تغذية

السعرات الحرارية في القرنبيط المقلي

السعرات الحرارية في القرنبيط المقلي

القرنبيط

يعد القرنبيط، أو الزهرة كما هو معروف في بعض الدول، أحد أنواع الخضروات متعددة الاستخدامات الشائعة، التي تتميز بوفرة المركبات غذائية فيها؛ من معادن وفيتامينات متنوعة، ويتم حصاد هذا النوع من الخضراوات في فصل الشتاء، وهو مناسب كمكوّن ذو طعم خاص لتحضير الكثير من الوصفات على وجبة الغداء أو العشاء، كما أنه من أوائل الأغذية التكميلية للأطفال، ويمكن تحضيره بعدة أشكال؛ منها: القرنبيط المقلي، أو المسلوق، أو المشوي أو المخلل.

مقدار السعرات الحرارية في القرنبيط المقلي

يحظى القرنبيط المقلي بشعبية كبيرة لطعمه المتميز وإمكانية تحضيره بكل سهولة مع إمكانية إضافة عدد من المكونات اللذيذة له؛ مثل: البيض المخفوق، والدقيق، والملح، والزبدة للقلي، وبذور الكتان، الأمر الذي يكسبه طعماً جديداً ليصبح أكثر تغذية، لكنه أقل فائدة، وفي حال قليه لوحده دون أيّة إضافات؛ فإن عدد السعرات الحرارية الموجودة فيه تكون 120 سعرة حرارية لكل 100غم منه، أما الإضافات الأخرى من شأنها زيادة عدد تلك السعرات لتصبح 158 سعرة حرارية لنفس الكمية من القرنبيط المقلي. 

يكتسب خضار القرنبيط عن القلي قشرة ذهبية اللون، تحميه من فقدان العناصر الغذائية الموجودة فيه، وتجنبه نسبة كبيرة من الدهون، لكن في حال مقارنته مع القرنبيط المسلوق أو المطبوخ؛ فإن عدد السعرات الحرارية فيه لا تتجاوز الـ 29 سعرة حرارية، كما أن الفائدة فيه تكون أكثر، ويناسب من يتبعون برامج تغذية صحية أو برامج لإنقاص الوزن، كما أن عدد السعرات الحرارية في القرنبيط المخلل هي 64 سعرة حرارية.

إقرأ أيضا:كيفية طرد الفئران من المنزل
السوق المفتوح

ما هي القيمة الغذائية للقرنبيط

يعد هذا النوع من الخضراوات غنياً بالعناصر الغذائية المفيدة؛ لذلك فإن قيمته الغذائية عالية جداً؛ إذ يوجد في كل 100غم منه العناصر التالية:

  • 1.9غم من البروتين، ما يعادل 3% من حاجة الجسم اليومية.
  • 0.3غم من الدهون.
  • 5غم من الكربوهيدرات، ما يعادل 2% من حاجة الجسم اليومية.
  • فيتامين E.
  • فيتامين K.
  • فيتامين C.
  • فيتامين B6.
  • فيتامين B5.
  • فيتامين B1.
  • فيتامين B4.
  • فيتامين B9.
  • فيتامين B2.
  • فيتامين B3.
  • حديد.
  • كالسيوم.
  • مغنيسيوم.
  • منغنيز.
  • فلور.
  • فسفور.
  • سيلينيوم.
  • صوديوم.
  • بوتاسيوم.
  • نحاس.
  • زنك.
  • حمض الفوليك.

ما هي فوائد استخدام القرنبيط

ينفرد القرنبيط بقيمة غذائية هائلة لجسم الإنسان، وله العديد من الفوائد الصحية، نذكر منها ما يلي:

  • الوقاية من الإصابة بأنواع كثيرة من الأورام السرطانية.
  • التقليل من خطر ظهور العيوب الخلقية للجنين أثناء الحمل، بفعل الأحماض الدهنية وفيتامين B وK.
  • الوقاية من ظهور الإلتهابات المعوية، بفضل تغذية البكتيريا النافعة في القولون.
  • تقليل خطر الإصابة بحصى الكلى، تبعاً لوجود معدن البوتاسيوم.
  • تحسين عملية الهضم، نظراً لوجود الألياف الغذائية.
  • حماية الغشاء المخاطي في المعدة من الأورام والقرحة بفضل مادة الغلو كوروفانين.
  • حماية القلب والحفاظ على سلامته وسلامة الأوعية الدموية.
  • حماية أنسجة وخلايا الجسم من تأثير الشوارد الحرة.
  • التقليل من مخاطر الإصابة بالسمنة؛ لأنه يزيد من الشعور بالشبع لفترة أطول.
  • تعزيز عمل جهاز المناعة في جسم الإنسان.
  • زيادة عمليات التمثيل الغذائي في الجسم.

أهمية القرنبيط للرجيم

يساهم القرنبيط عموماً، ويُخص بالذكر هنا المسلوق منه، في عملية فقدان الوزن الزائد، فهو مكوّن رائع لأي حمية غذائية يُراعي فيها طهيه جيداً مع الحفاظ على هشاشته ولونه، وعدم فقدانه للمواد الغذائية الموجودة فيه، فيما تتمثل أهميته بالنسبة للرجيم باحتوائه على اندولات قادرة على مكافحة السمنة، وتحفيز عملية حرق الدهون بشكل أكبر، وبالتركيز على القرنبيط المطهو منخفض السعرات ستكون عملية فقدان الوزن أسرع وأكثر فائدة، في حين أن القرنبيط المقلي لا يساعد في هذا الأمر كثيراً.

إقرأ أيضا:طريقة تربية الماعز
السابق
السعرات الحرارية في السمك المشوي
التالي
ما هي فوائد البصل الأخضر