السياحة والسفر

المملكة المغربية

المملكة المغربية

تعاقبت على المملكة المغربية الكثير من الحضارات البربرية والعربية والأفريقية والأوروبية، وكان الصيادون النيوليثيون أول من استقر في المنطقة الساحلية من المغرب قبل نحو 8000 سنة قبل الميلاد، وازدهرت حضارتهم حتى 4000 سنة قبل الميلاد. 

المملكة المغربية في العصر الحديث 

مملكة البربر في موريتانيا كانت أول دولة مغربية معروفة فيها، وحكمها بوخوس الأول. في عام 670 للميلاد  انتشرت لغة البربر ونظامهم الحكومي و كذلك انتشر الإسلام المغرب، بسبب مجيء الغزو الإسلامي الأول لشمال أفريقيا تحت قيادة عقبة بن نافع، و استمر البربر ببطئ في اعتناق الإسلام حتى بعد تضاؤل الحكم العربي، وتأسست أول دولة إسلامية وهي مملكة النكور في جبال الرف في عام 710 ميلادية.

عام 1860 احتلت إسبانيا شمال المغرب وبدأت في التنافس التجاري مع قريناتها من الدول الأوروبية لمدة نصف قرن،  والتي شهدت معها سيادة المغرب تآكلا حاداً ومطرداً. وفي عام 1912، فرض الفرنسيون محمية على البلاد، وتحت حكمهم تم حرمان المواطنين العديد من الحريات ومنها التعليم، والذي حصل عليه أقرانهم من الأطفال من الأسر المغربية النبيلة ضمن مناهج التعليم الفرنسية، إلا أن صعود هذه الطبقة الفكرية الشابة المحسوبة على المد الفرنسي أدى إلى حركة قومية مضادة مصممة على إعادة البلد إلى شعبها.

إقرأ أيضا:أفضل مكاتب عقار في السعودية

انتهى الصراع الطويل الأمد مع فرنسا بالإستقلال في عام 1956. وبعد الإستقلال، استعاد المغرب نفسه كملكية دستورية وبرلمان منتخب. وتولى العرش الملك الحالي محمد السادس  في تموز 1999، بعد وفاة والده الملك الحسن الثاني الذي حكم من عام 1961 حتى عام 1999. وقد تم تشكيل عدد من الأحزاب السياسية المعارضة في السنوات العديدة الماضية، وهي أحزاب قانونية.

جغرافية ومناخ المملكة

تقع المغرب في  أقصى غرب شمال أفريقيا، تطل على كل من المحيط الأطلسي الشمالي غربا والبحر الأبيض المتوسط شمالا، ولها حدود مع الجزائر شرقًا والصحراء الغربية.

يعد المناخ في المغرب جافاً وحاراً، وتتخلله كميات صغيرة من الأمطار تهبط في فصلي الخريف والشتاء، وتتفاوت فيها درجات الحرارة حسب الموسم والموقع. ويمكن أن تصل المناطق الصحراوية الجنوبية والجنوبية الشرقية إلى درجات حرارة عالية للغاية خلال أشهر الصيف الحارة، و تكون الجبال ذات الإرتفاعات العالية باردة جدا في ليالي الصيف و تصل إلى درجة التجمد في الشتاء.

مساحة المملكة المغربية

تبلغ مساحة المغرب 446,550 كيلومتر مربع، وتشكل اليابسة معظم هذه المساحة إذ تبلغ 446,300 كيلو متر مربع، وتشكل المسطحات المائية مساحة 250 كيلومتر مربع.

إقرأ أيضا:محمية الأزرق في الأردن

سكان المملكة المغربية

يبلغ تعداد سكان المملكة المغربية قرابة 34.3 مليون نسمة،  بمعدل نمو يقارب 1% حسب تقديرات عام 2018، وضمن نفس الإحصائيات كان توزيع السكان على المدن الكبرى كالآتي: 3.684 مليون في الدار البيضاء كازابلانكا، 1.847 مليون في الرباط العاصمة، 1.184 مليون في فاس، 1.116 مليون في طنجة، و 976,000 في مراكش، 888,000 فى أكادير. 

التعليم في المملكة

ينفق المغرب 20% من ميزانيته السنوية على التعليم، ويتكون الإنفاق الحكومي أساساً من بناء المدارس والجامعات لتلبية احتياجات السكان المتزايدة. إلا أن التعليم في البلاد لا يزال يواجه العديد من التحديات؛ حيث أن حوالي 50% فقط من الفتيات يرتادون المدارس وما يقارب 75% من الشباب، وقد تصل هذه الأرقام إلى مستويات أقل ضمن المناطق الريفية. وتقع في المغرب واحدة من أقدم الجامعات في العالم وهي جامعة القرويين، والتي أنشئت في عام 859 ميلادي وما زالت تعمل منذ ذلك الوقت إلى يومنا هذا.

إقرأ أيضا:افضل وجهة سياحية للعائلة

حقائق عن المملكة المغربية

اللغة العربية هي لغة الدولة الرسمية، أما اللهجات البربرية والفرنسية هي في كثير من الأحيان لغة العمل والحكومة والدبلوماسية، ويعود أصل تسمية المغرب إلى اللغة الإسبانية،  فأصل كلمة marrocos هي من marruecos الإسبانية وتعني بالعربية أرض الله.

السابق
محافظة يزد
التالي
محافظة مازندران