اقرأ » عيوب راف فور 2018
تويوتا سيارات

عيوب راف فور 2018

عيوب راف فور 2018

إطلاق سيارة راف فور 2018

تعتبر شركة تويوتا إحدى أبرز الشركات العالمية في عالم صناعة السيارات، ومع انطلاق عام 2018م أنتجت الشركة سيارة راف فور الرياضية متعدّدة الاستخدام؛ للقدرة على منافسة سيارات الكروس أوفر، وحرصت الشركة على أن تكون السيارة عملية بحيث تتناسب مع طبيعة السير داخل المدن المزدحمة أو خارجها عند السفر على الطرق السريعة، وكان إنتاجها الأول مع منتصف التسعينات من القرن الماضي، وبعد مضي وقت قصير طُرحت في أمريكا؛ لتحقق شعبية كبيرة طوال هذه الفترة، وهي من ضمن سيارات الجيل الرابع الذي اشتُهِر في عام 2012م، وظل هذا الموديل في الأسواق حتى صدور هذه السيارة التي تعتبر أول سيارات الجيل الخامس في شركة تويوتا؛ وهي سيارة دفع رباعي تتسم بالأناقة في تصميمها والرحابة في مقصورتها، إلا أنّ فيها عددًا من العيوب رغم كثرة مميزاتها.

مواصفات راف فور 2018

صممت السيارة بشكل خارجي متناسق، وحملت البصمات الخاصة بشركة تويوتا؛ حيث صممت الواجهة الأمامية لتكون ضخمة، وتحتوي على تعرجات تتسم بالفرادة، بالإضافة إلى كشافات الضوء التي لا تحتل مساحة كبيرة، وترتبط فيما بينها بمجموعة من الخيوط الشبكية النحيفة، ويظهر في منتصف تلك الخيوط الشبكية الشعار التجاري، ولعل العيب في التصميم هو احتواء الواجهة على عدد كبير من التفاصيل، فمن يرى السيارة يشعر بازدحام العلامات، والمصابيح، والخطوط، لذلك لم تنل السيارة إعجاب ذوي الذوق البسيط، وكانت أبعاد السيارة كالتالي: الطول يبلغ 4.5م، والعرض 1.8م، والارتفاع 1.5م، وبلغت قاعدة العجلات 2.6 متر، ولكن تعتبر مساحة التخزين الخلفية محدودة حيث لم تتجاوز 1085 لتر مكعب، وتتصف المقصورة الداخلية بالرحابة خصوصًا للمقاعد الأمامية، و ألوانها متوائمة مع شكل التصميم الخارجي للسيارة، ولكن عاب البعض على الشكل التقليدي العام للسيارة، بجانب جودة المواد المستخدمة؛ حيث إن البلاستيك مستخدم بصورة مبالغ فيها داخل السيارة، وهي المادة التي لا يفضلها معظم السائقين.

أبرز عيوب سيارة راف فور 2018

المحرك

لا تتيح شركة تويوتا للمستخدمين عددًا كبيرًا من الخيارات في سيارات الراف فور؛ لأنها مزوّدة بموتور وحيد قياسي تصل سعته إلى لترين، وفي الإصدارات الأعلى ربما تصل سعة الموتور بحد أقصى إلى لترين ونصف، ويمنح المحرّك للسيارة قوة تُقدّر بمائة وستة وسبعين حصانًا، وهي ليست قوة كبيرة، حيث يعتبر أدائها ضعيفًا للغاية أثناء السير على الطرق الخطيرة، وخاصّة مع المنحدرات، وإن كان الركاب لن يسمعوا صوتًا عاليًا، ولكن السيارة تتحرّك بصعوبة، وفي المعتاد لا يكون الأداء استثنائيًا.

المقصورة

أهمل الصانع تزويد المقاعد الخلفية بالكماليات اللازمة للراحة، حيث يجد الراكب في الخلف صعوبة في وضع الأرجل نظرًا لضيق المساحة.

المقاعد القماشية

يكثر استخدام  المقاعد الجلدية في السيارات الحديثة، بينما فضلت شركة تويوتا أن تصنع مقاعد راف فور من القماش، وبالرغم من وجود مزايا للقماش كعدم ارتفاع درجة حرارته بخلاف الجلد، وعدم الحاجة إلى مبالغ كبيرة لتجديده أو إصلاحه، ولكن مشكلة المقاعد القماشية أنّها غير مريحة للركاب.

السعر المبالغ فيه

قفز سعر فئات سيارة راف فور لآلاف الدولارات عن سعر الموديلات السابقة من السيارة في العامين السابقين؛ حيث كانت السيارة وقت صدورها عالميًا بسعر 28.790 دولار، وهو مبلغ ضخم في أوساط الوطن العربي خصوصًا مع ارتفاع سعر الدولار في معظم البلدان العربية مقارنةً بسعر العملات المحلية