ألعاب إلكترونية

لعبة PUBG

لعبة PUBG

قبل عامين من الآن، ومن بين فيضان الألعاب التي تصدُر سنويًا، أطلق «بريندان جرين» لعبته الجديدة Player Unknown’s Battlegrounds (أو كما تُعرف بـ لعبة PUBG) على الحاسب الشخصي عبر برنامج الوصول المبكّر التجريبي على متجر Steam الشهير.. وبمرور الوقت، أصبحت اللعبة واحدة من أكثر الألعاب شعبية في العالم كلّه، فما القصة؟

فكرة لعبة PUBG

تعتمد فكرة لعبة PUBG على أن يهبط اللاعبون من دون سلاحٍ أو مُؤن أو حتى معدات -بالكاد ملابسهم وأحيانًا من دون ملابس- على جزيرةٍ، ويتحتم عليهم نهب الغنائم (Loot) من المنازل والأبنية بغية العثور على سلاحٍ وأدواتٍ تلزم نجاتهم في هذه المعركة الطاحنة.

المثير للاهتمام أن هنالك عاصفةً تحوم حول الجزيرة، وتأخذ بالاقتراب والدنوِ شيئًا فشيئًا، حتى يبقى شخصٌ أو فريقٌ واحدٍ فائز، بعد موت الجميع. أجل، وكما قد تكون أدركت، تُتيح لعبة PUBG للمستخدمين إمكانية الدخول مباريات فرديَّة أو ثنائيَّة أو حتى جماعية بما يصل إلى أربعة لاعبين. التسويق الصفري-العبقري

يستغرب البعض قول ذلك، ولكن تسويق لعبة PUBG لم يكن استثنائيًا، وعلى الأرجح لم يقم ناشر ومطور اللعبة Bluehole -الذي تغيَّر اسمه إلى PUBG Corp. في وقتٍ لاحقٍ- بتخصيص أموالٍ للتسويق. ولكن ماذا فعلوا؟ ومن أين عرف الناس بلعبتهم؟ بكل بساطة، ذهب مسؤولو التسويق في الشركة الكوريَّة تلك، وأرسلوا نسخًا مجانيةً من اللعبة لمُنشئي المحتوى (Content Creators) المشهورين عبر منصة Twitch المخصصة للألعاب، وكذا للمتواجدين على منصة YouTube Gaming. وبتلك الطريقة فحسب، بدأت اللعبة تأخذ في الانتشار بعدما شوهدت بقوة على Twitch بالذّات، إذ وصلت إلى 202 مليون مشاهدة في نفس اللحظة هنالك.

إقرأ أيضا:مواقع بيع كتب أونلاين

بالطبع كان لا محالة أن تبقى لعبة PUBG على منصة الحاسب الشخصي فحسب، ومع توهج اسم PlayerUnknown’s Battlegrounds في الأرجاء، دخلت شركة Microsoft للحصول على اللعبة على أجهزة Xbox One وهو ما قد كان في سبتمبر من العام الماضي، حين صدرت اللعبة على Xbox One بمختلف فئاته، وكحصريةٍ مؤقتةٍ بالنسبة للأجهزة المنزليَّة.

من جانبها، قامت شركة بعقد شراكةٍ مع عملاق التقنيَّة الصيني Tencent Games منه بهدف إطلاق نسخة مجانيَّة على الهواتف الذكيَّة باسم PUBG Mobile ومنه لإصدارها في السوق الصيني ، وأخيرًا وليس آخرًا، وصلت لعبة Battle Royale الشهيرة هذه إلى مالكي أجهزة Playstation 4 مع نهايات العام الماضي، مشتملةً على جميع المزايا والتحديثات التي توفرت في نسخ الأجهزة الأخرى. مخاوف الدول والأهالي من انتشار PUBG Mobile المفاجئ

