الأردن

محافظة الطفيلة في الأردن

محافظة الطفيلة في الأردن

موقع محافظة الطفيلة

تقع محافظة الطفيلة في الجنوب الغربي من المملكة الأردنية الهاشمية، وتحدها من الشمال محافظة الكرك، ومن الجنوب والشرق محافظة معان ومحافظة العقبة، ومن الغرب يحدها وادي عربة والبحر الميت، وتبعد محافظة الطفيلة 183كم عن العاصمة عمان، وتبلغ مساحتها 2209.5كم²، وهو ما يعادل 2.5% من المساحة الإجمالية للمملكة.

سكان محافظة الطفيلة

يبلغ عدد سكان محافظة الطفيلة 96.291 نسمة حسب التعداد الوطني الأردني لعام 2015م، مقسمين على ثلاثة ألويه، وتعد محافظة الطفيلة من أقدم المناطق المأهولة بالسكان؛ حيث وجدت بعض الآثار تعود إلى العصر الحجري قبل 20 ألف سنة، ثم سكنها الأدوميين، وبعدها خضعت المنطقة إلى حكم الأنباط حتى مجيء الرومان وسيطروا على الحكم في المنطقة، ثم دخلت المنطقة الإسلام، وأصبحت تحت الحكم الإسلامي بعد معركتي مؤتة ومعركة اليرموك.

تضاريس محافظة الطفيلة

تتكون تضاريس محافظة الطفيلة من سلاسل جبلية يصل ارتفاعها ما بين 1600م في منطقة القادسية وغرندل و1200م في المنطقة الشرقية، مما جعلها ذات طبيعة خلابة وهواء نقي، وما بين هذه السلاسل توجد الأودية العميقة، وللحفاظ على هذا التنوع الطبيعي والمناظر الخلابة تم إنشاء محمية ضانا الطبيعية التي تمتد من سفوح الجبال في القادسية إلى وادي عربة الذي ينخفض 100م عن مستوى سطح البحر، والتي تضم مجموعة كبيرة من النباتات والحيوانات.

التقسيم الإداري لمحافظة الطفيلة

تنقسم محافظة الطفيلة إدارياً إلى ثلاثة ألويه وهي:

  • لواء قصبة الطفيلة: مركزه مدينة الطفيلة، ويبلغ عدد السكان فيه 55.690 نسمة بنسبة 62.3% من سكان المحافظة، ويضم مدينة الطفيلة و19 بلدة وقرية.
  • لواء بصيرا: مركزه مدينة بصيرا، ويبلغ عدد سكانه 22.980 نسمة بنسبة 25.7% من سكان المحافظة، ويضم 9 بلدات وقرية.
  • لواء الحسا: مركزه الحسا، عدد سكانه 10.730 نسمة، ويشكلون نسبة 12% من سكان المحافظة، ويضم 3 بلدات وقرية.

 الموارد الطبيعية والصناعية في محافظة الطفيلة

تتميز محافظة الطفيلة باحتوائها على العديد من الموارد الطبيعية؛ ومن أهم هذه الموارد الطبيعية هو معدن النحاس النقي الذي يقدر الاحتياطي منه مليون طن متري، والمنغنيز باحتياطي يقدر بنصف مليون طن متري، وتم استغلال بعض هذه الموارد من قبل بعض الشركات الكبرى في الأردن مثل شركة مناجم الفوسفات التي تعمل على استغلال خامات الفوسفات في الحسا، وشركة مصانع الأسمنت الأردنية التي تستغل الحجر الجيري والصلصال لإنتاج السمنت في مصنع الراشدية، كما يتوفر في المحافظة بعض الصخور الصناعية مثل الحجر الزيتي، والبيرلايت، الدولومايت، والفلدسبار، والجبص.

يوجد في محافظة الطفيلة بعض المصانع مثل مصنع الحبيب لصناعة المنسوجات، ومصنع العصائر وتجفيف الفواكه، ومصنع الألبان، ومصنع تلبيس الأحجار.

أهم معالم محافظة الطفيلة

يوجد في محافظة الطفيلة الكثير من المعالم التاريخية، والأثرية، والطبيعية، والدينية وهي:

  • قلعة الطفيلة: تقع على التلة الشمالية الغربية لمدينة الطفيلة، وتعود إلى العهد البيزنطي.
  • خربة التنور: من أقدم المواقع الأثرية في محافظة طفيل، وهي آثار لقرية نبطية تقع في الجهة الشمالية من المحافظة، واكتشف فيها عدة تماثيل مثل: تمثال النصر، وتمثال تايكي، وتمثال النسر.
  • خربة الذريح: هي آثار لقرية ومعبد نبطي يقعان شمال الطفيلة.
  • مقامات وأضرحة الصحابة: تضم محافظة الطفيلة مجموعة من أضرحة صحابة رسول الله ﷺ، مثل مقام الصحابي الحارث بن عمير الأزدي في جنوب مدينة الطفيلة، ومقام الصحابي فروة بن عمير، وضريح الصحابي كعب بن عمير، وضريح الصحابي جابر الأنصاري.
  • قصور تاريخية: من أشهرها قصر الدير الذي يقع في الشمال الغربي من بلدة عين البيضاء على قلعة عالية، وهو عبارة عن مستطيل الشكل بطول 13م وعرض 8م، إضافة إلى وجود قصور أخرى مثل: قصر اللعبان، وقصر كاترينا، والتوانه، والقديس، والطلاح، ورمسيس.
  • الحمامات المعدنية: مثل حمامات عفرا التي تقع على بعد 26كم شمال مدينة الطفيلة، وحمامات البربيطة التي تقع في الجزء الجنوبي من وادي الإحساء.

محمية ضانا: محمية طبيعية تأسست عام 1989م، تتجاوز مساحتها 300كم²، تمتد من سفوح جبال القادسية على ارتفاع 1500م فوق سطح البحر إلى وادي عربة الذي ينخفض 100م عن مستوى سطح البحر، وتحتوي المحمية على تنوع كبير من الحياة البرية، حيث تضم أكثر من 800 نوع نباتي، إضافة إلى وجود عدد كبير من الطيور والثدييات المهددة عالميًا بالانقراض مثل: النعار السوري، وصقر العويسق، والثعلب الأفغاني، والماعز الجبلي.

السابق
اقتصاد الكويت
التالي
منطقة شارع المطار في مجمع القرهود