معلومات عن بلاد الشام

معلومات عن بلاد الشام

بلاد الشام أو سوريا الطبيعيّة أو سوريا التاريخية (باليونانيّة: Σύρια)‏ والتي تسمّى أيضاً بلاد المشرق نسبةً إلى الكلمة الفرنسيّة (lever) والتي تعني شروق الشمس دلالةً على اتجاه الشرق، هي مجموعة بلدان تقع في وسط المناطق الغربيّة من قارّة آسيا، والجزء الأوسط من منطقة الهلال الخصيب، وتُقارب مساحتها 307,134 كم2، ويصل عدد سكانها إلى ما يُقارب 44,550,926 نسمة، وتتكوّن بالوقت الحالي من: الأردن، وسوريا، ولبنان، وفلسطين، ومعظم السكان في بلاد الشام يعتنقون ديانة الإسلام، ويتحدثون اللغة العربيّة، وتتميّز بلاد الشام بخصوبة وجودة تربتها أراضيها، بالإضافة إلى موقعها المميّز، ومرّت البلاد بالكثير من الحضارات التي ازدهرت اقتصاديّاً مثل: الأموريون، والكنعانيون، والآراميون، والفينيقيون.

يتحدث المقال عن معلومات عن بلاد الشام، ويشمل:

  • نبذة عن بلاد الشام.
  • ما هي بلاد الشام ؟
  • تاريخ بلاد الشام.
  • خصائص بلاد الشام الديموغرافية
  • الحكومة والسياسة في بلاد الشام.
  • اشهر الطبخات في بلاد الشام.
  • الحضارات القديمة في بلاد الشام.

نبذة عن بلاد الشام

بلاد الشام أو سوريا الطبيعيّة أو سوريا التاريخية (باليونانيّة: Σύρια)‏، أو سورية المشتق من آسورية (باليونانيّة: Ἀσσυρία) و (باللاتينيّة: Syria)، تسمّى أيضاً بلاد المشرق نسبةً إلى الكلمة الفرنسيّة (lever) والتي تعني شروق الشمس دلالةً على اتجاه الشرق، وتقع بلاد الشام في وسط المناطق الغربيّة من قارّة آسيا، والجزء الأوسط من منطقة الهلال الخصيب، وتُقارب مساحتها 307,134 كم2 تقريباً.

وتمتاز بلاد الشام بالتنوّع في ثقافاتها، بالإضافة إلى التنوّع العرقي والديني الواسع، وتشمل بلاد الشام بناءً لمفهوم الناس الحالي عدّة دول وهي:

  • الأردن.
  • فلسطين وتشمل قطاع غزّة، والضفة الغربيّة، والأراضي التي فيها أقيمت دولة إسرائيل في حرب 1948 م.
  • لبنان.
  • سوريا.
  • بعض الأراضي التي تضمّها تركيا الآن، مثل:  الأقاليم السورية الشمالية، ولواء اسكندرون، و قيليقية وجنوب تركيا وحتى جبال طوروس. 

قام أنطون سعادة بتفسير مصطلح سورية الكبرى المتبنّى من خلال الحزب القومي الاجتماعي السوري من خلال الفهم اليوناني القديم للاسم والذي يضمّ الهلال الخصيب كلاماً بالإضافة إلى قبرص وسيناء، أمّا بالرجوع للمفهوم التاريخي عند العرب فتبدأ حدود الشام من الجنوب من دومة الجندل داخل منطقة الجوف، وفي كتاب الصوائف لكاتبه الواقدي جاء ذكر أول غزوات الشام وهي غزوة دومة الجندل كالآتي: “وهي من المدينة على ثلاث عشرة مرحلة، ومن الكوفة على عشر مراحل في بريّة مرّت، ومن دمشق على عشر مراحل، قال: وهي أرض نخل وزرع يسقون على النواضح، وحولها عيون قليلة، وزرعهم الشعير، وهي مدينة عليها سور ولها حصن عادي مشهور في العرب يدعى مارد.”

