اقرأ » محليه القولد في السودان
السودان دول عربية دول ومعالم

محليه القولد في السودان

محليه القولد في السودان

محلية القولد

محلية القولد هي إحدى مدن شمال السودان، تقع شمال غرب العاصمة السودانية الخرطوم، وتبعد عنها قرابة 411 كيلومتر، تبلغ مساحتها قرابة 165 كيلومتر مربع، يحدها من الشمال مدينة دنقلا، ومن الجنوب تحدها مدينة الدبه، ومن الغرب تحدها الصحراء الممتدة إلى حدود ليبيا والتشاد، وإلى الشرق منها يقع نهر النيل الذي يمتد مسافة 20.3 كيلومتر على طول المدينة. وحسب إحصائيات أجريت عام 2008، بلغ تعداد السكان في المدينة قرابة 80 ألف نسمة.

الموارد الاقتصادية في محلية القولد

تعد الزراعة المقوم الاقتصادي الرئيس لسكان محلية القولد، ويرجع ذلك إلى وجود نهر النيل بمحاذاة المحلية وكذلك طبيعة تربتها الطينية خفيفة القوام وذات النفاذية العالية، وتنتشر الأراضي الزراعية بالقرب من مجرى النهر، ويساعد وجود الآبار الجوفية إلى جانب نهر النيل على اتساع الرقعة الزراعية لتمتد إلى إلى مسافات أطول بعيداً عن نهر النيل.

في فصل الصيف يزرع السكان عدداً من الأصناف الزراعية مثل الذرة وبعض أصناف أعلاف الماشية، أما في الشتاء فيزرع السكان الفول المصري والقمح والبطاطس وبعض أنواع الخضروات، بالإضافة إلى زراعة النخيل وأنواع البقوليات المختلفة.

تقوم الحكومة بطرح مشاريع زراعية مستفيدة من الموارد والتقنيات المتوفرة، لخلق فرص عمل وتحسين المستوى الاقتصادي للأفراد، بالإضافة إلى تحسين إقتصاد البلاد، ويوجد في المحلية عدة بنوك تقدم خدمات التمويل والدعم للمزارعين مثل بنك المزارع والبنك الزراعي السوداني.

مشكلات الزراعة في القولد

رغم وفرة مياه الري وخصوبة التربة في محلية القولد، إلا أن المنطقة تواجه عدة مشاكل نتيجة لآثار الزحف الصحراوي، الذي يؤثر سلباً على الإنتاج الزراعي، وفي دراسة أجريت عام 2018م، تبين أن زحف الرمال وحركتها كانت سبباً في اقتطاع أجزاء كبيرة من الأراضي الزراعية، وذلك أن حركة الرمال تؤدي إلى دفن قنوات الري، وقد تفاقمت المشكلة أكثر نتيجة عزوف المزارعين عن الزراعة بسبب تردي نتاج المحاصيل خاصة محاصيل القمح، الأمر الذي سبب مزيداً من التصحر في أراضي المنطقة.

اقرأ أيضاً  ولاية شرق دارفور في السودان

يواجه السكان هذه الظاهرة بجهود شعبية عن طريق الحد من قطع الأشجار، بل والمساهمة في تشجير المنطقة لتشكيل حزام نباتي، بالإضافة إلى تنظيم عمليات ري الماشية.

معالم محلية القولد

يوجد في محلية القولد عدد من المرافق والمؤسسات الحكومية والخاصة، منها مبنى المجلس الذي سمي لاحقاً بالمحلية ومركز الشرطة ومكتب الزراعة وكل من مستشفى قولد الجديد و القديم، بالإضافة إلى عدد من المساجد والمدارس، وكذلك كلية القانون والشريعة التابعة لجامعة دنقلا، ومن أبرز معالم المحلية سوق القولد الكبير الذي يستمر طوال الأسبوع والذي يجمع كل التجار والمتسوقين من المناطق المجاورة خصوصاً يومي الإثنين والخميس.

تزخر محلية القولد بالعديد من المناطق الآثرية بمنطقة الخندق والزرايب، وفيه مقابر وآثار مسيحية وبقية من أهرامات صغيرة، وبالقرب منها يوجد قبر حسن بن عقبة أحد أبناء القائد الإسلامي عقبة بن نافع. 

التقسيم الإداري لمحلية القولد

تقسم محلية القولد إلى عدد من القرى الصغيرة التي تمتد من شمالها إلى جنوبها وهي:

  1. أوربى.
  2. سوري.
  3. سالى.
  4. الخندق.
  5. شبتوت.
  6. دمبو.
  7. سلقى.
  8. حلة درار.
  9. شبعانة بحرى.
  10. شبعانة قبلى.
  11. العباسية.
  12. هوشمار.
  13. سلامة الباشا.
  14. حلة الحضــور.
  15. كومى الجديدة.
  16. الماجدي.
  17. الايدناب.
  18. الأيدية.
  19. الناصراب.
  20. التمارية.
  21. قاسمار.
  22. فرجى.
  23. بسلان.
  24. رومى.
  25. البكرى.
  26. الخليوة.
  27. كنكلاب.
  28. الباجـا.
  29. قرى الضفة الشرقية جزيرة كومى.
  30. أم عجاج.
  31. الزرائب.
  32. أم كرابيج.
  33. ملود.