منوعات

كيفية شراء أسهم

كيفية شراء أسهم

الأسهم

تعرف الأسهم بأنها وحدة ملكية لإحدى الشركات، أي أنه عند شراء أحد الأشخاص لها يكون بذلك اشترى وحدة ملكية للشركة، ويعد حينها أحد المستثمرين فيها، وتسمى الشركات التي تسمح للآخرين بشراء أسهمها بـ الشركات المساهمة العامة؛ وذلك لتملك الجمهور جزءً منها، وكلما زادت الأسهم التي اشتراها الشخص كلما زادت نسبة ملكيته في الشركة.

سبب شراء الأسهم

يتجه العديد من المستثمرين إلى شراء أسهم لإحدى الشركات بهدف كسب الأموال، حيث تقوم الشركة بتوزيع جزء من الأرباح للمساهمين، أو بيعها عند ارتفاع سعر الأسهم، وعادةً ما يتم ذلك عند ارتفاع الطلب عليها.

كيفية شراء الأسهم المتبعة في سوق الأموال

  • معرفة طبيعة عمل سوق الأوراق المالية: تشبه طبيعة عمل سوق الأوراق المالية طبيعة السوق العادي، حيث يتم تداول الأسهم في البورصة، وتتغير أسعارها اعتماداً على العرض والطلب، ففي حال ازدياد الطلب يرتفع السعر، لذا ينصح بشراء الأسهم التي تزداد قيمتها مع مرور الوقت.
  • معرفة مصطلحات تداول الأسهم: تساعد معرفة هذه المصطلحات على تحديد كيفية شراء الأسهم وبيعها؛ إذ يمكن للمستثمر وضع الشروط الخاصة به قبل القيام بعملية البيع أو الشراء، ومن أهم هذه المصطلحات: سعر الطلب والتي تسمى بالعرض وهي أقل سعر للشراء، وسعر العرض وهو أعلى سعر يمكن الحصول عليه عند بيع الأسهم، وطلب السوق وهو طلب الشراء أو البيع بالوقت الحالي وبأفضل سعر ممكن، وطلب الحد؛ وهو تحديد سعر معين لشراء للبيع أو الشراء.
  • شراء صندوق مشترك: تعد واحدة من الطرق المناسبة للمبتدئين، ويتكون هذا الصندوق من مبلغ مالي يقدمه المستثمر لشراء مجموعة من الاستثمارات.
  • البحث عن الشركات: تعد أول خطوة هي إيجاد شركة والبحث عن كافة المعلومات الخاصة بها، ثم البدء بالاستثمار في أسهم الشركات الكبيرة ذات السجل الكبير من الأرباح، ولذلك لأنها أقل تقلباً من غيرها.
  • الاطلاع على هامش الربح: يطلق هذا المسمى على صافي الدخل؛ إذ يوضح مقدار الربح الذي تحققه الشركة من خلال مبيعاتها.
  • تحليل العائد على الأسهم: توضح معرفة ذلك مدى استعمال الشركة لأموال المستثمرين لتحقيق الأرباح.
  • معرفة قيمة السهم: يتم تحديد قيمة السهم من خلال نسبة السعر إلى الأرباح؛ حيث يؤدي حساب نسبة الربح والخسارة لمعرفة سعر السهم الحالي.
  • شراء الأسهم: تقدم مجموعة من الشركات خطط لشراء أسهمها بشكل مباشر دون الحاجة إلى وسيط، خاصةً عندما تكون هذه الأسهم قليلة، ويمكن معرفة ذلك من خلال المواقع الإلكترونية الرسمية لها.
  • اختيار وسيط: في حال عدم قدرة الشخص على شراء السهم من الشركة بشكل مباشر، يمكن له التوجه إلى وسيط، وتتنوع خدمات الوساطة، لذا فإن عليه المقارنة بينها واختيار النوع المناسب.

ميزات الأسهم

  • قابلة للتداول: يمكن بيعها وشراءها في أي وقت.
  • متغيرة القيمة: تتعرض الأسهم لتغيير أسعارها على الدوام، ونادراً ما تستقر على سعر واحد لفترة ولو كانت بسيطة.
  • غير قابلة للتجزئة: يعد السهم هو أصغر وحدة في رأس المال للشركة؛ لذا لا يمكن تجزئته إلى وحدات أصغر، ولا يمكن أن يشترك أكثر فيها أكثر من شخص.

أنواع الأسهم

  • الأسهم العادية: هي الشكل الأساسي للأسهم، ويمكن من خلالها الاشتراك في رأس مال الشركة المساهمة، ويمكن لمالك السهم حضور الجمعية العمومية الخاصة بها.
  • الأسهم الممتازة: تمتلك هذه الأسهم ميزات إضافية؛ إذ يكون لصاحبها الأولوية في الحصول على القيمة في حال تصفية الشركة، وضمان قيمته في حال الخسارة، والحصول على ربح مميز.
  • الأسهم المجانية: يتم توزيعها على المساهمين لزيادة رأس المال بدلاً من توزيع الربح.
  • الأسهم لحاملها: تشبه هذه الأسهم الشيكات، مما يسهل عملية انتقال ملكيتها من شخص لآخر.

ساجدة اشريم، درست بكالوريوس في علم الحاسوب، ودبلوم الإعلام الشامل قسم التحرير من أكاديمية رؤيا، بالإضافة إلى العديد من الدورات الإعلامية، تؤمن بأن الإعلام هو الحياة، والكتابة هي العالم الخاص بالكاتب، ونافذته إلى العالم الخارجي، لذلك بدأت بكاتبة المقالات والمدونات منذ أكثر من 7 سنوات، بالعديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، وعملت في إعداد وتقديم أكثر من 10 برامج إذاعية منوعة. انضمت لفريق السوق المفتوح لأهميته في إثراء المحتوى العربي، وإيجاد مصدر معلومات موثوق يساعد القارئ والباحث على الوصول إلى المعلومة التي يبحث عنها بشكل سهل وبسيط.

السابق
سيرة عمر الخيام
التالي
ما هو الفرق بين المعلومات والبيانات