يرجع أقدم استخدام لكلمة سوريا إلى اليوناييين، فوصف المؤرح الروماني فلينيوس الأكبر هذا المصطلح على أنَّهُ يدل على الساحل الشرقي للبحر الأبيض الموسط إضافةً إلى وصوله لبلاد ما بين النهرين والهلال الخصيب وأجزاء من الأرمينية، كما اتفق المؤرخون الرومان واليونان ومعظم الباحثين المعاصرين على هذا الوصف، وبدأ التغيّر في هذه الحدود في العهد السلوقي بعدما سقطت بلاد ما بين النهرين من الفرس البارثين، واصبحت تدل على المنطقة التي يحتلها السلوقيين وبعدهم أتى الرومان، وكان عبارة عن المنطقة الواقعة بين ساحل المتوسط والفرات، ويمكن القول أنّ هذا هو المعنى المتعارف قبل العصر الإسلامي في المنطقة.

ما هي بلاد الشام ؟

تتوسط بلاد الشام ثلاث قارات وهي: آسيا، وأوروبا، وأفريقيا، وتمتد على مسافة طول الساحل الشرقي للبحر الأبيض المتوسط، ويحدها من الشمال بلاد الروم، ومن الجنوب مصر وسيناء، ومن اتجاه الشرق البادية ما بين آيلة والفرات، ومن جهة الغرب البحر الأبيض المتوسّط، وتمثِّل بلاد الشام أراضي كل من سوريا، الأردن، لبنان، فلسطين، وتتميّز بلاد الشام بموقعها الجغرافي الاستراتيجي، وذلك بسبب الحضارات الكثيرة التي مرّت بها وكان سبباً في الازدهار الاقتصادي لكلٍ منها، بالإضافة إلى الطرق والمواصلات المرتبطة بجميع الدول المجاورة، وسيتم التحدث عن جميع الدول المكوًنة لبلاد الشام بالتفصيل كالآتي:

الأردن

تتواجد دوّلة الأردن وعاصمتها عمّان في الغرب من قارّة آسيا، وبالتحديد في الجهة الشماليّة من شبه الجزيرة العربيّة، ويحدّها من الشمال سوريا، ومن جهة الجنوب والجنوب الشرقي المملكة العربيّة السعوديّة، ومن جهة الشرق العراق، وفلسطين من جهة الغرب، وتتكونّ الأردن من 12 محافظة والمحافظة تتكوّن من ألّوية وأقّضية، وتصل مساحة دوّلة الأردن إلى 89,213 كم2، والمعبر الوحيد للمملكة هو خليج العقبة الذي منه يمكن الوصول إلى البحر الأحمر، ويصل نصيب الفرد من هذا البحر ما يُقارب 25 كم، و الإسلام هو الديانة الرسميّة في الأردن، واللغة الرسميّة في الأردن هي اللغة العربيّة، ويتم استعمال اللغة الإنجليزيّة في شتى مجالات الحياة الحكوميّة، والتعليم، والأعمال المختلفة.

سوريا

تقع سوريا وعاصمتها دمشق على امتداد الساحل الشرقي للبحر الأبيض المتوسّط، ويحدها من اتجاه الشمال تركيا، ومن اتجاه الجنوب فلسطين والأردن، ومن الشرق العراق، ومن جهة الغرب تحدّها دولة لبنان، وتصل مساحتها إلى ما يُقارب 185,180كم2، وتتكوّن سوريا من 14 محافظة، وكل محافظة تتكوّن من مناطق مقسّمة إلى نُواح جمع ناحية، وكل ناحية تتكوّن من عدد معيّن من القرى أصغر وحدة إدارية في سوريا، و الإسلام هو الديانة الرسميّة في سوريا، واللغة الرسميّة في سوريا هي اللغة العربيّة.

فلسطين

تتكوّن فلسطين في الوقت الحالي من منطقتين رئيسيتين متباعدات جغرافياً كما يلي:

  • قطاع غزّة: يقع قطاع غزّة على امتداد ساحل البحر الأبيض المتوسط تحديداً في الجهة الشماليّة الشرقيّة لجمهوريّة مصر، وهو عبارة عن سهل ساحلي ضيق المساحة، ويصل طوله إلى نحو 45 كم، وعرضه يُقارب ما بين 5 – 12 كم، ويتكون قطاع غزّة من خمس محافظات.
  • الضفّة الغربيّة: تقع الضفّة الغربيّة على امتداد الحدود الشماليّة الغربيّة للأردن، ويصل طول امتدادها ما يُقارب 130 كم، ويصل عرضها إلى ما بين 40 – 65 كم، وارتفاعها يكون ما بين 400 م تحت مستوى البحر و 1,022 م فوق مستوى سطح البحر.

