حياتك

جدول أوقات الزراعة

جدول أوقات الزراعة

الزراعة

تعد الزراعة بأنها العملية المنتجة للعديد من المواد التي نحتاجها في حياتنا اليومية، والتي تتمثل في الموارد الغذائية، والأعلاف والألياف، وتتعدد أنواع الزراعة؛ إذ توجد الزراعة التجارية المكثفة والتي تعتمد على زراعة مساحة واسعة من الحقول واستعمال المنتجات في الصناعة، وزراعة الطفوف وهي زراعة المساحة الصغيرة التي تلبي احتياجات العائلة، وتؤثر الزراعة في رفع مستوى الدخل المادي، وزيادة الثروة الحيوانية.

جدول أوقات الزراعة حسب المنتج

الباذنجان

يعد من النباتات ذاتية التلقيح، ويحتاج نموه إلى فترة دافئة لا تقل عن خمسة أشهر؛ بحيث تتراوح درجة الحرارة فيها ما بين 19-25°، وتُزرع أشتال الباذنجان بتوزيعها على شكل خطوط ينفصل كل خط عن الآخر من 80-100سم، وتكون المسافة بين كل شتلة وأخرى في ذات الخط ما يتراوح بين 50-60سم.

تبدأ زراعة الباذنجان في شهر أيلول/9، ويستمر حتى شهر 12، ويمكن نقل الشتلات من مكان لآخر في الفترة ما بين أيلول/9- يناير/1، وتستمر فترة حصاده من شهر تشرين الثاني/11- أيار/5، وهو يحتاج إلى ري معتدل ومراعاة عدم الإفراط في ذلك، بشكل يضمن الحفاظ على رطوبة التربة، ويتم ذلك من خلال استخدام أنبوب المياه، أو عبر استخدام أداة ري يدوية، وهو يعتمد على السماد العضوي، ويمكن عند بداية زراعته استعمال الأسمدة الكيماوية مثل اليوريا.

إقرأ أيضا:السعرات الحرارية في الآيس كريم

الطماطم

تنتمي نبتة الطماطم إلى النباتات ذاتية التلقيح، وهي تحتل المركز الأول بين الخضروات من حيث المساحة التي يتم زراعتها سنويّاً، بالإضافة إلى كمية الإنتاج والاستهلاك، وهي من الخضروات ذاتية التلقيح، ويوجد منها العديد من الأحجام والألوان المختلفة، وتبدأ زراعة الطماطم من شهر آب/8-شهر كانون الثاني/1، ويمكن نقل الشتلات من النصف الثاني لشهر أيلول/9-شباط/2، بينما تبدأ فترة الحصاد من النصف الثاني لشهر كانون الأول 12، وحتى نهاية النصف الأول من شهر أيار 5، وتعتمد زراعة الطماطم على نفس طريقة الري واستعمال الأسمدة المتّبعة في زراعة الباذنجان.

الخيار

يعد الخيار أحد النباتات خلطية التلقيح، وهو نظام تزاوج في النباتات يستلزم أن يكون التلقيح بين ذكر وأنثى، ويعتمد على انتقال حبوب اللقاح من متك نبتة إلى ميسم زهرة على نبتة أخرى، ويحتاج الخيار إلى طقس معتدل طوال فترة نموه، وتمتد فترة زراعته من النصف الثاني لشهر آب وحتى نهاية كانون الأول، ويمكن نقل شتلات الخيار من مكان لآخر في الفترة ما بين النصف الثاني من شهر أيلول وحتى نهاية كانون الثاني، بينما تستمر فترة حصاده من النصف الثاني لشهر تشرين الثاني وصولاً إلى نهاية شهر أيار، ويعتمد في الري والتسميد على نفس الأساليب المتبعة عند زراعة الباذنجان.

إقرأ أيضا:القضاء على النمل

الفلفل

يوجد نوعان من الفلل، وهو الحلو والحار، ويتشابهان معاً في ظروف الزراعة؛ حيث إنه يعد من النباتات ذاتية التلقيح التي تنمو في المناطق المعتدلة، وتنجح زراعته في المناطق جيدة الصرف، وتُزرع أشتاله في صفوف متوازية،؛ إلا أنه يجب الانتباه على ترك مسافة 70سم بين كل صف وآخر، وترك مسافة 40سم بين كل شتلة وأخرى في الصف نفسه.

تبدأ زراعة الفلفل من النصف الثاني لشهر آب وتستمر حتى النصف الأول من تشرين الثاني، ويمكن للمزارع أن ينقل الشتلات من مكان لآخر في الفترة الممتدة من بداية تشرين الأول وحتى النصف الأول من كانون الأول، أما فترة حصاده؛ فهي تمتد من النصف الثاني من كانون الأول وحتى نهاية نيسان/4، وينصح باتباع ذات الطريقة السابقة في الري والتسميد.

الملفوف

يعد من النباتات خلطية التلقيح، وهو نبات شتوي يكثر نموه في المناطق المعتدلة، ويحتاج إلى أرض جيدة الصرف، كما تتم زراعة الأشتال في خطوط متوازية، يجب ترك مسافة 70سم بين كل خط وآخر، كما يجب ترك مسافة 40سم بين كل شتلة وأخرى، وينقسم جدول أوقات الزراعة للملفوف على النحو التالي: تبدأ الزراعة من بداية أيلول وحتى النصف الأول من كانون الثاني، ويمكن نقل الشتلات من بداية تشرين الأول وحتى النصف الأول من شباط، أما فترة حصاده؛ فهي تبدأ من النصف الثاني لكانون الأول وحتى نهاية أيار، ويتم الري والتسميد بذات الطرق السابقة.

