السودان

محلية بندسي في السودان

محلية بندسي في السودان

محلية بندسي

محلية بندسي هي إحدى محليات ولاية وسط دارفور، تبلغ مساحة محليّة بندسي  2312.071كم²، بما نسبته 7% من مساحة ولاية وسط دارفور، حاضرة المحلية مدينة بندسي، وتعتبر مستشفى بندسي إحدى المعالم فيها، وقد شهدت المحلية تدشين عدد من المشاريع الصحيّة فيها كإنشاء وتشغيل المركز الصحي، ومخيم العيون بالتعاون مع مؤسسة مساعدة المسنين.

التحديات في محلية بندسي

بسبب ظروف الحرب التي شهدها السودان، عانت محلية بندسي من تدهور الأوضاع الأمنية فيها، وشهدت عدة حوادث نهب للمتلكات والمواشي، وتهديد لأمن المواطنين في الطرقات، وقد تكرر إغلاق السوق في محلية بندسي بسبب الاشتباكات بين القبائل فيها، وتأثّرت حركة تنقل المواطنين و الحركة التجارية مما أدّى لِقلّة المواد الغذائية والاستهلاكية وارتفاع أسعارها، وبسبب الاعتداءات المتكررة على المواطنين شهدت محلية بندسي إضراب مفتوح عن العمل قام به العاملون فى المرافق الحكومية والمدارس والمستشفيات، كما شهدت المحلية  نزوح عدد من سكان المناطق المجاورة، ويعاني هؤلاء النازحون من نقص الغذاء والمأوى والدواء، وبسبب النقص الشديد في مياه الشرب يضطر كل من المواطنين والنازحين لإحضار المياه من البِرَك، مما أدّى لانتشار الأمراض مثل الملاريا والإسهال بين الكبار والصغار، وقد أدى ظهور مرض مجهول إلى نفوق عشرات الحمير والخيول.

إقرأ أيضا:مجمع ليجاسي نوفا في منطقة جميرا بارك

مشاريع التنمية في محلية بندسي

شهدت محلية بندسي جهوداً للبناء والتنمية، خاصة بعد استتباب الأمن والاستقرار، ونجاح حملات نزع السلاح وعودة النازحين إلى قراهم،  حيث يتم التركيز على مشاريع البنية التحتية و الخدمات الأساسيّة كالمياه والكهرباء والصحة والتعليم.

اقتصاد محلية بندسي 

تشكّل الزراعة إحدى أهم روافد الاقتصاد في محلية بندسي، وقد شهدت المحلية جهوداً لزيادة الرقعة الزراعيّة، 

وبسبب الطقس المعتدل والهطول المطري الكثيف في المنطقة، تتنوع المحاصيل الزراعية من خضار وفواكه، إضافة للزراعة تعتبر التجارة من الأنشطة الاقتصادية في محلية بندسي، حيث يتم تبادل المنتجات الزراعيّة والحيوانيّة والمنتجات اليدويّة في السوق المحلي، وتتم عملية التبادل بين المنتجبن والمستهلكين مباشرة، كما ينتشر النشاط الرعوي بسبب كثرة المراعي الطبيعيّة في المنطقة.

ولاية وسط دارفور

هي إحدى ولايات دارفور الخمس، تقع في غرب السودان، تأسست بعد توصية مؤتمر أهل دارفورفي يناير / كانون الثاني 2012م، عقب التوقيع على اتفاقية سلام دارفور في الدوحة في عام 2011 م، بعد أن كانت أراضيها في السابق جزء من ولايتي غرب وجنوب دارفور. عاصمتها هي مدينة زالنجي، يحدّها من الشمال ولاية شمال دارفور، ومن الشرق ولاية جنوب دارفور، ومن الشمال الغربي ولاية غرب دارفور والغرب تشاد، ومن الجنوب جمهورية أفريقيا الوسطى، ويبلغ عدد سكان الولاية حوالي 1.123.748 نسمة، أهم المدن في الولاية هي زالنجي، نرتيتي، قارسلا، ام خير، ام دخن، روكرو، جلدو، مكجر، قولو، تنكو، بندسي.

إقرأ أيضا:منطقة صالة الشرق في محافظة إربد

الاقتصاد في ولاية وسط دارفور

تعتمد ولاية وسط دارفور في اقتصادها على الزراعة والثروة الحيوانية، كما تنشط فيها الحركة التجاريّة المحليّة والخارجيّة، حيث يوجد أسواق موسميّة بين القرى، كما يوجد ميناء تجاري برّي في منطقة تيسي، يُسهم في النشاط التجاري بين الولاية  وبين جمهوريتيّ تشاد وأفريقيا الوسطى، كما أنّ الولاية غنيّة بعدّة معادن مثل الحديد والنحاس والزنك والألومنيوم والرصاص، وقد اكتشف الذهب مؤخراً في كل من بندسي وحلة بيضة. 

التقسيم الإداري في ولاية وسط دارفور

تنقسم الولاية إدارياً إلى تسع محليات هي:

السابق
محلية فوربرنقا في السودان
التالي
محلية ياسين في السودان