القدس عاصمة فلسطين، ويشارك اهلها مع كافّة العرب دينهم، وثقافتهم، ولغتهم، وتاريخهم، ومناخ فلسطين مناخ متوسط ومعتدل صيفاً وشتاءً، وتختلف فيها معدّلات الهطول المطري في فصل الشتاء تبعاً للمناطق، وتختلف درجات الحرارة تبعاً وفق اختلاف الارتفاعات في مناطقها.

لبنان

تقع لبنان في غرب قارة آسيا، وتتواجد في حوض البحر الأبيض المتوسط الشرقي، ويحدّها من جهة الشمال وجهة الشرق سوريا، ومن جهة الجنوب فلسطين، ومن الغرب البحر الأبيض المتوسط، وهي بلد يمتاز بطبيعته الجبليّة، وتمتد على طول ساحل البحر الأبيض المتوسط من الشمال إلى الجنوب بطول يصل إلى 225 كم، ويصل عرضها من الشرق إلى الغرب إلى 60 كم تقريباً، وتبلغ مساحتها نحوَ 10,400 كم2، 8% من إجمالي مساحة لبنان عبارة عن غابات وأدغال، وتتكوّن لبنان من ثماني محافظات وهي: بيروت عاصمة لبنان، والشمال، وجبل لبنان، والبقاع، والنبطية، والجنوب وبعلبك الهرمل، وعكار.

يتركز معظم سكان لبنان في السهل الساحلي، والنسبة القليلة تعيش في مناطق الدولة الداخليّة، والديانة الرسميّة في لبنان هي الإسلام، واللغة الرسميّة فيها هي اللغة العربية، بالإضافةً إلى بعض اللغات الأخرى المنتشرة فيها مثل: اللغة الفرنسيّة، واللغة الإنجليزيّة، واللغة الأرمينيّة.

تاريخ بلاد الشام

منطقة بلاد الشّام أو سوريا القديمة التي تتكوّن من الدول: الأردن، وسوريا، وفلسطين، ولبنان، وتصل من الجهة الغربيّة لسواحل البحر الأبيض المتوسط وحتى الجهة الجزيرة السوريّة من جهة الشرق، ومرّ بها عدّة حضارات عبر التاريخ ومن هذه الحضارات: الآراميّة، والكنعانيّة، والفنيقيّة، والأكاديّة، والأشوريّة، وكانوا سبباً في تشكلّها.

بلاد الشام قبل الاسلام

هناك عدّة أسباب وراء نشأة حضارة بلاد الشام، ومنها ما يلي:

  • الموقع المميّز لبلاد الشام والذي يتوسّط دول الشرق الأوسط، وكان هذا الموقع عبارة عن الحلقة التي تصل بين عدّة حضارات نهاريّة أي أنَّها تقع على الأنهار مثل حضارة الرافدين، بالإضافة إلى حضارة وادي النيل، مع الحضارات البحريّة أي التي تمرّ بالبحر الأبيض المتوسط مثل الحضارة اليونانيّة.
  • وجود الممرّات الطبيعيّة في سوريا، والذي كان يميّز هذه الممرّات أنّها تصل جميع الطرق البرّية التي تقع بين البحر الأبيض المتوسط والخليج العربي، وكانت تسمح بمرور الكثير من الهجرات من خلالها.
  • جغرافيّة وطبيعة بلاد الشام التي كان لها دور أساسي في توالي الحضارات على أراضيها، فكانت تحتوي على العديد من الأنهار، والبحيّرات، والينابيع، والعيون المائيّة، والجبال، والسهول، والغابات التي تحتوي على الأشجار المتنوّعة.
  • خصوبة وجودة تربة وأراضي بلاد الشام، والذي كان سبباً في توفّر الإنتاج الزراعيّ بشكل واسع.
اقرأ أيضاً:  ولاية الجزيرة في السودان

