اقرأ » السيارات الأمريكية
سيارات

السيارات الأمريكية

سيارات تمريكية

بدأت الشركات الأمريكية بإنتاج السيارات خلال تسعينيات القرن التاسع عشر، ونمت هذه الصناعة بسرعة كبيرة جداً وأصبحت من القطاعات الصناعية المهمة داخل الولايات المتحدة، وتحتل الشركات الأمريكية المرتبة الثانية في نسبة إنتاج السيارات حول العالم؛ حيث تسبقها الشركات اليابانية، وتعمل معظم هذه الشركات على تسويق سياراتها في مختلف الأماكن حول العالم، وتتميز السيارات الأمريكية بمحركاتها ذات الأداء الرائع وجاهزيتها لغايات الأسفار الطويلة، بالإضافة إلى تصميماتها الجميلة ووسائل الأمان المميزة.

تاريخ السيارات الأمريكية

التاريخ المبكر

تمت صناعة أول سيارة أمريكية عام 1893 من قبل تشارلز دوريا وشقيقه فرانك، وتم تزويد هذه السيارة بمحرك بنزين 1 سلندر يمكنه توليد 4 أحصنة، وتمكنا من الفوز بأول السباقات الأمريكية للسيارات عام 1895، وقاما ببيع أول سيارة أمريكية بنزينية بعدها بعام واحد، ووصلت عدد الشركات إلى قرابة ثلاثين شركة مع حلول عام 1899، وتمكنت هذه الشركات من إنتاج 2,500 سيارة خلال هذا العام.

القرن العشرين

تطور هذا المجال في الولايات المتحدة خلال القرن العشرين، وتزايدت عدد الشركات المصنعة للسيارات بشكل كبير، ومنها الشركات الثلاث الكبرى التي تستحوذ على النسبة الكبرى من صناعة السيارات الأمريكية، وهي: شركة فورد عام 1903، وشركة جنرال موتورز عام 1908، وشركة كرايسلر عام 1925، كما عملت الشركات الأمريكية على ابتكار العديد من الاختراعات التي ساهمت في ازدهار صناعة السيارات حول العالم.

أدت الظروف الاقتصادية الصعبة التي حدثت خلال ثلاثينيات القرن الماضي إلى إغلاق العديد من شركات السيارات الأمريكية، وأدت كذلك إلى ازدياد المنافسة بين هذه الشركات الثلاث الكبرى، وأدت الحرب العالمية الثانية التي وقعت في بداية الأربعينيات إلى إيقاف صناعة السيارات وتوجّه هذه الشركات إلى صناعة المعدات العسكرية حتى نهاية الحرب عام 1945، ثم عاد هذا القطاع إلى الازدهار مرة أخرى خلال النصف الثاني من القرن العشرين.

عملت الشركات الأمريكية على تقديم العديد من الطرز ذات التصميمات الجديدة خلال هذه الفترة، ومنها فورد موستينج الرياضية التي تم تقديمها عام 1964، وتميزت هذه السيارة بمقدمتها الطويلة والمقاعد الخلفية الصغيرة، ثم تعثّرت هذه الشركات خلال الأزمة الاقتصادية خلال السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي، ولكنها استطاعت النهوض من جديد عندما ارتفعت أسعار المحروقات عام 1985، وقامت بتقديم العديد من الطرز الصغيرة، وبدأت في تسويق الشاحنات الصغيرة خلال تسعينيات القرن العشرين.

القرن الواحد والعشرين

واجهت الشركات الأمريكية انخفاضاً جديداً في المبيعات منذ بداية هذا القرن الجديد، كما أدى ارتفاع أسعار النفط عام 2008 إلى انخفاض المبيعات بشكل كبير جدًا مما أدى إلى تعرض الشركات الكبرى الثلاثة إلى أزمات مالية انتهت بإفلاس كل من شركة جنرال موتورز وشركة كرايسلر عام 2009 والاستناد إلى المساعدات الحكومية، ولكن شركة فورد لم تقترض أيّة مساعدات من الحكومة الأمريكية وقامت ببيع شركة فولفو عام 2010، بالإضافة إلى إيقاف علامة ميركوري عام 2011.

