تكنو لايف

ما هو السوق الإلكتروني وما هي إيجابياته

ما هو السوق الإلكتروني وما هي إيجابياته

تعريف السوق الإلكتروني

يُعرف السوق الإلكتروني بأنه عبارة عن سوق افتراضي على شبكة الإنترنت، غالباً ما يتمثل بالمواقع الإلكترونية، وهو مفهوم مشابه للسوق التقليدي الموجود على أرض الواقع، حيث يقوم الأفراد أو التجار أو المنظمات بعرض ما لديهم من خدمات ومنتجات وسلع أو حتى أفكار للبيع؛ من خلال استهداف فئات معينة من المشترين المحتملين على الإنترنت، وبالتالي الحصول على أرباح من جهة للبائع، وتلبية المشتري لاحتياجاته من جهة أخرى، والجدير بالذكر وجود الكثير من مواقع الإعلانات المبوبة التي تقوم بدور الوسيط بين البائع والمشتري؛ مما يسهل من إتمام عملية البيع والشراء إلكترونياً على الأطراف، ومن أبرزها منصة السوق المفتوح الرائدة في المجال. 

أهمية السوق الإلكتروني

بات للسوق الإلكتروني مكانة ذات أهمية كبيرة تتفوق على السوق التقليدي، إذ إنه يقوم بتوفير عدد هائل من الخدمات والمنتجات المتنوعة في مكان واحد، الأمر الذي يسهل على الأفراد إنجاز عملية التسوق دون الحاجة لبذل أي مجهود يذكر، حيث لا يتطلب الأمر سوى تصفح المواقع المتخصصة في البيع والشراء واختيار الأغراض، ليتم توصيلها إلى باب المنزل مع تحمل المشتري قيمة الشحن أو التوصيل؛ وذلك يعتمد على سياسة المتجر الإلكتروني الذي تم الشراء منه. 

إيجابيات السوق الإلكتروني 

تتميز الأسواق الإلكترونية بالعديد من الإيجابيات والفوائد التي جعلتها تتفوق على طرق التسوق التقليدية، والتي تشمل المشترين والبائعين على حدٍ سواء، ونذكر فيما يلي بعضٍ منها على النحو التالي: 

إيجابيات السوق الإلكتروني على المشتري

  • يعمل السوق الإلكتروني على إلغاء حاجز المكان والزمان؛ حيث بات بإمكان الأشخاص التسوق من أي مكان محلي أو عالمي. 
  • متاح في الخدمة طوال اليوم؛ حيث إنه مفتوح على مدار اليوم خلال جميع أيام الأسبوع، فيمكن للفرد إتمام عملية التسوق في أي وقت يريد. 
  • لا يوجد في هذا النوع من التسوق أي تأثير من البائع على رأي المشتري المحتمل؛ حيث يوفر كامل الحرية في الاختيار وإتمام عملية الشراء عن قناعة شخصية. 
  • تتيح للأفراد الدخول بالمزادات الافتراضية أو الإلكترونية، والتي يمكن من خلالها الحصول على المنتجات بأسعار زهيدة ومنافسة. 
  • توفر تنوع هائل في البضائع، وتعرضها بأسعار منخفضة مقارنةً بالسوق التقليدي بهدف جذب أكبر عدد ممكن من المتسوقين إلى تفضيل الشراء منها. 
  • الحصول على هدايا وجوائز؛ حيث توفر الكثير من المتاجر الإلكترونية عروض وخصومات وهدايا خلال المناسبات، مثل: الأعياد. 
  • تعدد طرق الدفع التي يمكن من خلالها تسديد قيمة المشتريات؛ حيث يمكن الدفع عند الاستلام، أو الفيزا، وما إلى ذلك. 

إيجابيات السوق الإلكتروني على البائع 

  • تقليل التكاليف زيادة الأرباح؛ حيث يعتبر تجهيز متجر إلكتروني أقل كلفة من المتجر العادي، نظراً إلى إمكانية الاستغناء من خلالها عن نفقات المعاملات التجارية، وفواتير الكهرباء والماء، وما إلى ذلك. 
  • يساهم في زيادة نسبة الزوار والمستهلكين؛ حيث كلما ارتفع عدد الزيارات كان لذلك تأثير إيجابي على معدلات البيع، وبالتالي تحقيق أرباح وإيرادات أفضل. 
  • تتعدد خيارات الدعاية والإعلان التي يمكن لأصحاب المتاجر العمل بها، وتعتبر أقل تكلفة من طرق التسويق التقليدية، ناهيك عن وجود بعض الطرق المجانية. 
  • تساعد أصحاب المتاجر على توسعة أعمالهم، والوصول إلى شرائح أوسع من المهتمين، بالإضافة إلى إمكانية الوصول إلى الأسواق العالمية؛ حيث لا وجود للحدود الجغرافية على الإنترنت. 
  • تتميز بالسرعة في نقل المعلومات والدقة؛ حيث تبدأ عملية حفظ معلومات طلب الشراء على الفور في هذا النوع من الأسواق، على عكس السوق التقليدي الذي يتطلب عدة مراحل، مثل: الطلب الشفوي، ثم تحويل الطلب إلى فاتورة ورقية، ثم العمل على تخزينها يدوياً في قواعد البيانات.
السابق
التجارة الإلكترونية في تركيا
التالي
تعريف التسوق الإلكتروني