كانت بلاد الشام في الماضي عبارة عن كيان جغرافي وسياسي واحد، فجميع التقسيمات التي تعرّضت لها كان قائمة على أنّ هذه المنطقة تعبِّر عن كتلة واحدة لا يمكن تقسيمها، وكان الاحتلال البريطاني والفرنسي بالإضافة إلى اتفاقيّة سايكس بيكون السبب في تقسيم بلاد للشام لما عليه الآن من دول وهي: الأردن، وسوريا، ولبنان الذين يرتبطون بين بعضهم البعض بعلاقات مترابطة وواحدة من دين وأصل ولغة وثقافة، بالإضافة فلسطين، وإسرائيل التي تمّ الإعلان عن قيام دولتها في عام 1948، والذي قابلته الدول العربيّة وغالبيّة دول العالم بالرفض واعتبرته كيان محتل ودخيل، وأشارت عدّة مصادر إلى أنَّ الهدف الرئيس من دخول اسرائيل تعدى احتلال وضم بلاد الشام بالكامل إليها، وإنّما يصل إلى النيل في مصر من جهة الغرب، وبلاد الرافدين بالعراق من جهة الشرق، وفي عام 1967 قامت اسرائيل في ضمّ الضفة الغربيّة والقدس وقطاع غزّة ومرتفعات الجولان إليها، وقام المجتمع الدولي برفض أعمال إسرائيل وأطلق عليها احتلال، وتعمل إسرائيل باستخدام أعمالها العدوانيّة زعزعة الأمن بالمنطقة، وخلال الفترة ما بين عام 1982 و عام 2000 استطاعت إسرائيل التوسّع والسيطرة على جنوب لبنان، لكن المقاومة الإسلاميّة اللبنانيّة قامت بالتدخّل مما أدى إلى انسحاب القوات الاسرائيليّة منها.

الفتح الإسلامي لبلاد الشام

في زمن النبي محمد – صلى الله عليه وسلم – بدأت الاشتباكات بين الدولة الإسلامية والدولة البيزنطيّة، وفي غزوة مؤتة بدأت المحاولات الإسلاميّة في الدخول إلى الشام في عهد أبي بكر الصديق – رضي الله عنه – وقام أبو بكر الصديق – رضي الله عنه – في بداية العام 13 هجري بتعبئة الجيوش إلى بلاد الشام، وأرسل أول الأمراء الذين توجّهوا إلى الشام يزيد بن أبي سفيان إلى دمشق الحالية بسبعة آلاف رجل ومنهم سهيل بن عمرو، وبعدها انضم إلى يزيد أخاه معاوية بن أبي سفيان برفقة الكثير من الجنود، وعمرو بن العاص توجه إلى فلسطين مع جيشه، وتوجه شرحبيل بن حسنة إلى الأردن مع جيشه، ومن المعارك المهمّة معركة اليرموك في عهد عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – تحديداً في الخامس عشر من شهر آب من عام 636 ميلادي / 14 هجري والتي استطاع فيها الجيش الإسلامي من هزيمة الجيش البيزنطي شرّ هزيمة وبذلك استطاع المسلمون دخول بلاد الشام، وقام أبو عبيّدة بن الجراح بافتتاح دمشق بن باب يسمى الجابية صلحاً بعد حصار دام لمدة سنة، وخالد بن الوليد دخل من باب شرقي من غير صلح، وبعدها قام المسلمون بتقسيم بلاد الشام إداريّاً إلى أربعة أجناد كالآتي:

  • جند دمشق.
  • جند حمص.
  • جند الأردن.
  • جند فلسطين.

بعد ذلك أضاف معاوية بن أبي يزيد في عهده جند خامس اسمه جند قنسرين.

مرحلة ما بعد الحرب العالمية الأولى

أدت الحرب العالميّة الأولى إلى سقوط العثمانيّون، وبعد ذلك تمّ تقسيم سوريا الكبرى بناءً على اتفاقيّة سايكس بيكو إلى منطقتين هما:

  • منطقة فرنسيّة في جهة الشمال أخذت اسم سورية. 
  • منطقة بريطانيّة في جهة الجنوب أخذت اسم فلسطين. 

