إسلاميات

كيف تؤدى صلاة الظهر

صلاة الظهر

تعد صلاة الظهر واحدةً من الصلوات الخمس المفروضة، كما يطلق عليها أيضاً الصلاة الأولى؛ حيث كانت أول صلاة صلاها النبي صلّ الله عليه وسلم بالمسلمين بعد رحلة الإسراء والمعراج، ويدل على ذلك حديث أبي برزة الأسلمي حين سئل عن صلاة الرسول صلى الله عليه وسلم فقال “كانَ يُصَلِّي الهَجِيرَ، الَّتي تَدْعُونَها الأُولَى، حِينَ تَدْحَضُ الشَّمْسُ، ويُصَلِّي العَصْرَ، ثُمَّ يَرْجِعُ أحَدُنا إلى رَحْلِهِ في أقْصَى المَدِينَةِ، والشَّمْسُ حَيَّةٌ – ونَسِيتُ ما قالَ في المَغْرِبِ – وكانَ يَسْتَحِبُّ أنْ يُؤَخِّرَ العِشاءَ، الَّتي تَدْعُونَها العَتَمَةَ، وكانَ يَكْرَهُ النَّوْمَ قَبْلَها، والحَدِيثَ بَعْدَها، وكانَ يَنْفَتِلُ مِن صَلاةِ الغَداةِ حِينَ يَعْرِفُ الرَّجُلُ جَلِيسَهُ، ويَقْرَأُ بالسِّتِّينَ إلى المِئَةِ”.

وقت صلاة الظهر

لا يمكن تحديد وقت أي صلاة بشكل عام بساعة محددة، وذلك بسبب اختلاف مواعيد الصلاة في البلاد عن بعضها البعض، وارتباطها بموقع الشمس في السماء، والظل، وشكله، ويبدأ وقت صلاة الظهر مع بداية زوال الشمس، وهو بداية حركتها من الجهة الشرقية نحو الجهة الغربية، وهو يستمر حتى وقت صلاة العصر، وهو الوقت الذي يتساوى فيه طول الشيء مع ظله، والدليل على ذلك حديث الرسول -صلى الله عليه وسلم- الذي رواه عبد الله بن عمرو؛ حيث قال: “وَقْتُ الظُّهْرِ إذا زالَتِ الشَّمْسُ وكانَ ظِلُّ الرَّجُلِ كَطُولِهِ، ما لَمْ يَحْضُرِ العَصْرُ، ووَقْتُ العَصْرِ ما لَمْ تَصْفَرَّ الشَّمْسُ، ووَقْتُ صَلاةِ المَغْرِبِ ما لَمْ يَغِبِ الشَّفَقُ، ووَقْتُ صَلاةِ العِشاءِ إلى نِصْفِ اللَّيْلِ الأوْسَطِ، ووَقْتُ صَلاةِ الصُّبْحِ مِن طُلُوعِ الفَجْرِ ما لَمْ تَطْلُعِ الشَّمْسُ، فإذا طَلَعَتِ الشَّمْسُ فأمْسِكْ عَنِ الصَّلاةِ، فإنَّها تَطْلُعْ بيْنَ قَرْنَيْ شيطانٍ” [صحيح مسلم| خلاصة حكم المحدث: صحيح].

إقرأ أيضا:ما حكم إسقاط الجنين

أداء صلاة الظهر

يبلغ عدد ركعات صلاة الظهر أربع ركعات، وتتم إقامتها على الشكل التالي:

الركعة الأولى

  • النية قبل الصلاة، وهي الاستعداد لإقامتها في القلب.
  • التكبير، وقراءة دعاء الاستفتاح، وهو سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك، وتعالى جدك، ولا إله غيرك.
  • قراءة سورة الفاتحة.
  • قراءة ما تيسر من القرآن الكريم.
  • الركوع، وقول سبحان ربي العظيم 3 مرات.
  • الرفع من الركوع، وقول سمع الله لمن حمده دون تكبير.
  • السجود، وقول سبحان ربي الأعلى 3 مرات.
  • الجلوس بين السجدتين.
  • السجود الثاني.

الركعة الثانية

تتم بذات الطريقة التي صلى فيها الشخص الركعة الأولى إلا أنه يجلس للتشهد الأول بعد السجدة الثانية؛ حيث روى جابر بن عبد الله أن الرسول صلى الله عليهم وسلم علمهم التشهد فقال: كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يُعلِّمُنا التَّشهُّدَ كما يُعلِّمُنا السُّورةَ من القرآنِ: “بسمِ اللهِ وباللهِ ، التَّحيَّاتُ للهِ والصَّلواتُ للهِ والطَّيِّباتُ للهِ ، سلامٌ عليك أيُّها النَّبيُّ ورحمةُ اللهِ وبركاتُه ، السَّلامُ علينا وعلى عبادِ اللهِ الصَّالحين ، أشهدُ أن لا إلهَ إلَّا اللهُ وأشهدُ أنَّ محمَّدًا عبدُه ورسولُه ، نسألُ اللهَ الجنَّةَ ونعوذُ باللهِ من النَّارِ” [ابن عدي| خلاصة حكم المحدث: لا بأس به].

إقرأ أيضا:ما هي أركان الحج

الركعة الثالثة والرابعة

بعد القيام من التشهد الأول تتم إقامة الركعتين الثالثة والرابعة بنفس الطريقة، إلا أن للمصلي ألا يقرأ سورة أخرى بعد الفاتحة، وفي الركعة الرابعة بعد السجود الثاني، والتشهد يجب أن يقرأ المصلي الصلاة الإبراهيمية، وهي: “اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، فِي الْعَالَمِينَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ”، ثم يقوم بالتسليم على الجهتين اليمنى واليسرى.

إقرأ أيضا:من علامات حضور ملك الموت

ساجدة اشريم، درست بكالوريوس في علم الحاسوب، ودبلوم الإعلام الشامل قسم التحرير من أكاديمية رؤيا، بالإضافة إلى العديد من الدورات الإعلامية، تؤمن بأن الإعلام هو الحياة، والكتابة هي العالم الخاص بالكاتب، ونافذته إلى العالم الخارجي، لذلك بدأت بكاتبة المقالات والمدونات منذ أكثر من 7 سنوات، بالعديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، وعملت في إعداد وتقديم أكثر من 10 برامج إذاعية منوعة. انضمت لفريق السوق المفتوح لأهميته في إثراء المحتوى العربي، وإيجاد مصدر معلومات موثوق يساعد القارئ والباحث على الوصول إلى المعلومة التي يبحث عنها بشكل سهل وبسيط.

السابق
هل شعر القط نجس
التالي
هل يجوز عمل عمرة لشخص متوفى