تكنو لايف

الفرق بين نظام دوس وويندوز

الفرق بين نظام دوس وويندوز

نظم التشغيل

إن كلاً من نظامي ويندوز ودوس عبارة عن نُظم تستخدم لتشغيل الحاسوب، وهما نظامين ضمن نظم التشغيل المتعددة الأخرى التي تُستخدم لإدارة مصادر، وموارد وبرمجيات الحاسوب ك نظام تشغيل الماكنتوش Mac، ونظام تشغيل اليونكس UNIX وكل نظام من هذه الأنظمة يتمتع بالعديد من المزايا، و به مجموعة من العيوب كذلك.

تُقسم نظم التشغيل وفقً للمستخدمين إلى نظام متعدد المستخدمين، و نظام أحادي الاستخدام، بينما تُقسم برامج التشغيل حسب المُستخدمين والبرامج إلى نظام أحادي المستخدم أحادي المهام، ونظام أحادي المستخدم متعدد المهام، وتتمثل مهام نظم التشغيل بشكلٍ عام في التحكم في مسار البيانات، والتحكم في وحدات الإدخال والإخراج، واكتشاف الأعطال، والتحكم في وحدة الذاكرة الرئيسية، والاتصال مع المستخدمين، وتحميل البرمجيات التطبيقية.

أهم الفروقات بين نظام دوس وويندوز

سهولة الاستخدام

يعد نظام التشغيل دوس Dos هو نظام التشغيل الأقدم الذي لم يعد مُستخدمًا كما كان من قبل، بينما يعد نظام التشغيل ويندوز Windows هو نظام تشغيل القرص الأكثر شعبية والأكثر بروزًا، فهو يسيطر بصورة كبيرة في الوقت الحالي على عالم الكمبيوتر الشخصي، وربما يعود ذلك لسهولة استخدامه وفهمه من قبل المبتدئين إلى حدٍ كبير على عكس جميع نظم التشغيل الأخرى التي تكون في الغالب صعبة ومعقدة.

السعة المطلوبة

يعتبر نظام DOS نظام تشغيل مجاني، وهذا ما يميزه بشكلٍ خاص، بالإضافة إلى أن هذا النظام يتمتع بميزة أخرى تتمثل في البساطة وعدم التعقيد في التشغيل، فهو لا يحتاج فيه نظام Doc سوى ميجا بايت واحد فقط من أجل تشغيله، بينما يحتاج نظام ويندوز Windows إلى ميجابايت كافية من الذاكرة للعمل.

المميزات

هناك مجموعة من المزايا التي يتمتع بها نظام Doc منها، أنه يقوم بتأمين عملية استخدام مصادر الحاسب بطريقة مثلى دون الدخول في تفاصيل التقنية للحاسب؛ حيث يقوم بإدارة الملفات وتنظيم الأدلة الموجودة على القرص والملفات كذلك دون التأثير على إدارة الأمور الأخرى، أيضًا تعد ميزة الاستقلالية أهم مزايا نظام Dos، وأشهرها، فالمستخدمون لا يتمكنون من المشاركة في هذا النوع من الأنظمة، أما عن نظام ويندوز فهو نظام يتوافق مع جميع البرامج سواء مع برامج نظام التشغيل Dos أو أي برامج خاصة بأي إصدار ويندوز، كما يتمتع نظام ويندوز بالسهولة فيما يتعلق بتوصيل الأجهزة الملحقة بالحاسوب، كالماوس، والطابعات، والشاشات، والتعامل معها أيضًا.

العيوب

هناك عيوب لنظامي Dos، و windows، فنظام Dos على سبيل المثال لا يستطيع قراءة أو تسمية أي ملف بأكثر من ثمانية حروف، كما أن نسبة الخطأ الموجودة بهذا البرنامج مرتفعة بدرجة كبيرة، إضافة إلى أن هذا النظام لا يتعرف إلا على نظام جدولة واحد هو جدولة الملفات FAT، ونتيجة لذلك لا يمكنه التعرف على أقراص بسعات تتخطى 4GB، بينما يعد الاستهلاك الزائد للإنترنت خلال عملية التحديث، وكثرة النوافذ المنبثقة، ووجود التعقيدات في لوحة التحكم أبرز عيوب نظام ويندوز 10 آخر إصدارات نظام تشغيل ويندوز windows.

فروق أخرى

  • يعتبر نظام دوس نظام تشغيل الأوامر النصية بشكل مباشر، وقد تم تطويره وتسميته باسم Mc Dos، وهو نظام أحادي المهام بمعنى أنه لا يسمح بفتح تطبيق واحد في نفس الوقت، وقد كانت بداية نظام تشغيل ويندوز التابع لشركة مايكروسوفت العالمية في عام 1985، وكان مجرد لوحة رسومية مساعدة في كتابة الأوامر في نظام الدوس Dos، بينما يعد نظام ويندوز واحدًا من نُظم التشغيل متعددة المستخدمين متعددة المهام، فويندوز تندرج تحته العديد من برامج الحاسوب المختلفة.
  • يتميز نظام تشغيل ويندوز بدعمه للعديد من اللغات، فعلى سبيل المثال يدعم النظام استخدام اللغة الروسية، واللغة الإنجليزية، والفرنسية، والعربية، إلخ.
  • لا يدعم دوس الواجهات الرسومية على عكس الويندوز.
السابق
تعريف نظام التشغيل Dos
التالي
ما هي أنظمة التشغيل مفتوحة المصدر