حاول العرب في جهة الجنوب مقاومة اتفاقيّة التقسيم وتسمية المنطقة فلسطين، وكانت مطالبهم باعتبار المنطقة وتسميّتها باسم سوريا الجنوبيّة، وذلك لأنهم عدّوا التسمية دليل واضح على انتزاع الجزء الجنوبي من سوريا وإعطائه لليهود، وفي عام 1920 تمّ تقسيم الجزء الشمالي من سوريا من جديد إلى عدّة أقسام هي: دمشق، وحلب، وجبل الدروز، والساحل، ولبنان، بالإضافة إلى الأقاليم الشماليّة السوريّة التي قامت فرنسا بتسليمها إلى تركيا، وفي عام 1936 تمّ توحيد جميع هذه الأجزاء من جديد عدا الأقاليم الشماليّة السوريّة، وأخذت اسم الجمهوريّة السوريّة، بعد ذلك قامت سلطة انتداب فرنسا بنزع لبنان وفصلها عن الجمهوريّة السوريّة، وفي عام 1921 تمّ فصل الجزء الجنوبي من سورية إلى جزئين شرق الأردن وفلسطين، وفي عام 1947 تمّ تقسيم فلسطين دولتين إحداهما عربيّة وتضم كل من الجليل والضفّة الغربيّة وقطاع غزة ويافا، والأخرى دولة صهيونيّة فيما تبقى من فلسطين، وفي عام 1948 بعد النكبة أصبحت الضفّة الغربيّة محكومة من قبل شرق الأردن، وأصبح قطاع غزّة محكوماً من مصر، وأصبح الجليل والسهل الساحلي محكوماً من قبل اليهود، وفي عام 1967 أصبحت فلسطين محتلّة وتحت حكم الصهاينة بشكل كامل.

لماذا سميت بلاد الشام بهذا الاسم

قديماً

بلاد الشام إقليم حضاري من قديم الزمان، ضمّت كل من جبال طرطوس، وسيناء، وبادية الجزيرة العربيّة، والبحر الأبيض المتوسط، وكانت هذه موطن للكثير من الحضارات القديمة، ومرّ على بلاد الشام أسماء عدّة في الماضي ومنها:

  • أقدم وأهم مسمّى لبلاد الشام هو بلاد أمورو، وتمّ إطلاقه عليها من قِبَل سكان العراق القديم الذي كان يحمل اسم بلاد مارتو.
  • سوريا وهو اسم لاتيني الأصل أتى من الكلمة “Shryn”، وتمّ ذكره قديماً في بعض المصادر اليونيانيّة، والبعض الآخر قال أنّ الاسم أتى من اسم لمدينة صور الفينيقيّة، أيضاً هناك تفسيرات تقول أنّ كلمة سوريا تمّ ذكرها سابقاً في المعاهدة ما بين الآشوريين والحيثيين تحت مسمّى سريانا، وقد انتشر هذا الاسم في عهد السلوقيين، وتمّ استخدامه بواسطة الرومان القدماء في العصور الميلاديّة وتناقله بعدها العرب، أيضاً تمّ ذكره في كتاب البلدان لصاحبه ياقوت الحموي.
  • بلاد خاتي أو حاتي: تمّ ذكر هذا الاسم في كتابات الملك أسرحدون لأول مرّة، والآشوريون هم من أطلقوا هذا الاسم على بلاد الشام قديماً.
  • رتنو العليا والسفلى: في عصر المملكة المصريّة الوسطى ما بين عام 2133 ق.م إلى 1786 ق.م أعطى المصريين على بلاد الشام هذا الاسم، وكانت رتنو السفلى تُشير إلى فلسطين، ورتنو العليا تُشير إلى سوريا ولبنان، وكان الفاصل بينهم جغرافيّاً سهل يزرعيل أو ما يطلق عليه اسم مرج ابن عامر.

حديثاً

هناك الكثير من الآراء للجغرافيين بخصوص اسم بلاد الشام، وباللغة العربيّة يمكن معاملتها بصيغة المذكّر أو المؤنّث، ويمكن قولها “شام” أو بالهمزة “شأم”، ومن هذه الآراء والأسباب ما يلي:

  • البعض اعتقد أنّ الاسم يعود بسبب وجود الكثير من الشامات (جمع شامة) البيضاء والسوداء في حجارة وتراب أراضيها.
  • كان رأي البعض بأنَّ كلمة “شام” تعني الطيِّب، والسبب في تسميتّها موقعها شمال الكعبة المشرّفة، والبعض الآخر قال أنَّ شام نسبة إلى سام ابن نوح لأنه أول من نزل إليها، وقد تمّ استبدال حرف الشين بحرف السين بسبب تداول الكلمة وانتشارها بشكل واسع.
  • البعض فسّر تسمية بلاد الشام بهذا الاسم الذي يعني اتجاه الشمال والذي أخذ العرب بالرحيل والتوجه إلى جهتها لوفّرة قُراها القريبة بين بعضها البعض.