أبرز الشركات الأمريكية للسيارات

شركة جنرال موتورز

تأسست هذه الشركة عام 1908 من قبل رائد الأعمال الأمريكي ويليام دورانت، ويقع مقرها الرئيسي في مدينة ديترويت في ولاية ميشيغان الأمريكية، وتشتمل منتجاتها على سيارات الركوب والسيارات التجارية، بالإضافة إلى الشاحنات الصغيرة، وتعد هذه الشركة واحدة من أكبر شركات السيارات في العالم؛ حيث وصلت أرباحها إلى 8.014 مليار دولار أمريكي خلال عام 2018، كما إنها استطاعت أن تحقق رقماً قياسياً جديداً ببيع 9.15 مليون سيارة مختلفة عام 2005، وتمتلك جنرال موتورز العديد من الشركات ومنها شركة هولدن الأسترالية، وشركة دايو  الكورية، بالإضافة إلى العديد من شركات السيارات الأمريكية الأخرى، ومنها ما يأتي:

  • شركة كاديلاك: تم تأسيس هذه الشركة عام 1902 على أنقاض شركة هنري فورد، وهي إحدى الشركات الأمريكية المتخصصة في صناعة السيارات الفاخرة التي يتم تسويقها في العديد من دول العالم، ويعود السبب في تسميتها بهذا الاسم إلى الفرنسي انطوان كاديلاك الذي اكتشف مدينة ميشيغان الأمريكية التي تحتضن مقر هذه الشركة، وكانت هذه الشركة أول شركة أمريكية تحصل على كأس ديوار تروفي البريطاني عام 1908، وتم الاستحواذ عليها من قبل جنرال موتورز عام 1909.
  • شركة بويك: قام المهندس الأمريكي ديفيد دنبر بويك بتأسيس هذه الشركة عام 1903، وهي واحدة من أوائل الشركات الأمريكية لصناعة السيارات، وتعد بويك إحدى الشركات المختصة بصناعة السيارات الفاخرة وتسويقها في كندا والصين والولايات المتحدة وعدد آخر من دول العالم، وقامت بتحقيق رقم قياسي جديد لمبيعاتها عام 2016؛ إذ تمكّنت من بيع 1.44 مليون سيارة خلال هذا العام، ويجدر بالذّكر أن مؤسس شركة جنرال موتورز ويليام دورانت كان مديراً لهذه الشركة قبل تأسيس شركة الخاصة.

شركة كرايسلر

تم تأسيس شركة كرايسلر عام 1925 من قبل والتر كرايسلر، ويقع مقرها الرئيسي في مدينة أوبورن هيلز الأمريكية، وهي من الشركات المتخصصة في صناعة سيارات الركوب والسيارات الفاخرة، كما إنها واحدة من أكبر شركات السيارات في الولايات المتحدة؛ حيث تعد من أكبر ثلاث شركات للسيارات، إضافة إلى إنها تضم العديد من الشركات الأمريكية الأخرى أيضاً، ومنها ما يأتي:

  • شركة دودج: قام الأخوين هوراس دودج وجون دودج بتأسيس هذه الشركة التي يقع مقرها في مدينة ديترويت عام 1914، واستطاعت أن تنتج أول سيارة في تاريخها خلال نفس العام، وتتميز دودج بسياراتها ذات الأداء الفائق، كما تقوم بصناعة الأنواع المختلفة من السيارات بداية من السيارات الرياضية والشاحنات الصغيرة ومروراً بالسيارات العائلية وسيارات الركوب ذات الحجم الصغير، وتعمل على تسويق هذه المنتجات في معظم أنحاء العالم، وتعد تابعة لشركة كرايسلر منذ عام 1928.
  • شركة جيب: ظهرت جيب لأول مرة أثناء الحرب العالمية الثانية عام 1940 كواحد من الطرز التي تنتجها شركة ويلز اوفرلاند الأمريكية، وتم تصميمها بشروط خاصة وضعها الجيش الأمريكي خلال تلك الفترة، وتعد شركة جيب اليوم إحدى الشركات العالمية التي تعمل على تقديم السيارات الفاخرة رباعية الدفع؛ حيث تقتصر منتجاتها على سيارات SUV الفاخرة بالإضافة إلى نوع واحد من شاحنات البيك أب الصغيرة، وتم الاستحواذ عليها من قبل شركة كرايسلر منذ عام 1953.

