الأردن

محافظة الزرقاء في الأردن

محافظة الزرقاء في الأردن

محافظة الزرقاء

تعرف محافظة الزرقاء في الأردن بأنها محافظةٌ أردنيّةٌ تقع في الجزء الشمالي الشرقي من المملكة، وهي واحدةٌ من أهم المحافظات من الناحية الصناعية حيث تضم ما يزيد عن نصف حجم الصناعة الوطنية فيما يتعلق برأس المال المستثمر، والمصانع، والأيدي العاملة، كما أنها ثالث أكبر المحافظات الأردنية من حيث عدد السكان حيث يبلغ عدد سكانها 1,364,878 نسمة.

موقع محافظة الزرقاء الجغرافي

تقع محافظة الزرقاء ضمن إقليم الوسط على بعد 20 كيلومتراً في الجهة الشمالية الشرقية من العاصمة عمان، ويحدها من الشمال محافظة المفرق، ومن الغرب أجزاءٌ من محافظتي السلط وجرش، وتتصل من الشرق مع أراضي المملكة العربية السعودية، وتمتاز بموقعها الذي يتوسّط محافظات المملكة حيث تعتبر بمثابة حلقة الوصل بين محافظات المملكة الأخرى والعاصمة عمان، كما أنها تتّصل مع الدول العربية المجاورة مما يسهّل عمليات التبادل التجاري عبر طرقها.

التقسيمات محافظة الزرقاء الإدارية  

تنقسم محافظة الزرقاء إداريّاً إلى 3 ألويةٍ و3 أقضيةٍ و7 بلدياتٍ كالآتي:

ألوية الزرقاء في الأردن

  • لواء قصبة الزرقاء ومركزه مدينة الزرقاء ويشمل المناطق الإدارية التالية: قصبة الزرقاء، وجريبا، ونصار، والطافح،  والركبان.
  • لواء الرصيفة ومركزه مدينة الرصيفة ويشمل المناطق التالية: الرصيفة، وأبو صياح.
  • لواء الهاشمية ومركزه مدينة الهاشمية ويشمل المناطق التالية: الهاشمية، والسخنة، وقرى بني هاشم، وغريسه، وأم صليح، والقنية، وضبعان، وطواحين العدوان، والسمراء، والحصب.

أقضية الزرقاء

  • قضاء الضليل ومركزة الضليل ويشمل القرى التالية: قصر الحلابات الشرقي، وقصر الحلابات الغربي، والدهيثم، وسايح الذيب، والضليل.
  • قضاء بيرين ومركزه بيرين ويشمل القرى التالية: بيرين، وأم رمانة، والكمشة، والعالوك، وصروت، ومرحب، والميدان، والزهراء، ورجم الشوك، والناصرية، والمكمان، والمسرة، والخلة، ومقام عيسى.
  • قضاء الأزرق ومركزه مثلث الأزرق الشمالي والأزرق الجنوبي ويشمل المناطق التالية: الأزرق الشمالي، والأزرق الجنوبي، والعمري، وعين البيضا، وأم المسايل، والدغلية.

بلديات الزرقاء

  • بلدية الزرقاء الكبرى.
  • بلدية الهاشمية الجديدة.
  • بلدية بيرين الجديدة.
  • بلدية الأزرق.
  • بلدية الضليل.
  • بلدية الحلابات.

المناطق السياحيّة والأثرية في محافظة الزرقاء

مرّت على محافظة الزرقاء حكوماتٌ وحضاراتٌ كثيرةٌ وذلك نظراً لموقعها الاستراتيجي المتوسط، ويظهر ذلك جليّاً في المواقع الأثريّة والدينيّة التي تضمّها المحافظة والتي تعود إلى أزمنةٍ وعصورٍ متفاوتة القدم، ومن أبرز مواقعها الأثرية والسياحية ما يلي:

  • مقام عيسى: هو موقعٌ أثريٌّ دينيٌّ يعود إلى العصور البرونزية المبكّرة، وهو عبارةٌ عن مجموعةٍ من الأنصاب الحجرية التي تشكّل منظراً جماليّاً رائعاً.
  • قلعة الأزرق: تقع هذه القلعة في منطقة الأزرق الشمالي، وقد بناها الرومانيون ثم اتخذها الأيوبيون المماليك حصناً لهم في فترة الفتوحات الإسلامية، كما أعيد استعمالها في العصر الحديث كمركزٍ لقوات الثورة العربية الكبرى بقيادة الأمير فيصل بن الحسين.
  • أعمدة ميلية: توجد هذه الأعمدة في منطقة الهاشميّة، وهي عبارةٌ عن حجارةٍ على شكل أعمدةٍ تحمل نقوشاً لاتينيّةً تدلّ على أن الطريق الروماني كان يمرّ من هذه المنطقة.
  • قصر شبيب: وهو عبارةٌ عن بناءٍ مربع الشكل يشرف على وادي الزرقاء ووادي الحجر، إلا أنّ المؤرّخين لم يجدوا أيّ دليلٍ قطعيٍّ يشير إلى الفترة التي بُنِي فيها القصر.
  • قصر عمرة: هو قصرٌ ذو بناءٍ جميلٍ مربع الشكل يقع على بعد 22 كيلومتراً من منطقة الأزرق، وقد بُنِي في عهد الخليفة الأموي الوليد بن عبد الملك.
  • قصر الحلابات: يقع قصر الحلابات في منطقة الحلابات شمال شرق الزرقاء، ويعود في تاريخه إلى العصور الرومانية النبطية القديمة حيث كان النبطيّون يستخدمونه كحصنٍ دفاعيٍّ لحماية الطريق التجاري الواصل بين بصرى الشام شمالاً والعقبة جنوباً.

بالإضافة إلى هذه المواقع تضمّ محافظة الزرقاء العديد من المواقع الأثريّة الأخرى مثل: خربة جنينة، وخربة البتراوي، وخربة خو، وقصر الحرانة، وقصر اسيخم، وقصر العويند.

السابق
حي العامل في بغداد
التالي
حي القادسية في بغداد