بلاد الشام حاليا

تتكوّن بلاد الشام حالياً من عدّة دول لكلٍ منها سبب في تسميتها وهي كالتالي:

  • الأردن: كان السبب في تسّميتها يعود إلى نهر الأردن الموجود ضمن أراضيها، والأردن باللغة الآراميّة تعني النهر شديد الانحدار والمتعرّج.
  • فلسطين: لم يكن فلسطين اسم موجود في الماضي، وإنّما كان “أرض كنعان” بناءً على المصادر المسماريّة القديمة، بالإضافة إلى رسائل تلّ العمرانيّة في القرن الثامن عشر قبل الميلاد، وذُكِر في السجلّات الآشوريّة أنَّ الاسم لفلسطين كان “فلستيبا”، وفي عام 800 ق.م كان يُطلق على فلسطين اسم “فلستو” بناءً على ما قاله واحد من الملوك الآشوريون، وبعدما تمّ إعادة صياغة الاسم بالاعتماد على الأسس الآراميّة ظهر الاسم “فلسطين” على هيئة “بالستين”، والتي كانت تدل على الأرض الساحليّة الموجودة في جنوب سوريا والتي تمتد حتى غور الأردن شرقاً، وسيناء جنوباً.
  • لبنان: كانت لبنان تتميّز بالقمم الجبليّة التي تغطّيها الثلوج البيضاء في فصل الشتاء، وكانت الكلمة “لبن” تعني أبيض، لهذا تمّ تسميتها باسم لبنان.
  • سوريا: كان يُطلق على الآشوريين بالماضي الكلمة اليونانيّة “أسيريان”، وكانت سوريا جزء من إمبراطوريّة الآشوريين لفترة طويلة من الزمن وهذا كان سبباً في اسمها الحالي.

خصائص بلاد الشام الديموغرافية

مرّت بلاد الشام بالكثير من الحضارات ومختلف الشعوب الذين أقاموا فيها وأخذوا منها موطناً لهم، ومنهم الأتراك والأكراد والعرب، لهذا تنوّعت التراكيب الاجتماعيّة في البلاد من عادات وتقاليد مختلفة، بالإضافة إلى تنوّع الديانات واختلافها في بلاد الشام ومنها الديانة الإسلاميّة، والمسيحيّة، واليهوديّة، ويشكِّل المسلمون الذين يتحدّثون اللغة العربيّة الفئة العظمى من البلاد والذي يصل عددهم إلى ما يُقارب 44,550,926 مليون نسمة.

اقرأ أيضاً:  مدينة أم جر في السودان

عدد سكان بلاد الشام

يصل عدد السكان في جميع بلاد الشام  إلى ما يُقارب 44,550,926 مليون نسمة في الوقت الحالي، وتوقّع الخبراء أن يصل هذا الرقم إلى نحو 71 مليون نسمة في عام 2050، فمعدّلات الخصوبة في مناطق بلاد الشام عالية وتصل إلى ستة أطفال لكل امرأة، ومعدّل النموّ السكاني فيها من أسرع معدّلات نموّ السكان في العالم، والنسبة الأعلى في الشباب الذين تكون أعمارهم ما بين 15 عام وحتى 24 عام، ويبيّن الجدول التالي عدد سكان مناطق بلاد الشام والمرتبة لكل واحدة منها من بين جميع دول العالم من حيث عدد السكان، بالإضافة إلى نسبة عدد سكانها إلى إجمالي عدد سكان العالم، وذلك بناءً على احصائيّات عام 2020.

