة عمقاً عسكريّاً لقوة الدفاع الخاصة بالبحرين، وعبارة عن درع أمني لقوات الأمن العام بوزارة الداخلية في الدفاع عن مملكة البحرين، والمحافظة على أمنها واستقرارها وحمايتها وسلامة أراضيها، ويتكون الحرس الوطني البحريني من 3800 ضابط وجندي، يتوزعون على مجموعة من الكتائب، ومن أهمها: الضفادع البشرية، وسلاح المشاة، وقوات المهام الخاصة، وسلاح المدرعات، ومكافحة الشغب، ويرأس الحرس الوطني البحريني حاليّاً في عام 2020 اللواء الركن الشيخ عبدالعزيز بن سعود آل خليفة.

تأسيس الحرس الوطني البحريني

تم الإعلان عن تأسيس الحرس الوطني البحريني خلال عهد الأمير الراحل عيسى بن سلمان آل خليفة، وتحديداً في عام 1997، الذي حكم دولة البحرين في الفترة الممتدة ما بين 1961، وحتى 1999، ويُشار إلى أن فترة حكمه شهدت العديد من التطورات السياسية والاجتماعية والاقتصادية؛ حيث تمكنت دولة البحرين من الحصول على استقلالها من المملكة المتحدة في 15 أغسطس 1971، وتم تغيير لقب حاكم البحرين إلى أمير الدولة، ثم قام بتعيين أخيه الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة رئيسًا للحكومة، وخلال فترة حكمه أيضاً أصبح للبحرين مشاركات في المؤتمرات الدولية؛ حيث انضمت المملكة إلى الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية.

إقرأ أيضا:محمية أبو جالوم

إنجازات الحرس الوطني البحريني

على مدار أكثر من عشرين عاماً من تأسيس الحرس الوطني البحريني، تمكّن من تحقيق العديد من الإنجازات المختلفة، والتي ساهمت في حماية الدولة والحفاظ على سلامتها وأمنها، ومن أهم هذه الإنجازات:

  • تأمين وزارة الإعلام البحرينية.
  • تأمين ميناء خليفة البحريني.
  • المشاركة في حظر التجول عام 2011 إبان الانتفاضة الشيعية ضد ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة فترة ثورات الربيع العربي.
  • تأمين وإغلاق تقاطع الفاروق.
  • تأمين مجمع السلمانية الطبي 2011.
  • تأمين وحماية وزارة الداخلية البحرينية في عملية الإخلاء الثانية لدوار مجلس التعاون لدول الخليج العربي عام 2011.
  • تأمين كلاً من سجن جو وسجن الحد عام 2011.
  • حماية المناطق الحيوية في سترة.
  • حماية مطار البحرين الدولي.
  • حراسة المناطق البرية الجنوبية في البحرين.
  • حفظ الأمن والمنشآت الحساسة والحيوية في البحرين.
  • مساندة قوات الأمن العام ومختلف الأجهزة الأمنية البحرينية في حفظ الأمن والاستقرار.
  • مساندة قوات الجيش البحريني لصد التهديدات الخارجية عن البحرين.
  • التدخل في حالات الطوارئ والأزمات.

أهم أدوات الحرس الوطني البحريني

يستخدم الحرس الوطني البحريني لأداء مهامه العسكرية وواجباته مجموعة من الأسلحة المختلفة، والسيارات والمركبات العسكرية، ومعظمها مستوردة من العديد من الدول الأخرى، مثل: الأسلحة الأمريكية، والأسلحة اليابانية، والأسلحة التركية، ومن أهم هذه الأسلحة:

إقرأ أيضا:مدينة سنجار في محافظة نينوى
  • أوتوكار أرما armoured combat vehicle.
  • مركبة Otokar Akrep infantry mobility vehicle.
  • أوتوكار كوبرا infantry mobility vehicle.
  • هامفي infantry mobility vehicle.
  • تويوتا لاند كروزر Light Armoured vehicles.
  • إف جي أم-148 جافلن.
  • آر بي جي 7.
  • هاون M29 mortar.
  • رشاش M2 Browninig.
  • مدفع بوفورز 40 ملم L70 Air and field Gun.
  • بندقية إم 16 assault rifles.
  • بندقية إم-4 القصيرة assault rifle.
  • باريت إم 82 anti material rifle.
  • إم بي 5.
  • مركبة M939 Truck 6×6 trucks.
  • مركبة وباص MAN Truck & Bus military transport لنقل الحرس الوطني البحريني.
  • تويوتا كوستر Troops transport.
  • نيسان باترول Light Armoured vehicles and Troops transport.
  • طائرة هليكوبتر من نوع سيكورسكي يو إتش-60 بلاك هوك مروحية متعددة الأغراض.

القوات العسكرية الأخرى في البحرين

بالإضافة إلى الحرس الوطني البحريني، فإنه يوجد العديد من القوات العسكرية الأخرى، التي تدعم الحفاظ على الأمن في المملكة، ومن أهمها:

إقرأ أيضا:أهم مناطق جدة السياحية
  • قوة دفاع البحرين‏.
  • التحالف الدولي لأمن وحماية حرية الملاحة البحرية.
  • الجيش البحريني الملكي.
  • الحرس الملكي البحريني.
  • الحرس الوطني البحريني.
  • القوات البحرية الملكية البحرينية.
  • القوة البرية الملكية البحرينية.
  • جهاز الأمن الاستراتيجي.
  • سلاح الجو الملكي البحريني.
  • قوة دفاع البحرين.
  • مجلس الدفاع الأعلى.

ساجدة اشريم، درست بكالوريوس في علم الحاسوب، ودبلوم الإعلام الشامل قسم التحرير من أكاديمية رؤيا، بالإضافة إلى العديد من الدورات الإعلامية، تؤمن بأن الإعلام هو الحياة، والكتابة هي العالم الخاص بالكاتب، ونافذته إلى العالم الخارجي، لذلك بدأت بكاتبة المقالات والمدونات منذ أكثر من 7 سنوات، بالعديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، وعملت في إعداد وتقديم أكثر من 10 برامج إذاعية منوعة. انضمت لفريق السوق المفتوح لأهميته في إثراء المحتوى العربي، وإيجاد مصدر معلومات موثوق يساعد القارئ والباحث على الوصول إلى المعلومة التي يبحث عنها بشكل سهل وبسيط.

السابق
اليوم الوطني لمملكة البحرين
التالي
استاد البحرين الوطني