خدمات

خدمات ذوي الاحتياجات الخاصة في الإمارات

خدمات ذوي الاحتياجات الخاصة في الإمارات

ذوي الاحتياجات الخاصة

يطلق مسمى ذوي الاحتياجات الخاصة على الأشخاص الذين لا يستطيعون ممارسة حياتهم بصورة طبيعية، إلا إذا تلقوا الرعاية الخاصة نتيجة معاناتهم من قصور فكري أو عصبي، أو اختلال كلي أو جزئي، دائم أو مؤقت، في قدراتهم العقلية أو الحسية أو النفسية.

دور الإمارات في دعم ذوي الاحتياجات الخاصة

قام نائب رئيس دولة الإمارات، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رعاه الله، بتعزيز ذوي الاحتياجات الخاصة باسم أصحاب الهمم، وقام بتحديد مسؤول يعرف بمسؤول خدمات أصحاب الهمم، في كل المؤسسات والجهات الخدمية مهمته تقديم الرعاية، والخدمة الخاصة لذوي الاعاقة، كما عملت الإمارات على وضع قوانين صارمة تحمي حقوق هؤلاء الأشخاص، وتضمن العيش الكريم لهم، وتوفر الفرص العادلة في المجالات المختلفة، ومن هذه الحقوق الرعاية الاجتماعية؛ حيث يحق لكل مواطن من هؤلاء الأشخاص مساعدات شهرية وفقًا للقوانين الاتحادية النافذة، إضافةً إلى تعليمهم وتوفير الوظائف لهم، كما تحتوي الإمارات السبعة جميعها على مراكز وبرامج خاصة لتأهيل ودعم هذه الفئة من الأشخاص منها: مركز نور دبي، ومركز دبي للتوحد، ونادي دبي للمعاقين، ومركز الفجيرة للتأهيل، وجمعية الإمارات للصم، ومدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، ومركز دبي للرعاية الخاصة. 

إقرأ أيضا:البنك العربي المحدود في اليمن

خدمات جامعة الإمارات لذوي الاحتياجات الخاصة

تُخصص جامعة الإمارات العربية المتحدة قسم خاص لذوي الاحتياجات الخاصة، يُعنى بالاهتمام وتقديم الخدمات اللازمة لهم، إذ عملت على توفير العديد من الخدمات الأكاديمية لذوي الاحتياجات الخاصة منها: تسجيل المحاضرات، والتسجيل المبكر للمواد الدراسية، والتواصل مع المرشدين، بالإضافة إلى إعداد اختبارات بديلة لهم، كما يوجد مركز خاص بالطلبة من ذوي الإعاقة البصرية، الهدف منه تعليمهم بواسطة العديد من التقنيات المساعدة من أجل تسهيل تعاملهم مع الحياة العامة منها: لغة برايل، ولغة الكتاب، ونوت كلير، وبرنامج إبصار، وكلير فيو، وفير فيو.

دبي صديقة لذوي الاحتياجات الخاصة عام 2020

قام ولي عهد مدينة دبي الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، بإطلاق مبادرة مجتمعي مكانٌ للجميع، التي تهدف إلى تحويل مدينة دبي إلى مدينة صديقة لذوي الاحتياجات الخاصة بنهاية سنة 2020، إذ تتميز دبي بالعديد من الخدمات الخاصة بهذه الفئة من الأشخاص منها: توفير كاونترات خاصة لهم في المطارات لتسهيل سفرهم، مما يجذب السياح من ذوي الاحتياجات الخاصة لدبي نظرًا لارتفاع مستوى الخدمة المقدمة لهم، وتدريب أكثر من خمسين مسؤول على لغة الإشارة للتعامل مع ذوي الإعاقة، إضافةً إلى تعيين عدد منهم بالوظائف المختلفة، بهدف اختلاطهم بغيرهم من المجتمعات.

إقرأ أيضا:أفضل حساب الادخار Children Account للاطفال

دور الجهات الحكومية في دعم ذوي الاحتياجات الخاصة

قامت العديد من الجهات الحكومية في دولة الإمارات بالاهتمام ودعم ذوي الاحتياجات الخاصة من خلال إعداد الكثير من المبادرات المجتمعية، أهمها: 

  • عملت وزارة تنمية المجتمع على إعداد بطاقة أثير، التي تهدف إلى دمج ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع، من خلال توفير العديد من الخدمات والامتيازات الخاصة في مختلف المجالات مثل الإسكان، والصحة، والإعفاء من رسوم السيارات، إضافةً إلى الحصول على خصم لحزمة البيانات المتنقلة في هواتفهم.
  • توفير فرص عمل وتأهيل وتشغيل أصحاب الهمم من قبل إدارة مراكز وزارة الداخلية، من أجل دمجهم في الحياة العامة.
  • تشرف مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة، على كل مراكز ومؤسسات دور الرعاية الإنسانية والخدمات الاجتماعية لذوي الإعاقة، من أجل تنفيذ الأهداف الإنسانية.
  • قامت بلدية العين بتوفير خدمة السيارة المتنقلة لأصحاب الهمم وكبار السن، من أجل مساعدتهم في تحقيق معاملاتهم من منازلهم بدون عناء وبكل بساطة.
  • عملت هيئة تنمية المجتمع في إمارة دبي على إعداد بطاقة سند، والتي تُمكن الإماراتيين وغير الإماراتيين من ذوي الاحتياجات الخاصة، من الحصول على خدمات مميزة في الإمارة.

شذى خطاطبة عمي 26 سنة، تخرجت من جامعة اليرموك، كلية العلوم، قسم الكيمياء 2016 بتقدير جيد جداً، من هواياتها القراءة والتصوير والطهي ومشاهدة الأفلام. أعمل ككاتب محتوى إذ تتمتع باللغة السليمة، والسرعة مع الاتقان، والقدرة على العمل تحت الضغط، والتعاون مع أعضاء الفريق، وتتقن استخدام برامج الكمبيوتر -وورد واكسل- واستخدام التكنولوجيا الحديثة بشكل جيد جداً. تعمل ضمن فريق المحتوى في شركة السوق المفتوح، وتبرع في كتابة مقالات ذات عناوين متعددة.

السابق
خدمات سوا
التالي
خدمات رخص العمل السعودية