كعادة بعض الدول التي تعيش على أنقاض المؤامرات والأوهام، خرج قطاعٌ كبيرٌ من المسؤولين في بعض الدول لينادي بحظر لعبة PUBG لأسبابٍ واهيةٍ، منها مثلًا أنها إدمانية وتبقي الناس مشغولين بها. ومع تصاعد الأمر تارةً وهدوئه تارةً أخرى، تحرَّكت بعض الدول بالفعل لحظر اللعبة، وهو ما قد كان في دول الهند ونيبال والعراق الشقيق. أرباح ضخمة وتدفق الإيرادات

بطبيعة الحال، جذبٌ هائلٌ للاعبين والناس من جميع الأنحاء بهذا الشكل يعني تدفق أموالٍ ضخمة لجيوب المطورين. وبالفعل، وبحسب الإحصائيات المعلنة في فبراير 2018، تخطَّت مبيعات لعبة PUBG حاجز الثلاثين مليون نسخةٍ على الحاسب الشخصي وحده، وبالطبع حققت نجاحًا أخّاذًا على الأجهزة المنزلية، خاصةً جهاز Xbox One. فحسب شركة Microsoft نفسها، وصل عدد لاعبي Player Unknown’s Battlegrounds لأكثر من 30 مليونًا عبر منصتي اكس بوكس و ويندوز معًا .

إقرأ أيضا:اكس بوكس

ليس ذلك فحسب، بل أعلنت شركة SuperData المختصَّة في الإحصاءات أن إيرادات لعبة PUBG وصلت إلى 712 مليون دولارٍ في عام إطلاقها 2017 فيما ارتفع الرقم إلى مليار دولار في 2018 ويُتوقع أن يرتفع الرقم ليفوق ذلك العام الجاري.
أما وبالنسبة لنسخة الهواتف الذكيَّة PUBG Mobile، فأكَّدت Google أن تحميلاتها وصلت إلى 300 مليون تنزيل في 2018، ما جعلها ثاني أكثر الألعاب تحميلًا العام الماضي، فيما تُشير التقارير الصادرة في أبريل 2019 أن إيرادات نسخة الجوال هذه قد وصلت إلى 312 مليون دولار خارج الصين — وهذا على الرغم من كونها لعبة مجانية تعتمد فحسب على المشتريات الداخلية للعناصر.

محمد ليلة، مِصري، من مواليد مايو 1996. يحمل «ليلة» شهادة البكالوريوس في نظم المعلومات الإدارية، ولديه باعٌ طويلٌ في مجال الكتابة والتحرير والإدارة. يعمل حاليًّا ككبيرٍ للكتَّاب والمحررين وناشرٍ في قنوات التواصل الاجتماعي ومستشارٍ إداري عن المحتوى في شركة «سعودي جيمر». وسبق له تولي زمام إدارة المشروع والإشراف على المحتوى في موقع «الدوري السعودي» بعد أن دشَّنه في مارس 2017 بتمويل سعودي خاص. بدأ «ليلة» مشروعه الخاص المُنْصَبِ حول التجارة الإلكترونية والمشتريات الداخلية للعناصر في ألعاب الفيديو في أبريل 2020. وعلى الرغم من تحقيق المشروع نتائجًا مبهرةً في أشهر قليلة إلا أن «ليلة» قرر الانفكاك والتركيز على عمله مع فريق «سعودي جيمر» فضلًا عن توسيع مجال دراسته ليشمل «اختبار البرمجيات آليًّا» وهو هدفه الأسمى في الوقت الراهن. يبرع «ليلة» في كتابة المحتوى بأسلوبه الخاص الذي نال استحسان الكثيرين، مع تركيزه على التقيُّد بالقواعد النحوية والتراكيب اللغوية السليمة، ناهيك من اهتمامه الجم بالتفاصيل بجانب الإتيان بمرادفات قوية تخدم المحتوى وتثري القرَّاء. وعلى الجانب الإداري، فمعروفٌ عنه صرامته وانضباطه الشديديْن في نفس الوقت الذي يُقدِّر فيه مجهودات الفريق-- خاصةً الدؤوبين والمتلزمين منهم.

السابق
لعبة Mortal Kombat 11
التالي
لعبة Red Dead Redemption 2