اسم الدولةعدد السكان (نسمة)مرتبتها بين دول العالم من حيث عدد السكان، ونسبة سكانها إلى إجمالي سكان العالم
فلسطين 5,103,894121 ، %0.07
لبنان 6,824,381109 ، %0.09
الأردن 10,205,94888 ، %0.13
سوريا 17,509,31268 ، %0.22

الفئة العظمى من الأردنيين هم عرب الأصل هاجروا إلى المنطقة عبر الزمن من اتجاهات شتى، ومنهم ما يلي:

  • الشركس وهم أحفاد للاجئين هاجروا بسبب غزو روسيا القيّصريّة للقوقاز وذلك في القرن التاسع عشر الميلادي، وديانتهم الإسلام.
  • أعداد قليلة من الشيشان، وهم أقل من الشركس.
  • سكان الأرمن وأعدادهم قليلة. 
  • عدد لا يُمكن احصاؤه من البدو.
  • أعداد كبيرة من الفلسطينيين الذين منحهم الأردن حق المواطنة بعد هجرتهم من وطنهم نتيجة حرب عام 1948 وحرب 1967 مع اسرائيل، وكان حق المواطنة مستنداً على الارتباط القانوني والإداري بالضفّة الغربيّة لغاية عام 1988، إلى جانب بعض الفلسطينيين الذين يعيشون في مخيّمات اللاجئين لغاية الآن، وترعاهم صحيّاً وغذائيّاً وتعليميّاً وكالة الأمم المتّحدة لغوث وتشغيل اللاجئين “الأونروا”.

ما يُقارب 70% من السكان في الأردن يعيشون في المدن “الحضر” من إجمالي عدد السكان، وفي المناطق الريفيّة يعيش فيها أقل ممّا نسبته 6% من إجمالي عدد السكان، بالإضافة إلى الأعداد من اللبنانيين والسوريين الذين يعيشون في الأردن نتيجة تركهم لبلادهم بسبب الحروب التي حلّت بهم، ومنها الحرب الأهليّة اللبنانيّة بالإضافة إلى حرب تمّوز في عام 2006 والتي كانت بين إسرائيل ضد حزب الله في لبنان، ويصل عدد اللبنانيّين المغتربين في مختلف مناطق العالم إلى ما يُقارب 8,624,000 مليون نسمة بناءً على احصائيّة لعام 2001، النسبة الأكبر بينهم يعتنقون الدين المسيحي، وهذا لأن بداية الهجرة كانت من متصرفية جبل لبنان والنسبة العظمى كانت مسيحيّة.

بناءً على تقارير للأونروا يوجد ما يُقارب 1,951,603 مليون لاجئ فلسطيني يعيشون في الأردن اعتبارً من شهر يونيو عام 2008، وتصل نسبتهم إلى 31.5% من إجمالي السكان في الأردن، ويوجد عدد غير قليل من العراقيين الذين يقطنون بالأردن وبعضهم وصل إلى سوريا، والسبب في هجرتهم كان الغزو الأمريكي عليهم، بالإضافة إلى نزوحهم من وضع بلادهم السياسي غير المستقر، وبناءً على مصادر حكوميّة أردنيّة في عام 2003، فإنَّ عدد العراقيين المقيمين في الأردن يتراوح ما بين 450,756 ألف نسمة إلى 500,000 ألف نسمة، قام بالتسجيل 31,000 ألف شخص على أنَّه لاجىء في الأونروا، و 604 أشخاص طلبوا اللجوء.

الكثافة السكانية

يوضِّح الجدول الآتي الكثافة السكانيّة لمناطق بلاد الشام وذلك لكل كيلومتر مربع.

اسم الدولةالكثافة السكانيّة/كم2
الأردن 115
فلسطين 847
لبنان 667
سوريا 95

لغة بلاد الشام

اللغة الغالبة حاليّاً في مناطق بلاد الشام هي اللغة العربيّة، وقد مرّت لغة بلاد الشام على مرّ الزمان بالكثير من التغيّرات، وكانت اللغة الرسميّة في البلاد قديماً هي اللغة الآرامية، وكان منتشرة بشكل كبير جداً في جميع البلاد، وكانت تمثِّل اللغة الشعبيّة وغير الشعبيّة للبلاد، واستمرت لعدّة أزمان، بعد ذلك وعندما حكم البيزنطيون بلاد الشام تغيّرت اللغة الرسميّة وأصحبت اللغة الإغريقيّة اللغة الرسميّة فيها في جميع المجالات فهي كانت لغة العلم والقانون والأدب، ومع بداية القرن الثامن الميلادي أدت الفتوحات الإسلامية لبلاد الشام إلى انتشار الإسلام وأصبحا اللغة العربيّة لغة القرآن الكريم هي اللغة الرسميّة في جميع المجالات، وتمّ ترجمة عدّة دواوين إليها، وفي التالي بيان لللغات السائدة حاليّاً في كل منطقة من البلاد.

