علاج نزلات البرد للحامل

علاج نزلات البرد للحامل

نزلات البرد خلال فترة الحمل 

يتأثر الجهاز المناعي في جسم المرأة خلال الحمل على نحو كبير، وذلك بسبب التغيرات التي تطرأ على كفاءته وأدائه في هذه الفترة، بحيث تصبح احتمالات إصابة المرأة بنزلات البرد أكبر، والتي من الممكن أن تدوم لفترة أطول وأشد من المعتاد، ولأن كل شيء يحدث لجسم المرأة سوف يكون لها تأثير أيضاً على الجنين؛ يجب إدراك كيفية التعامل مع نزلات البرد بحذر، إذ لا يمكن تناول أي دواء دون وصفة طبية من طبيب مختص، نظراً إلى أن تناول الأدوية غير المناسبة من الممكن أن تضر بصحة الجنين. 

طرق طبيعية لعلاج نزلات البرد خلال الحمل 

يوجد الكثير من الطرق الطبيعية المنزلية التي يمكن من خلالها علاج نزلات البرد خلال فترة الحمل، دون تعريض الجنين لأي خطر، ونشير فيما يلي إلى عدد منها على النحو التالي: 

  • عسل النحل: تناول ملعقة ثلاث مرات بشكل يومي؛ حيث يعمل كمضاد للميكروبات والبكتيريا. 
  • الليمون: تقطيع حبتين كبيرتين من الليمون، وإضافتهما على زجاجة من الماء مع ملعقة أو ملعقتين من عسل النحل، بالإضافة إلى رشة من الملح، ويمكن شربه طوال اليوم؛ حيث يعمل الليمون على زيادة قلوية الدم، إلى جانب أنه غني بفيتامين سي. 
  • خل التفاح: بالإمكان تناول كوب ماء مضاف إليه ملعقة أو ملعقتين من خل التفاح، ويتم ذلك مرة أو مرتين بشكل يومي. 
  • ماء وملح: بالإمكان علاج نزلات البرد من خلال المضمضة مرتين أو 3 مرات بالماء الدافئ مع الملح؛ مما يساهم في التخفيف من احتقان أنسجة وخلايا الجهاز التنفسي العلوي. 
  • المشروبات الساخنة: تساعد المشروبات الساخنة في تخفيف الآلام، كما لها تأثير مشابه لمضادات الإلتهاب والمضادات الحيوية، ومن أهمها: الزنجبيل، والزعتر، والقرفة.  
  • شوربة الدجاج: تساعد شوربة الدجاج الطبيعية المضاف إليها القليل من قطع الكرفس والجزر، والقليل من عصير الليمون؛ في علاج نزلات البرد عند الحامل. 
  • الثوم: من الممكن تناوله بعد كل وجبة من خلال مزجه مع ملعقة عسل للحصول على فائدة أكبر والتحسين من مذاقه، كما يمكن تناول فص من الثوم كما هو.
  • تبخير الوجه: بالإمكان إجراء تبخيرة للوجه للحصول على هواء دافئ ورطب، مما يساعد في علاج نزلات البرد والتخفيف من آلامها. 
  • السوائل: يجب الحرص على تناول كميات كبيرة من السوائل.
اقرأ أيضاً:  أسباب الم أسفل البطن

علاج نزلات البرد القوية عند الحامل  

في بعض الأحيان تزيد شدة نزلات البرد عند المرأة الحامل، ولا تعد الطرق الطبيعية تأتي بمفعول، وحينها من الممكن استخدام البخاخات وقطرات الأنف المالحة من أجل التقليل من سيلان ومخاط الأنف، والمساعدة في تهدئة الأنسجة الملتهبة في الأنف، كما يمكن استخدام الكمادات الباردة والدافئة من أجل التقليل من ألم الجيوب الأنفية، وبالتأكيد يفضل استشارة الطبيب. 

إعلان السوق المفتوح

كيفية الوقاية من نزلات البرد للمرأة الحامل

  • الحرص على أخذ قسط كافي من الراحة والنوم خلال فترة الليل، ومنتصف النهار. 
  • الحرص على تناول أطعمة صحية بكميات معتدلة. 
  • الحرص على ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة المناسبة للحمل، وذلك لمدة لا تقل عن 30 دقيقة بشكل يومي، أو لمدة لا تقل عن ساعتين ونصف بشكل أسبوعي. 
  • الحرص على تناول المكملات الغذائية والفيتامينات بصورة منتظمة، مثل: حمض الفوليك أسيد خلال الشهور الأولى من الحمل، أو الحديد، أو الكالسيوم، أو الفيتامينات المتعددة الخاصة بفترة الحمل والرضاعة كذلك، وكل ذلك بما يتوافق مع تعليمات الطبيب الشخصي. 
  • تفادي الاقتراب من الأشخاص المصابين بإحدى الأمراض المعدية؛ لتجنب انتقال العدوى. 
  • تجنب التوتر والقلق. 
  • غسل اليدين بانتظام.  

مقالات مشابهة

هل مرض الشلل الرعاش خطير

هل مرض الشلل الرعاش خطير

هل القطط تؤثر على المرأة الحامل

هل القطط تؤثر على المرأة الحامل

أعراض انسحاب الترامادول كم يوم

أعراض انسحاب الترامادول كم يوم

هل مرض ضمور العضلات مميت

هل مرض ضمور العضلات مميت

هل مرض الغرغرينا معدي

هل مرض الغرغرينا معدي

أنواع واقي الركبة واستخداماته

أنواع واقي الركبة واستخداماته

فيتامين برايورين دليلك الشامل

فيتامين برايورين دليلك الشامل