اقرأ » شركة ستروين
ستروين سيارات

شركة ستروين

شركة سيتروين

شركة ستروين للسيارات 

تمّ تأسيس شركة ستروين عام 1919 من قبل رائد الأعمال الفرنسي أندريه سيتروين، ويقع المقر الرئيسي لهذه الشركة في واحدة من ضواحي العاصمة الفرنسيّة باريس، وهي إحدى شركات صناعة السيّارات؛ حيث تقوم بصناعة سيّارات الرّكوب، والسيّارات الرّياضيّة بالإضافة إلى السيّارات الفاخرة والمركبات التجاريّة، وعملت ستروين على تقديم العديد من التقنيّات المتقدّمة في مجال السيّارات، ومنها: نظام التعليق الهيدروليكي، كما تعتبر إحدى الشركات العالميّة الرائدة في مجال رياضة السيّارات، وهي شركة مملوكة لمجموعة PSA الفرنسيّة منذ عام 1976.

تاريخ شركة ستروين

التاريخ المبكر لشركة ستروين 

يعدّ أندريه سيتروين أحد الصانعين الفرنسيين المتميّزين؛ حيث عمل في صناعة السيّارات مع شركة موريس الفرنسيّة منذ عام 1908 إلى بداية الحرب العالميّة الأولى عام 1914، وانتقل إلى مجال صناعة الأسلحة أثناء الحرب، ولكنّه كان يفكّر بإنشاء شركة للسيّارات بعد انتهاء الحرب، وقام بإنشاء هذا المصنع بعد انتهاء الحرب بعام واحد فقط.

تم إنشاء شركة ستروين عام 1919، وأطلقت ستروين تايب A التي تعدّ أوّل طرزها في نفس العام أيضاً، وهي سيّارة كابروليه تحتوي على أربعة أبواب، وتمّ تزويدها بمحرّك بنزينيّ يرتبط بناقل حركة يدوي بثلاث سرعات، ويحتوي على 4 سلندر، وتبلغ سعته 1.3 لتر، كما وصلت القوّة التي تولّدها السيّارة إلى 18 حصاناً، وبلغت سرعتها القصوى 65 كم/ساعة.

بلغت مبيعات ستروين 10,000 سيّارة بعد عام واحد من إنشائها، وأطلقت الشركة طراز ستروين B2 الذي يعدّ ثاني طرزها عام 1921، وتفوّق هذا الطراز على سابقه؛ حيث بلغت قوّته 20 حصاناً، وبلغت سرعته القصوى 72 كم/ساعة، ووصل إنتاج الشركة السنوي إلى 50,000 سيّارة عام 1924.

النصف الأوّل من القرن العشرين 1924-1950

قام أندريه ستروين بتصميم إعلان للشركة يحمل اسمها على برج إيفل عام 1925 ودخل هذا الإعلان في موسوعة جينيس لكونه أكبر إعلان في العالم، وفي نفس العام تم تقديم طراز B14 وطراز B15 الذي يعدّ أوّل مركبة تجاريّة فرنسيّة ذات سقف مغلق، وأصبحت الشركة رابع أكبر شركة سيّارات في العالم عام 1927، وقدّمت ستروين بيتيت روزالي رقماً عالمياً جديداً في السرعة عام 1934؛ حيث استطاعت تجاوز مسافة 300,000 كم خلال 134 يوماً فقط.

في عام 1934 قدّمت الشركة طراز سيتروين تراكتور أفانت الذي يعدّ أوّل الطرز ذات الدفع الأماميّ في العالم، وقدّمت طراز روزالي جديد بمحرّك ديزل عام 1936، وهي أوّل سيّارة ركاب تعمل بمحرّك ديزل في العالم، وظهر النّموذج الأوّلي لطراز 2CV في نهايّة الثلاثينيّات، وأصبحت جاهزة للبيع عام 1939.

