عقارات

صيغة إنهاء عقد إيجار بالتراضي

صيغة إنهاء عقد إيجار بالتراضي

عقد الإيجار

عقد الإيجار هو عبارة عن عقد قانوني يتم التوقيع عليه من قبل الطرفين المعنيين به، حيث يجيز من خلاله المؤجر بأن ينتفع المستأجر بشيء ما لمدة محددة، وذلك مقابل بدل إيجار معلوم، والذي عادةً ما يكون مالاً. وقد تم تحديد الشروط الواجب توافرها في العقد من الناحية القانونية والشرعية، حيث يتم كتابة العديد من البنود والشروط والتوقيع عليها بحضور شهود، وبالنهاية يتم توثيق هذا العقد لدى الدائرة الحكومية المختصة بذلك، وذلك من أجل حفظ حقوق كل من المالك والمستأجر.

شروط عقد الإيجار

من أجل أن يكون عقد الإيجار صحيحاً شرعاً وقانوناً يجب أن يتوفر فيه بعض الشروط، والتي يجب أن تنطبق على كل من المالك والمستأجر والعقار نفسه، وهذه الشروط كالتالي:

  • الرضا بين الطرفين.
  • أن يكون العقار معروفاً.
  • أن يكون العقار قابلاً للاستيفاء.
  • أن يكون العار مباحاً شرعاً.

بنود عقد الإيجار

عند تأجير عقار ما مهما كان نوعه، سكنياً أو تجارياً يجب التوقيع على عقد قانوني يلزم الطرفين بالعديد من الأمور، ويجب أن يحتوي هذا العقد على عدد من البنود الواضحة، والتوقيع عليها للإقرار بذلك، ومن أهم هذه البنود:

  • اسم صاحب العقار ورقمه الوطني.
  • اسم المستأجر ورقمه الوطني.
  • توضيح صفة العقار بشكل مفصل، كالمساحة والموقع والإضافات، والحدود.
  • ذكر قيمة العقار، وطريقة الدفع ووقته.
  • تحديد تاريخ بداية العقد والفترة المتفق عليها للانتهاء.
  • تحديد طريقة استخدام العقار.
  • تحديد عدد من الشروط التي تهم صاحب العقار، والتي يتم الاتفاق عليها مع المستأجر.
  • توضيح الشروط المترتبة على فسخ العقد قبل المدة المقررة للإيجار.
  • توضيح بعض المسائل القانونية وطريقة التصرف بها.
  • إضافة بعض الشروط الخاصة بالمستأجر والمالك.
  • توقيع المالك والمستأجر والشهود.

إنهاء عقد إيجار بالتراضي

قد تحدث بعض الأمور من قبل أحد طرفي تؤدي إلى فسخ العقد، وهنا يتم التواصل مع الطرفين من أجل إيجاد الطريقة المناسبة لذلك، فأحياناً قد تصل الأمور إلى المحكمة وتصبح قضية رسمية تحتاج إلى حكم من قبل القاضي، وفي بعض الأحيان يتم الاتفاق بين المالك والمستأجر على إنهاء العقد بالتراضي ودون الحاجة إلى المحكمة، وهنا يجب كتابة عقد خاص من اجل فسخ أو إنهاء عقد الإيجار المبرم بينهما، وهذه الصيغة كالتالي:

إقرار بفسخ عقد الإيجار الذي تم توقيعه في يوم …، الموافق …، بين كل من الطرف الأول المؤجر السيد/… والطرف الثاني المستأجر السيد…، ثم كتابة الإقرار التالي: أقر أنا بصفتي مستأجر العقار وذكر نوعه، والكائن في منطقة … التابعة لمحافظة … وذلك بموجب عقد الإيجار تم تحريره في … مع مالك العقار السيد/… وكانت مدة إيجار العقار تبدأ من شهر،… لسنة…، وذلك بمبلغ… دينار أردني. وأوضح عدم رغبتي في الاستمرار بالعقد، حيث تم الاتفاق بيني وبين الطرف الأول على إنهاء التعاقد بالتراضي.

بموجب هذا الفسخ أقر أنا مالك العقار أو أي شخص ينوب عني أو من يخلفني أحقيتي الكاملة في أن يتم تأجير العقار لأي شخص وفي أي وقت، كما أقر أنا المالك أيضاً أن تاريخ الفسخ والذي حصل في بوم… من شهر… لسنة… هو تاريخ إسقاط حقي في أي اعتراض مني على ذلك، وتم فسخ عقد الإيجار على مسؤوليتي الخاصة، وقد تم الأمر بيننا بالتراضي. وفي النهاية يتم توقيع الطرفين، وتوقيع الشهود على ذلك.

أسباب فسخ العقد من طرف المؤجر

يمكن لصاحب العقار طلب فسخ العقد بينه وبين المستأجر للعديد من الأسباب، والتي يمكن أن تكون مذكورة في العقد، او قد تكون غير مذكورة، وهذه الأسباب تتلخص بالآتي:

  • تأخر المستأجر في دفع مبلغ الإيجار الشهري في الوقت الذي تم الاتفاق عليه.
  • استخدام العقار لغاية غير التي تم الاتفاق عليها وتم كتابتها في العقد.
  • أن يتم تأجير العقار من قبل المستأجر لشخص آخر ودون استئذان المالك.
  • إجراء أي تعديل في العقار دون أخذ الإذن من المالك، أو إحداث أضرار واضحة وشديدة بسبب الإهمال.
  • تأجير عقار سكني للمستأجر ولك يكن بحاجة له، ولكنه أصبح يحتاجه للسكن.
  • أن يكون العقار آيلاً للسقوط ولا يمكن السكن فيه.

أسباب فسخ العقد من طرف المستأجر

يمكن للمستأجر طلب فسخ العقد بينه وبين المالك للعديد من الأسباب والتي تتلخص بالآتي:

  • استلام عقار مختلف عن العقار المتفق عليه وذلك في المواصفات والإضافات والموقع.
  • إذا كان العقار خطراً ولا يمكن السكن فيه.
  • ظروف شخصية متعلقة بالمستأجر.
السابق
شركة نقل أثاث في الأردن
التالي
سوق مريدي للسيارات سبورتج لاين