اقرأ » شاشات آيفون
أبل جوال

شاشات آيفون

شاشات آيفون

جهاز آيفون

جهاز آيفون iPhone هو أحد الأجهزة التي تنتجها شركة أبل؛ حيث أعلن ستيف جوبز عنه في التاسع من شهر يناير عام 2007 خلال معرض ماك ورلد والذي أقيم في سان فرانسيسكو، وهو يندرج تحت فئة الهواتف الذكية حيث يعمل على تشغيل ملفات وسائط متعددة باستخدم تطبيق أيبود بالإضافة إلى وظيفته كهاتف نقال، ويحتوي أيضاً على كاميرا رقمية، وله أقراص بسعات مختلفة وهي: 4 جيجا، و8 جيجا، و16 جيجا، و32 جيجا، ويعتبر جهاز آيفون أسرع الهواتف الذكية بيعًا، فعندما تم إطلاقه إلى الأسواق تنبأ المختصون بأن شركة آبل ستبيع 3 مليون جهاز منه، ولكن الشركة أعلنت أنها باعت 4 مليون جهاز.

شاشات آيفون

كانت شركة أبل تستخدم في السابق شاشات تعرف باسم Liquid Crystal Display والتي تعرف اختصاراً باسم LCD، وهذا النوع من الشاشات هو المعتاد على استخدامه في أجهرة الموبايلات الأخرى، إلا أن شركة أبل أضافت لمستها على هذه الشاشات عندما استخدمتها لأول مرة في جهاز آيفون 4، فطورت شاشات LCD التقليدية إلى شاشات ريتنا Retina، فغيرت في كثافة البكسل الخاصة بشاشات LCD والتي قدرها 4 بكسل في الإنش الواحد، وضاعفتها لتصبح 20 بكسل في الإنش الواحد وبالتالي فإن شاشات ريتنا أصبحت ذات دقة ووضوح أعلى من شاشات LCD، أي أنه كلما زاد عدد البكسل في الإنش الواحد زادت جودة ودقة الصورة.

يوجد هناك أنواع شاشات أخرى تم تطويرها من شاشات LCD وهي شاشات TFT وشاشات IPS التي أصبحت شركة أبل تستخدمه في أجهزة الآيفون منذ أن أصدرت آيفون 6، كما استخدمت شركة أبل شاشات OLED في جهاز آيفون اكس لأول مرة، ومن الجدير بالذكر أن شركة سوني تطوّرت كثافة البكسل في جهاز سوني اكسبيريا اكس زد بريميوم فأصبحت 801 بكسل في الإنش الواحد وبذلك تفوقت على جهاز آيفون 8 بلس بكثافة شاشة بكسل قدرها 401 بكسل في الإنش الواحد.

مواصفات شاشات LCD

تتميز شاشات LCD بأن عمرها طويل، وتستهلك طاقة أقلّ، كما أنّ لها وضوح أعلى تحت إضاءة الشمس هذا بالإضافة إلى تكلفة إنتاجها المنخفضة، أمّا عن أبرز عيوبها فهو قلّة تباين الصورة، حيث إن هذه الشاشات تتكوّن من عدّة طبقات واحدة منها عبارة عن كريستالات مصفوفة على سطح رقيق للغاية، وتنقسم هذه الكريستالات إلى بكسلات تتم إضاءتها بمصدر إنارة من الخلف لكي يمرّ الضوء على البكسل وتظهر الصورة أو المعروضات على الشاشة، ويعني وجود مصدر الإضاء من الخلف أنّ اللون الأسود سيفقد سواده الفعلي وبالتالي يؤثر في تباين الصورة.

شاشات OLED

لا تعتبر فكرة شاشات OLED حديثة فقد وضع الباحثون العاملون في شركة إيستمان كوداك أساسيات لهذه التكنولوجيا سنة 1987م، وقد تمت صناعة هذا النوع من الشاشات من مواد عضوية قابلة للإضاءة عند مرور التيار الكهربائي بها، وبالتالي فهي لا تحتاج إلى استخدام مصدر للإضاءة من الخلف، فهذه الشاشات تعمل على إضاءة وتشغيل البكسلات التي هناك حاجة لها، وبالتالي فإن ما تبقى من ناحية افتراضية من البكسلات يبقى مغلقاً ولا يوجد به أي جهد كهربائي فعلى سبيل المثال لو ضغط المستخدم حرفاً واحداً فإن البكسلات الخاصة به ستضيء أما ما تبقى من البكسلات تبقى خاملة ولا يمر بها أية تيار كهربائي، وهذه الخاصية جعلت منها شاشات عالية التوفير للطاقة.