بدأت الحرب العالميّة الثانيّة عام 1939 وتمّ تدمير أحد مصانع ستروين بعدها بعام واحد مما أدّى إلى قيام الشركة بتفكيك السيّارات السليمة المتبقيّة من طراز 2CV وإخفائها من أجل إعادة إنتاجها بعد نهاية الحرب، وعملت ستروين على توفير بعض السيّارات التي تعمل بمحرّكات الغاز بسبب شح الوقود خلال هذه الفترة، كما انخفض إنتاج الشركة السنوي إلى قرابة 9,000 مركبة فقط عام 1942، وأعادت الشركة إطلاق طراز 2CV عام 1948؛ أي بعد نهاية الحرب بثلاثة أعوام.

النصف الثاني من القرن العشرين 1950-2000

أصبحت ستروين CV 15 السيّارة الرسميّة للحكومة الفرنسيّة عام 1951، وهي سيّارة هاتشباك بخمسة أبواب، وتمّ تزويدها بمحرّك بنزيني يحتوي على 6 سلندر، وتبلغ سعته 2.9 لتر، ويستطيع توليد قوّة مقدارها 78 حصاناً، وتمّ إطلاق ستروين 15-SIX عام 1954؛ وهي أوّل سيّارة يتمّ تزويدها بنظام تعليق هيدروليكيّ في العالم، ومع حلول نهاية الخمسينيّات أطلقت ستروين طراز 2CV بمحرّك رباعي الدّفع يمكنه الصعود إلى منحدر تزيد نسبة انحداره عن 40% مع كامل حمولتها.

افتتحت الشركة معرضاً جديداً في بلدة ماربوف الفرنسيّة عام 1960، وافتتحت مصنعاً جديداً في مدينة بريتاني في نفس العام أيضاً، كما أطلقت ستروين نظاماً جديداً للمصابيح الأماميّة يتكوّن من أربعة مصابيح يدور اثنان منها مع دوران عجلة القيادة، وأطلقت طراز ستروين DS 21 الذي يعدّ أوّل سيّارة فرنسيّة تتميّز بنظام الحقن الإلكتروني للوقود عام 1969، كما عملت على إطلاق سيّارة DS رقم مليون بطلاء من الذهب في نفس العام.

انضمّت شركة ستروين إلى شركة بيجو الفرنسيّة عام 1976 مما أدّى إلى تشكيل مجموعة PSA الجديدة، وتم إطلاق طراز ستروين مهاري في نهاية السبعينيّات، ويتميّز هذا الطراز بمحرّك رباعيّ الدفع يرتبط بناقل حركة يدوي بسبع سرعات، وأطلقت طراز CX 25 الذي يتميّز بمحرّك توربيني بنظام الحقن الإلكتروني عام 1984، وتم إيقاف طراز 2CV عام 1990 بعد إنتاج 5,114,940 مركبة من هذا الطراز.

عملت ستروين على إطلاق نموذج أوليّ لسيارة كهربائيّة عام 1992، ووصل المجال الكهربائي لهذا النّموذج 210 كم، وبلغت سرعته القصوى 110 كم/ساعة، وتمّ إطلاق ستروين برلنجو التجاريّة الصغيرة عام 1996، وتتميّز هذه السيّارة بسعتها الكبيرة بالإضافة إلى إمكانيّة تحميل 800 كغم.

القرن الواحد والعشرين

افتتحت الشركة مركزاً لحفظ التراث في مدينة أولناي الفرنسيّة عام 2000، وتمّ تقديم طراز ستروين C3 في معرض جينيف للسيّارات نفس العام، وقامت الشركة عام 2001 بتقديم نموذج لسيارة تحتوي على ثلاثة مقاعد أماميّة بالإضافة إلى عجلة قيادة يمكن تغيير مكانها من اليسار إلى اليمين، وفازت الشركة ببطولة العالم للراليات عام 2003.

استمرّت الشركة في تطوير العديد من التقنيّات الجديدة وإطلاق الطرز الجديدة خلال هذه الفترة حتّى أطلقت طراز ستروين C ZERO عام 2010، وهي أوّل سيّارة كهربائيّة تستكمل جولة كاملة حول العالم، وتمّ إطلاق ستروين ايركروس عام 2015، وحصلت الشركة على جائزة المحرّك الدولي للعام 2018 في فئة المحرّكات التي تتراوح سعتها بين 1.0-1.4 لتر.

