حياتك

علاج الضغط المنخفض بالأعشاب

علاج الضغط المنخفض بالأعشاب

كيفية علاج الضغط المنخفض بالأعشاب

يعرَّف انخفاض ضغط الدم بأنه نقص كمية المغذيات والأكسجين للدماغ وأعضاء الجسم، وبالتالي يمكن أن يؤدي إلى العديد من الأعراض، مثل الدوخة والإغماء، ويعد ضغط الدم منخفضاً في حال كان ضغط الدم أقل من الطبيعي، أي 90/60 مليمتر زئبقي، وهذا قد يختلف من شخص آخر، وعلاج الضغط المنخفض يشمل عدة طرق منها تغيير نمط الحياة، واستخدام الأدوية، وأحيانًا بعض الأعشاب، حيث يوجد هي أعشاب يمكن أن يكون لها تأثير على ضغط الدم ويمكن أن تزيده، ولكن يجب التحدث إلى الطبيب قبل تناول أي علاجات عشبية وتجنب استبدال أشكال أخرى من العلاج بالأعشاب حيث يمكن أن يكون لها آثار جانبية يجب أن يكون الإنسان بدونها [1].

ما هي الأعشاب التي تعالج ضغط الدم المنخفض 

إنّ هناك بعض الأعشاب التي يسهم استخدامها في علاج ضغط الدم المنخفض ورفعه، ونذكر بضرورة استشارة الطبيب قبل استخدام هذه الأعشاب، حيث إنّ الأعشاب ليست دائمًا آمنة وفعّالة في العلاج، ومن أهم الأعشاب التي يمكن أن تساعد في زيادة ضغط الدم  ما يلي[1][2]:

عرق السوس

يعتبر العرقسوس من الأعشاب التي يمكن استخدامها لمشاكل الجهاز الهضمي، مثل حرقة المعدة والتقلصات، كما يمكن أن يرفع العرقسوس من ضغط الدم، لذلك لا ينبغي استخدامه بكميات كبيرة بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، وبشكل عام يمكن القول أن تناول كمية قريبة من 30 غرامًا من عرق السوس يوميًا يمكن أن يكون ضارًا.

إقرأ أيضا:كيف يمكن حماية الحيوانات من الانقراض

الشاي الأسود

تم استخدام الشاي الأسود لعلاج الصداع والوقاية من أمراض القلب وعلاج انخفاض ضغط الدم، لأن شرب الشاي الأسود يقلل من خطر الإصابة بالدوخة عند الوقوف، وهي حالة تسمى انخفاض ضغط الدم الانتصابي عند الأشخاص، ويجب تجنب تناول هذا الشاي بكميات كبيرة، فإذا كان الشخص يعاني بالفعل من ارتفاع ضغط الدم، أي يجب ألا يأكل ما يقارب 30 غرامًا أو أكثر، لأنّ ذلك يمكن أن يسبب العديد من مشاكل القلب.

البرتقال المر

يعتبر البرتقال المر من الأعشاب التي تم استخدامها تقليديا لعسر الهضم والغثيان والإمساك، كما تستخدم هذه العشبة في تخفيف حرقة المعدة واحتقان الأنف وفقدان الدم، ويمكن لهذه العشبة أن تزيد من ضغط الدم ومعدل ضربات القلب، لذا مرة أخرى قد لا تكون آمنة للاستخدام للعديد من الأشخاص، وخاصة أولئك الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.

يوهمبين

يوهمبين هو أحد الأعشاب التي يمكن استخدامها للعجز الجنسي، وخاصة ضعف الانتصاب عند الرجال، ويمكن تناول هذه العشبة كشاي أو مستخلص أو قرص، ووفقًا للمركز الوطني للطب التكميلي والبديل من هذه العشبة يرتبط بزيادة معدل ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم، ولكن تجدر الإشارة إلى أن هذه العشبة يمكن أن تكون ضارة إذا تناولها الإنسان لفترة طويلة، لذلك يجب استشارة أخصائي قبل استخدامها أو استخدام أي عشب آخر.

