الأردن

مدينة عمان عاصمة الأردن

مدينة عمان عاصمة الأردن

التسمية

أطلق العمونيون على مدينة عمان عاصمة الأردن، اسم (ربة عمون)، ومعناها دار الملك، وبعدها قام اليونانيون بقيادة بطليموس الثاني بتسميتها (فيلادلفيا)، نسبةً إلى القائد فيلادلفيوس، ومعناها الحب الأخوي، وبعد أن وصلها العرب والفتح الإسلامي، أُطلق عليها اسم (عمان).

تاريخ مدينة عمان عاصمة الأردن

يعود تاريخ مدينة عمان إلى القرن السابع قبل الميلاد؛ حيث تعتبر من أقدم المدن المأهولة في التاريخ، وكان أول من سكنها الحيثيين، والهكسوس، وقبائل العماليق، وبدأ التاريخ الفعلي للمدينة تحت عهد العمونيون، وأطلقوا عليها اسم (ربة عمون)، ثم جاء البابليون وبعدهم الفرس، ووقعت المدينة في حكم الإمبراطورية اليونانية عام 332 قبل الميلاد، وبعدها سيطر عليها البطالسة، وقام بطليموس الثاني عام 285 قبل الميلاد بتغيير اسمها إلى فيلادلفيا، بعد ذلك وقعت تحت سيطرة العرب الأنباط، وعام 30 قبل الميلاد سيطر عليها الرومان، وكانت المدينة ازدهرت عمرانياً بشكل كبير في عهد الرومان؛ حيث تم بناء مدرج، وشوارع مرصوفة، وأعمدة على الطراز الروماني، بعدها سيطر عليها البيزنطيين، كما أقام حلفاؤهم الغساسنة دولة لهم في عمان، وعام 635 وصلها الفتح الإسلامي على يد الصحابي يزيد بن أبي سفيان، عندها تم تسميتها بعمان. 

ازدهرت المدينة بشكل كبير في العصر الأموي؛ حيث أقام فيها الأمويون قصراً  كبير على جبل القلعة، وتم إنشاء دار لسك النقود، وأصبحت عمان ممراً للقوافل التجارية، وقوافل الحج، أما في العصر العباسي وما بعده تراجعت المدينة، لكنها ازدهرت من جديد في العهد العثماني، كما تزايد فيها عدد السكان؛ وذلك بسبب هجرة الشيشان والشركس في القرن 19، وأقام العثمانيون محطة من محطات السكك الحديدية لخط قطار الحجاز، مما ساعد على تطور مدينة عمان اقتصادياً، وسياسياً.

أقيم أول مجلس بلدي في عمان عام 1909، واتخذ منها الأمير عبد الله بن الحسين عام 1921 عاصمة لإمارة شرقي الأردن، كما أصبحت عاصمة للمملكة الأردنية الهاشمية بعد استقلالها عام 1946.

جغرافيا مدينة عمان عاصمة الأردن

تقع مدينة عمان في الجزء الشمالي من الأردن، على هضبة يبلغ ارتفاعها 757م عن مستوى سطح البحر، وتعتبر عمان أكبر المدن الأردنية من حيث عدد السكان؛ حيث يبلغ عدد سكانها 1.275.857 نسمة. مناخ مدينة عمان، هو مناخ شرق البحر الأبيض المتوسط؛ حيث يكون معتدل صيفاً وبارد شتاءً، لكن كونها تقع على تلال جبلية؛ فمن الممكن ملاحظة اختلاف درجات الحرارة بشكل كبير من منطقة إلى أخرى. 

اقتصاد مدينة عمان عاصمة الأردن

تعد عمان مركزاً للحياة الاقتصادية في الأردن، فقد انتعش الاقتصاد فيها عام 1990؛ وذلك نتيجة الاستثمارات من الكويت والخليج في تلك الفترة، وعندها بدأت خطط التنمية وإنشاء المشاريع، كما يعتمد الاقتصاد فيها على قطاع البناء، والتأمين، والبنوك، والتجارة، بالإضافة إلى قطاع السياحة والفندقة بشكل كبير، والصناعات الغذائية الخفيفة، بالإضافة إلى ذلك يوجد فيها مقر لعدد كبير من الشركات الإقليمية والعالمية، واحتلت عمان بحسب مجلة الإيكونومست البريطانية عام 2007 المرتبة الأولى ضمن الدول العربية من حيث غلاء المعيشة.

السياحة في مدينة عمان

  • جبل القلعة: وهو من أكثر المواقع السياحية زيارةً، حيث يحتوي على العديد من المعالم منها؛ معبد هرقل، والكنيسة البيزنطية، والقصر الأموي.
  • المدرج الروماني: يعود تاريخ بناؤه إلى الإمبراطورية الرومانية، ويتسع المسرح إلى 6000 شخص.
  • المسجد الحسيني الكبير: أنشأ هذا المسجد في عهد مؤسس الإمارة عبد الله بن الحسين عام 1923.
  • جبل عمان: تشتهر هذه المنطقة بمبانيها التاريخية، أعمال الهندسة المعمارية فيها، والتي تعود إلى بداية القرن العشرين، وهي الآن تحتوي على العديد من المقاهي، والأسواق، والمتاحف.
  • المتحف الأردني: يحتوي المتحف على العديد من التحف الفنية، والتاريخية من العصر النبطي وحتى العصر الحديث؛ حيث يتواجد فيه لوحات، ومنحوتات، وفنون بصرية متنوعة.
السابق
مدينة سرت ليبيا
التالي
أفضل فندق في البحرين