إقرأ أيضا:طريقة عمل الشمع لازالة الشعر

الزهرة

تتشابه الزهرة مع الملفوف في ظروف الزراعة جميعها، وبطريقة الري والتسميد؛ إلا أنها تختلف عنها في جدول أوقات الزراعة؛ إذ تبدأ زراعتها مع بداية النصف الثاني من أيلول وتستمر حتى نهاية كانون الأول، ويمكن نقل الشتلات من مكان لآخر في الفترة ما بين النصف الثاني من تشرين الأول وحتى نهاية كانون الثاني، بينما تبدأ فترة الحصاد من النصف الثاني لكانون الأول وحتى نهاية شهر آذار.

البطاطا

تعد نبتة البطاطا واحدةً من أعلى النباتات في نسبة الإنتاج والاستهلاك، وتنمو ثمارها تحت سطح التربة، بينما يكون الجزء الأخضر فوق سطح التربة، وتحتاج البطاطا إلى جو يميل إلى البرودة، كما يجب أن تتراوح درجة الحرارة في المنطقة ما بين 15-25°، ويوجد بعض أنواع البطاطا التي تتحمل درجة حرارة أعلى، وتتم زراعتها خلال فترة قصيرة لا تتجاوز الشهر والنصف؛ إذ إنها تبدأ من النصف الثاني لتشرين الأول وحتى نهاية تشرين الثاني، أما فترة حصادها؛ فهي تبدأ مع شهر شباط وتستمر حتى النصف الأول من شهر نيسان.

لا تعتمد البطاطا في زراعتها على الأشتال، بل يتم زراعة الدرنات وهي الثمار في التربة بشكل مباشر وبعمق 15سم، ويتم توزيعها في خطوط متوازية تبتعد عن بعضها حوالي 80سم، كما تكون المسافة بين كل درنة وأخرى 30سم، ويجب الأخذ بعين الاعتبار حاجة المحصول إلى إضافة تربة على منطقة الجذور للحصول على نباتات أفضل.

الذرة الحلوة

تتعدد استخدامات نبتة الذرة، مما يجعلها واحدةً من النباتات المهمة غذائيّاً، وتمتاز بكونها ذاتي التلقيح، وتبدأ فترة زراعتها مع أول شهر أيلول وتستمر حتى نهاية كانون الثاني، بينما تبدأ فترة حصادها منذ النصف الثاني من تشرين الثاني وحتى نهاية نيسان، ولا تعتمد الذرة على الأشتال في زراعتها، إنما يتم زراعة البذور في الأرض بشكل مباشر بعمق 5سم، وتتوزع في خطوط متوازية، وتكون المسافة بين الخط والآخر 80سم، والمسافة بين البذور 30سم.

البصل

يتكون البصل من أوراق أنبوبية غضة، وقواعده موجودة تحت سطح الأرض، وعند زراعته يجب تسوية الأرض، ويتم تقسيم الأرض إلى سطور متوازية، وتزرع الشتلات على مسافات تتراوح ما بين 7-10سم بين كل واحدة وأخرى، ويتأثر البصل بشكل كبير بكل من عدد ساعات النهار ودرجة الحرارة؛ إذ يؤدي ارتفاع درجة الحرارة والساعات الطويلة للنهار إلى سرعة تكوين الأبصال، وينحصر جدول أوقات زراعة البصل في الفترة الممتدة من بداية أيلول وحتى نهاية كانون الثاني.

البقدونس

يمتاز البقدونس بالأوراق الصغيرة والثمار الكروية، وهو يتحمل درجة الحرارة العالية والمنخفضة، وتتم زراعته عند انخفاض درجة الحرارة؛ وذلك بعد أن يتم تقسيم الأرض إلى أحواض، لا يزيد عرض كل منها عن 1م، وطولها عن 2م، كما يتم تنعيم التربة وخلطها بالأسمدة العضوية، والتخلص من الحجارة الموجودة فيها، ثم نثر البذور بطريقة متجانسة، وتغطيتها بطبقة خفيفة من التربة، ومن ثم ريّها بحذر شديد كي لا تنجرف البذور، وينحصر جدول أوقات الزراعة للبقدونس في ثلاثة شهور، تبدأ مع بداية شهر أيلول، وتنتهي مع نهاية تشرين الثاني.

ساجدة اشريم، درست بكالوريوس في علم الحاسوب، ودبلوم الإعلام الشامل قسم التحرير من أكاديمية رؤيا، بالإضافة إلى العديد من الدورات الإعلامية، تؤمن بأن الإعلام هو الحياة، والكتابة هي العالم الخاص بالكاتب، ونافذته إلى العالم الخارجي، لذلك بدأت بكاتبة المقالات والمدونات منذ أكثر من 7 سنوات، بالعديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، وعملت في إعداد وتقديم أكثر من 10 برامج إذاعية منوعة. انضمت لفريق السوق المفتوح لأهميته في إثراء المحتوى العربي، وإيجاد مصدر معلومات موثوق يساعد القارئ والباحث على الوصول إلى المعلومة التي يبحث عنها بشكل سهل وبسيط.

السابق
أين يعيش وحيد القرن
التالي
أهمية الثروة الحيوانية