ساعدت الخاصية التي تتميز بها شاشات OLED على جعل اللون الأسود فيها مغلقاً بشكلٍ تام ومن دون إضاءة بسبب عدم مرور تيار كهربائي به، وغياب وجود مصدر إضاءة من الخلف، وبالتالي فإنه يبقى على درجة سواده الحقيقية، وهذا يجعل الألوان والتباين على درجة عالية من الدقة، ولكن من عيوب هذه الشاشات أن عمرها قصير وسعرها عالٍ للغاية، ومن أنواع شاشات OLED: شاشات AMOLED، وشاشات Super AMOLED.

أشهر الشاشات المستخدمة في الموبايلات

هناك العديد من أنواع الشاشات التي تستخدم لمختلف الأجهزة الإلكترونية كشاشات التلفزيون، والكمبيوتر، والهراتف الذكية ومنها:

  • شاشات ريتنا اتش دي Retina HD: وهي شاشات مطورة من شاشات ريتنا التقليدية، وتتميز شاشات ريتنا اتش دي بعدد بكسل أعلى من ريتنا، ونطاقين من أجل إعطاء صور أقرب للواقع، وزاوية أوسع للمشاهدة والذي يساعد على الرؤية بوضوح أكبر عند ارتداء المستخدم للنظارات الشمسية، وقد صدرت هذه الشاشات سنة 2014م؛ حيث استخدمت لأول مرة مع أجهزة آيفون 6.
  • شاشات أمولدAMOLED : واسمها اختصار لعبارة Diode  Active Matrix Organic Light Emitting، وتتميز هذه الشاشات بأن ألوانها واضحة وسرعة استجابتها عالية، كما أنها تستهلك طاقة أقلّ، وبالتالي تحافظ على البطارية، ومن عيوبها عدم إمكانية رؤية الشاشة بشكل جيد في الشمس.
  • شاشات سوبر أمولد AMOLED: وهي من إنتاج شركة سامسونج، وتتميز بأنها تبرز الألوان الحقيقة بتباينها العالي، وهي تستهلك طاقة أقل  بالإضافة إلى أنّ هذه الشاشات نحيلة ممّا يعطي زوايا محسّنة للمشاهدة، فالألوان لا تتغير عن النظر من جانب الشاشة، ومن عيوبها صعوبة الرؤية تحت أشعة الشمس بسبب قلّة سطوعها، وتكلفتها العالية.

شاشات إصدارات موبايل آيفون

هناك العديد من الإصدارات لجهاز الآيفون، وفيما يأتي ذكر لعدد منها مع نوع الشاشات المستخدمة فيها:

  • آيفون اس اي (iPhone SE): شاشة ريتنا قياسها 4 إنش.
  • آيفون 6 (iPhone 6): شاشة ريتنا اتش دي قياس 4.7 إنش.
  • آيفون 6 بلس (iPhone 6 plus): شاشة ريتنا اتش دي قياس 5.5 إنش.
  • آيفون 6s (iPhone 6s): شاشة ريتنا اتش دي قياس 4.7 إنش.
  • آيفون 6s بلس (iPhone 6s plus): شاشة ريتنا اتش دي قياس 5.5 إنش.
  • آيفون 7 (iPhone 7): شاشة ريتنا اتش دي قياس 4.7 إنش.
  • آيفون 7 بلس (iPhone 7 plus): شاشة ريتنا اتش دي قياس 5.5 إنش.
  • آيفون 8 (iPhone 8): شاشة ريتنا اتش دي قياس 4.7 إنش، وتكنولوجيا True Tone.
  • آيفون 8 بلس (iPhone 8 plus): شاشة ريتنا اتش دي قياس 5.5 إنش، وتكنولوجيا True Tone.
  • آيفون اكس (iPhone X): شاشة سوبر ريتنا اتش دي قياس 5.8 إنش، وتكنولوجيا HDR، وTrue Tone.
  • آيفون اكس آر (iPhone Xr): شاشة لكويد ريتنا اتش دي قياس 6.1 إنش، وتكنولوجيا True Tone.
  • آيفون اكس اس ماكس (iPhone Xs Max): شاشة سوبر ريتنا اتش دي قياس 6.5 إنش، وتكنولوجيا HDR، وTrue Tone.
  • آيفون اكس اس (iPhone Xs): شاشة سوبر ريتنا اتش دي قياس 5.8 إنش، وتكنولوجيا HDR، وTrue Tone.
  • آيفون 11 (iPhone 11): شاشة لكويد ريتنا اتش دي قياس 6.1 إنش، وتكنولوجيا True Tone.
  • آيفون 11 برو ماكس (iPhone 11 Pro Max): شاشة سوبر ريتنا اكس دي آر قياس 6.5 إنش، وتكنولوجيا HDR وTrue Tone.
  • آيفون 11 برو (iPhone 11 Pro): شاشة سوبر ريتنا اكس دي آر قياس 5.8 إنش، وتكنولوجيا HDR وTrue Tone.