إقرأ أيضا:أين كانت تعيش الديناصورات

ما الأطعمة التي تؤثر على معدل ضغط الدم 

يجب أن يكون الإنسان على دراية بالأطعمة التي ترفع ضغط الدم لديه ومحاولة تجنبها، خاصةً إذا كان يعاني من ارتفاع ضغط الدم، لأن بعض الأطعمة تزيد الضغط على المدى الطويل، مثل الملح أو على المدى القصير مثل الكافيين الموجود في الشاي أو القهوة، فإن أمثلة الأطعمة أو العناصر الغذائية التي تؤثر على ضغط الدم هي [4]

  • يرتبط ارتفاع ضغط الدم بتناول الملح لأنه يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب لدى بعض الأشخاص، لذلك من المهم توخي الحذر من كميات الملح المستهلكة.
  • الكافيين في القهوة والشاي وبعض المشروبات الغازية والكاكاو يمكن أن تزيد من معدل ضربات القلب، وأيضاً تزيد من معدل الأيض، بالإضافة إلى دورها في تحفيز الجهاز العصبي المركزي وارتفاع ضغط الدم، وكل هذه التأثيرات هي آثار مؤقتة، وتجدر الإشارة إلى أن الاستهلاك المنتظم المشروبات المحتوية على الكافيين يقلل من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم على المدى الطويل.
  • شرب الكحول يؤثر على جدران الأوعية الدموية ومرونتها.
  • شرب الكحول بكميات كبيرة يسبب تصلب الشرايين والأوعية الدموية ويزيد من إجهاد القلب، مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم.
  • حمض الفوليك، يمكن أن يساعد تناول حوالي 800 ميكروغراماً يوميًا من حمض الفوليك الموجود في الفواكه والخضروات والفاكهة الحمضية في خفض ضغط الدم، لأن حمض الفوليك يساعد في توسيع الأوعية الدموية والتحرك بحرية.
  • يمكن العثور على البوتاسيوم والبوتاسيوم في البطاطس والأسماك والزبادي والأفوكادو، وعدم تناول البوتاسيوم بكميات محددة أو كافية لتلبية الاحتياجات اليومية يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم وزيادة خطر التعرض للحوادث. الأوعية الدموية مرنة وليست مقيدة، لذلك يجب تناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم.
  • المغنيسيوم الموجود في العديد من الأطعمة، مثل؛ الحليب والخضروات ذات الأوراق الخضراء والحبوب الكاملة، لأنّ هذه الأطعمة أو مكملات المغنيسيوم يمكن أن تخفض ضغط الدم، والكالسيوم له نفس التأثير أيضًا.
  • يوجد فيتامين د وفيتامين د في الحليب أو الأسماك الزيتية، لكن المصدر الرئيسي له هو التعرض لأشعة الشمس، حيث يساعد في التحكم في مستوى الكالسيوم في الدم، كما أنه ينظم ضغط الدم، وقد تم إثبات أدلة قوية على ذلك. وجد أن نقص فيتامين د يساهم في ارتفاع ضغط الدم ومشاكل القلب والأوعية الدموية.

ما هي الأدوية التي ترفع ضغط الدم

يمكن لبعض الأدوية التي تصرف دون وصفة طبية أن تزيد من ضغط الدم، كما يمكن أن تتداخل بعض الأدوية مع أدوية خفض ضغط الدم، وفيما يلي بعض الأدوية التي يمكن أن تزيد من ضغط الدم [3]:

إقرأ أيضا:فوائد زيت الزيتون للشعر

مسكنات الألم

يمكن لبعض الأدوية المضادة للالتهابات ومسكنات الألم أن تسبب احتباس السوائل، مما يؤدي إلى مشاكل في الكلى وزيادة ضغط الدم، وتشمل هذه الأدوية الإندوميتاسين، والباراسيتامول، والأسبرين، ونابروكسين الصوديوم، والإيبوبروفين، والبيروكسيكام، فقد يوصي الأخصائي بتغيير نمط الحياة أو أدوية إضافية للتحكم في ضغط الدم.

