تونس

مدينة نابل في تونس

مدينة نابل في تونس

مدينة نابل

نابل مدينة تونسية مطلة على البحر الأبيض المتوسط، وهي مركز ولاية نابل، يبلغ عدد سكانها 62.760 نسمة، وتمتاز بتاريخها العريق الذي تعاقبت عليه الحضارات منذ القدم، لتصبح حالياً عاصمة للحرف اليدوية في تونس بعد أن استطاعت الحفاظ على تراثها وموروثها الثقافي، وتعتبر من أهم مدن تونس السياحية بأسواقها و شواطئها، وتشتهر بإنتاج الفلفل والهريسة وتفوح من طرقاتها روائح الزهور.

تاريخ نابل

كانت نابل مستوطنة يونانية سابقة قبل فترة القرطاجيين، ثم وقعت تحت الحكم الروماني حيث تم تدميرها عام 146 ق.م، ثم أعاد الرومان بناءها وأطلقوا عليها إسم نيابوليس، وتعني مدينة جديدة، وأثبتت اكتشافات أثرية حديثة أن مدينة نيابوليس كانت قد غمرت بالمياه جزئيًا بسبب تسونامي في القرن الرابع الميلادي، ثم أصبحت بعد ذلك تحت الحكم الإسلامي بعد أن بنيت على أنقاض نيابوليس المتعثرة لتتخذ نابل إسماً لها. 

نابل مدينة الصناعات التقليدية

تعتبر مدينة نابل عاصمة الفخار؛ حيث تمتد فيها جذور صناعة الفخار إلى العهد الروماني، وبقيت هذه الصناعة متوارثة جيلاً بعد جيل إلى أيامنا هذه، لتنتج تحفاً رائعة وأوانٍ فخارية متميزة، بالإضافة إلى صناعة الجليز الذي يعتبر فرعاً من صناعة الخزف، ويستخدم في تبليط الأرض، والجدران، وتزيين المباني.

إقرأ أيضا:قانون التصالح فى مخالفات البناء

تشتهر نابل أيضاً بنسج الحصر المستخدمة لفرش أرضيات المساجد ومداخل البيوت، حيث تتجمّع ورشات ناسجي الحصر في منطقة الرّبط التي يوجد فيها شارع نسّاجي الحصر، و تذل الحصر من نبات الصمار باستخدام النول، وتباع في الأسواق الأسبوعية في نابل، و قابس، وجربة. 

يعد تقطير الزهور من أهم الصناعات التقليدية في مدينة نابل ففي فصل الربيع تنخرط العديد من العائلات في جمع زهور النارنج و تقطيرها لإنتاج ماء الزهر، ولا يكاد يخلو منزل عائلة من آلة التقطير التقليدية التي يطلق عليها اسم الفيشكة، كما تستعمل ثمار النارنج لاستخراج زيت النيرولي الذي يستخدم في إنتاج أثمن العطور في العالم.

إنتاج هريسة الفلفل في نابل

تشتهر مدينة نابل بإنتاج الفلفل واستخدامه في صناعة الهريسة؛ حيث يتم إعداد الهريسة بتجفيف الفلفل ثم طحنه بالرحى النحاسية عدة مرات، ليضاف إليه بعد ذلك الثوم، والزيت، والملح، وتدخل الهريسة في مكونات أكلات تونسية تقليدية مثل الكسكسي، والعجة، والكفتاجي، واللبلابي، كما ينظم في نابل مهرجان سنوي للاحتفال بعيد الفلفل والهريسة والتعريف بها كموروث ثقافي وتراثي ترجع أصوله إلى التقاليد الأندلسية العريقة.

السياحة في نابل

يوجد العديد من المقومات السياحية التي تجذب الزوار لنابل، من الطقس المعتدل والحقول الخضراء، إلى الشاطئ الجميل والمواقع الأثرية، فبإمكان السائح الاستمتاع بالعديد من الأنشطة السياحية مثل:

إقرأ أيضا:مدينة الورود في هولندا
  • السياحة الساحلية: كل مباهج البحر متوفرة أمام الزائرين، بدءًا من ركوب قوارب التنزه، مروراً بالغطس أو التجديف. 
  • السياحة الثقافية: بإمكان محبي التاريخ زيارة متحف نابل الذي يضم قطع فسيفساء ومنحوتات من المرمر تعود إلى العهد الروماني، كما يمكنه زيارة الموقع الأثري لمدينة نيابوليس الرومانية القديمة وفيه بقايا منشأة رومانية لصناعة مرق السمك.
  • زيارة الأسواق: يحلو التجول في سوق المدينة بمحلاته التي تعرض مختلف الصناعات التقليدية، كما يمكن زيارة قرية الحرفيين في مدخل المدينة لمشاهدة الحرفيين أثناء عملهم.
السابق
ولاية بوشر في سلطنة عمان
التالي
مدينة بومبي في إيطاليا