شعار شركة ستروين

ظهرت أوّل الشعارات الخاصّة بالشركة عام 1919، وهو عبارة عن حلقة بيضاويّة يوجد بداخلها سهمان يشبهان الشريطة التي تستخدم في الرّتب العسكريّة ويشيران إلى الأعلى، وكان هذا الشعار أزرق اللّون مع إطار باللون الأصفر في جميع أجزائه، وتمّ الاحتفاظ بهذه الأسهم في جميع شعارات ستروين.

تمّ تصميم آخر شعارات ستروين عام 2009، وتمّ الاحتفاظ بالسهمين والاستغناء عن الدائرة البيضاويّة، كما تم استخدام اللون الفضّي بدلاً من اللون الأزرق والأصفر، ويجدر بالذّكر أن هذه الأسهم تمثّل علبة التروس التي تشير إلى عمل الشركة على تطوير أنظمة النقل والحركة.

التقنيّات التكنولوجيّة في سيّارات ستروين

  • الزجاج الأمامي البانورامي: يعمل هذا النوع من الزجاج على مساعدة السائق في توسيع زاوية الرؤية مما يؤدي إلى توفير المزيد من الرّاحة أثناء القيادة، كما يقوم بتوفير رؤية عالية الوضوح، ويتميّز بتوفير الإضاءة الغامرة التي تتميّز بتوزيع الضوء بشكل متكافئ.
  • النوافذ المصفّحة: توفّر ستروين نوافذ تتكوّن من طبقتين زجاجيّتين توجد بينهما مادة بلاستيكيّة، مما يؤدّي إلى توفير عزل فائق للصوت بالإضافة إلى التقليل من ضوضاء الرّياح من أجل التمتّع بقيادة هادئة.
  • تنبيه استراحة القهوة: يعدّ هذا التنبيه أحد أنظمة الأمان، وتكمن أهمّيته في تحفيز السائق على أخذ قسط من الرّاحة عند القيادة لفترة طويلة، حيث يقوم بإطلاق التنبيهات الصوتيّة والمرئيّة المناسبة بالإضافة إلى ظهور إشارة تحذيريّة داخلها فنجان قهوة على لوحة القيادة.
  • محرّكات الهايبرد 4: قامت ستروين بتطوير محرّك ديزل هجين يمكنه توليد قوّة تصل إلى 200 حصانٍ، ويتميّز هذا المحرّك بالانبعاث المنخفضة من نواتج الاحتراق، كما يوفّر القيادة رباعيّة الدفع عند استخدام المحرّكين، ويوفّر خيار الدفع الأمامي عند اختيار محرّك الديزل، والدّفع الخلفي عند اختيار محرّك الكهرباء.

جوائز شركة ستروين عام 2019

كان هذا العام أحد الأعوام الحافلة بالجوائز المقدّمة لشركة ستروين، فحازت ستروين c3 ايركروس على جائزة سيّارة العام في فئة سيّارات SUV صغيرة الحجم وتمّ تقديم هذه الجائزة من قبل مجلّة Auto Express البريطانيّة، كما حازت على جائزة أفضل سيّارة في نفس الفئة من قبل موقع CarBuyer، وحصل طراز الرّكاب من ستروين برلنجو على جائزة أفضل سيّارة للشراء في أوروبا من قبل منظّمة AUTOBEST، وجائزة سيّارة العام من قبل مجلّة WhatCar? البريطانيّة.

كانت جائزة مجلّة WhatVan? لمركبة العام في فئة المركبات التجاريّة الخفيفة من نصيب فان ستروين برلنجو، كما حصل هذا الطراز على جائزة الفان الدولي لهذا العام، وحصل الطراز الكهربائي منه على جائزة أفضل مركبة فان خضراء للعام، وحازت ستروين C4 على جائزة سيّارة العام من قبل موقع Carwow.

مقالات عن سيارات سيتروين