مضادات الاكتئاب

تعمل مضادات الاكتئاب عن طريق تغيير استجابة الجسم للمواد الكيميائية الموجودة في الدماغ، بما في ذلك السيروتونين والنورأدرينالين والدوبامين، والتي تؤثر على الحالة المزاجية، ويمكن أن تؤدي هذه المواد الكيميائية أيضًا إلى ارتفاع ضغط الدم، الفينلافاكسين، مثبطات أكسيداز أحادي الأمين، مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، وإذا كان الشخص يتناول مضادات الاكتئاب، فيجب عليه فحص ضغط الدم بانتظام وإذا كان ضغط الدم يرتفع أو لا يتم التحكم فيه جيدًا يجب أن يُسأل الطبيب عن بدائل لهذه الأدوية أو عن أي حل آخر للسيطرة على ضغط الدم.

أدوية منع الحمل الهرمونية

 تحتوي حبوب منع الحمل على هرمونات يمكن أن تزيد من ضغط الدم عن طريق تضييق الأوعية الدموية الصغيرة، لذلك تحتوي جميع حبوب منع الحمل تقريبًا على تحذيرات من أن ارتفاع ضغط الدم يمكن أن يكون أحد الآثار الجانبية لهذه الحبوب وأن خطر ارتفاع ضغط الدم هو إذا إذا كانت المرأة أكبر من 35 عامًا، أو بدينة أو مدخنة، وتجدر الإشارة إلى أنه ليس كل النساء يصبن بارتفاع ضغط الدم نتيجة استخدام موانع الحمل الهرمونية، ولكن على الرغم من ذلك يجب فحص ضغط الدم كل 6 أشهر على الأقل، وإذا كانت المرأة إذا كانت تعاني بالفعل من ارتفاع ضغط الدم، فعليها مراجعة الطبيب والتفكير في استخدام شكل آخر من وسائل منع الحمل، لأنه إذا كانت جميع حبوب منع الحمل تقريبًا قد ترفع ضغط الدم، فمن المحتمل إذا كنت تستخدم حبوب منع الحمل أو جهاز تحتوي على جرعة أقل من هرمون الاستروجين.

ما الاعشاب التي قد تساعد على خفض ضغط الدم 

هناك العديد من الأعشاب التي يمكن أن تساعد في خفض ضغط الدم، ولكن يجب دائمًا تجنب استخدام أي منها دون استشارة الطبيب لتجنب أي عرض جانبي، وهو انخفاض ضغط الدم الشديد، ومن بين هذه الأعشاب ما يلي [4]:

الريحان

 الريحان من الأعشاب اللذيذة التي يمكنك إضافتها إلى مجموعة متنوعة من الأطعمة، ويمكن أن يساعد الريحان أيضًا في خفض ضغط الدم، وإن كان لفترة قصيرة فقط، حيث يحتوي على مادة الأوجينول الكيميائية التي تمنع بعض المواد التي تقيد الأوعية الدموية مما يؤدي بدوره إلى انخفاض ضغط الدم، ويمكن بسهولة إضافة الريحان الطازج إلى النظام الغذائي، حيث يمكن إضافته إلى المعكرونة والشوربات والسلطات والأطباق الأخرى.

عشبة مخلب القط

يعتبر مخلب القطة من الأعشاب المستخدمة في الطب الصيني التقليدي لعلاج ارتفاع ضغط الدم،  كذلك مشاكل الجهاز العصبي، حيث أنه يخفض ضغط الدم من خلال العمل على قنوات الكالسيوم في الخلايا، ويمكن الحصول على هذا النبات في شكل مكملات غذائية في الصيدليات.

اللافندر

 إنّ الرائحة الجميلة لهذه العشبة ليست الجانب المفيد الوحيد التي تتميز به، حيث ثبت أن مستخلصاته تقلل من معدل ضربات القلب وضغط الدم، وعلى الرغم من أن الكثير من الناس لا يفكرون في استخدامه على أنه عشب في توابل الطهي إلاّ أنه يمكن استخدام أزهاره في المخبوزات، ويمكن استخدام أوراقه بنفس الطريقة التي تستخدم بها نبات إكليل الجبل.

علي القشوع 26 عاماً، طالب في كلية الطب سنة خامسة، يتقن اللغة الإنجليزية والصينية إضافة للغته الأم، لديه خبرة جيدة في كتابة المحتوى وفقًا لمعايير الـ SEO، حيث عمل في الكتابة ضمن مجالات متعددة، وكان أبرزها المجال الطبي.

السابق
علاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج
التالي
علاج الشعر الخفيف والمتساقط