شركة فورد

تقع شركة فورد في مدينة ديربورن الأمريكية، ويرجع تاريخها إلى عام 1903 عندما قرر هنري فورد بتأسيس شركة جديدة تحمل اسمه بعد فشل الشركة التي قام بتأسيسها عام 1901، وتعد هذه الشركة اليوم من أكبر شركات السيارات في الولايات المتحدة والعالم؛ حيث تحتل المركز الثاني في الولايات المتحدة والمركز الخامس على مستوى العالم، وأما منتجاتها؛ فهي تشمل شاحنات البيك أب الصغيرة ومختلف أنواع سيارات الركوب، بالإضافة إلى السيارات الفاخرة التي تقوم بتسويقها تحت اسم لينكولن.

شركة لينكولن

تعد لينكولن إحدى العلامات التجارية الأمريكية الخاصة بالسيارات الفاخرة، وتتميز سياراتها بتصميماتها الرائعة ومحركاتها القوية، وهي شركة تم تأسيسها من قبل هنري ليلاند مؤسس شركة كاديلاك وابنه ويلفريد عام 1917، واستطاعت الدخول إلى العديد من الأسواق العالمية؛ حيث تقوم بتسويق سياراتها في الشرق الأوسط وشرق آسيا والولايات المتحدة، وتم الاستحواذ عليها من قبل شركة فورد عام 1922.

الاختراعات المسجلة لشركات السيارات الأمريكية

  • محركات الهايبرد: قامت شركة فورد بتسجيل براءة اختراع لمحرك جديد عام 2019، وهو محرك هجين رباعي الدفع يتكون من محرك بنزين 8 سلندر يرتبط بالعجلات الخلفية للسيارة، بالإضافة إلى محركين كهربائيين يربطان بالعجلات الأمامية بطريقة تؤدي إلى زيادة الكفاءة لهذا المحرك، إلى جانب الأداء المتقدم.
  • أنظمة المكابح: عملت شركة لوكهيد الأمريكية على ابتكار نظام مكابح يشتمل على وحدة تحكّم تقوم بمراقبة حالة المكابح الهيدروليكية الخاصة بالسيارة، وتكمن أهمية هذه الوحدة بالتبديل بين نظام المكابح الهيدروليكية ونظام المكابح الكهربائية المستقلة عندما تكتشف خللاً في النظام الهيدروليكي، وتم تسجيل هذا الاختراع لصالح الشركة عام 2006.
  • التحكّم بالثبات: قامت شركة فورد باختراع نظام أمان جديد يتكون من بعض المستشعرات التي تعمل على مراقبة السيارة أثناء القيادة، بالإضافة إلى مراقبة حالة الطريق، ثم يقوم هذا النظام بالتحكّم بالمكابح وأداء المحرك بشكل تلقائي من أجل المحافظة على ثبات السيارة.
  • نظام مراقبة حالة السائق: تم تطوير هذا النظام من قبل شركة فورد، ويتكون هذا النظام من كاميرات تعمل على مراقبة الطريق ودراسة حالة القيادة للسيارة، ثم يقوم النظام بإصدار التنبيهات الصوتية والمرئية المناسبة عندما يلاحظ انخفاض تركيز السائق.

مقالات عن سيارات امريكية