  • الأردن: اللغة الرسميّة فيها هي اللغة العربيّة، وأصحاب الأعراق الأخرى مثل الأكراد والشراكس والأرمن يفهمون اللغة العربيّة أيضاً ويتحدثون فيها.
  • فلسطين: بالنسبة لفلسطين فكانت اللغة الرسميّة فيها العربيّة، لكن الوضع فيها تغيّر منذ وصول اسرائيل إليها وذلك بسبب اللغة العبريّة التي انتشرت هناك، فهي اللغة الأساسيّة في المناطق التي يسود فيها اليهود.
  • سوريا: بالنسبة لسوريا فاللغة العربيّة هي الرسميّة فيها، وأيضاً تنتشر في محافظة حلب والحسكة اللغة الكردية، وتنتشر في مناطق الجزيرة السوريّة اللغة السريانيّة بلهجاتها الغربيّة، والشرقيّة، واللهجة الآراميّة السريانيّة وسميّت بهذا الاسم لاقترابها من اللهجة الآراميّة القديمة التي كانت لغة البلاد الرسميّة وانتشرت بشكل كبير جداً أكثر من اقترابها من اللهجة السريانيّة، وهي أكثر انتشارً في شمال دمشق ومعلولا، بالإضافة إلى أنَّها تُستخدم في الطقس السرياني للبلاد فهي لغة مخاطبة، وبين التركمان تنتشر اللغة التركيّة.
  • لبنان: يستخدم اللبنانيون اللغة العربيّة ويخلطونها مع السريانيّة والآراميّة وبعض الكلمات الفارسيّة والتركيّة أيضاً، ومعظهم يتحدث أكثر من لغة في الوقت الحالي مثل اللغة الإنجليزيّة والفرنسيّة، واللبنانيين من أصول أرمنيّة يستخدمون اللغة الأرمنيّة، وفي الطقوس الدينيّة المسيحيّة تُستخدم اللغة اللاتينيّة والسريانيّة، وتقوم المدارس الحكوميّة والخاصّة بتعليم اللغة الإنجليزيّة والفرنسيّة بقرار إجباري من الحكومة، ويوجد في لبنان معهد مُختص في تعليم اللغة الآراميّة ومتميِّز من نوعه في العالم.

الديانات في بلاد الشام

معظم السكان في بلاد الشام يعتنقون ديانة الإسلام، يوجد أيضاً أعداد من المسيحيين واليهود والأكراد والدروز وأقليّات من الشيعة وطوائف غيرها أقل عدداً، ويتواجد في المنطقة مواقع لها أهميّة دينيّة كبيرة مثل:

  • المسجد الأقصى بالنسبة للمسلمين.
  • المسيحيّون لديهم كنيسة القيامة.
  • اليهود لديهم حائط المبكى.
  • الموحدين الدروز لديهم مقام النبي شعيب.
  • ضريح الباب للذين يتّبعون الديانة البهائيّة.

وسيتم توضيح الديانة في كل منطقة من مناطق بلاد الشام كالآتي:

  • الأردن: دين الأغلبيّة من عرب وغيرهم والذي يسود الأردن هو دين الإسلام، وهو الدين الرسمي للدولة، ويقوم الدستور الأردني على ضمان الحق في حريّة الاعتقاد الديني، وذلك لما يمرّ بالأردن من اختلافات دينيّة وعرقيّة، ويوفّر كامل الحريّة لجميع المواطنين بتشكيل وبناء دور العبادة والنوادي الخاصة بهم، وبناءً على إحصائيات عام 2001 كانت نسب الأديان كالآتي: 
    • أكثر من 92% من الأردنيين مسلمين ينتمون للمذهب السنّي.
    • ما يُقارب 6% من إجمالي السكان في الأردن ينتمون للديانة المسيحيّة، والغالبيّة العظمى منهم ينتمون للكنيسة الأرثوذكسيّة الشرقيّة،
    • %2 من الشيعة والدروز.
  • سوريا: في الدستور السوري تنص المادة الثالثة على أنَّ رئيس الجمهوريّة يجب أن يكون مسلماً، وتعد سوريا بلد متنوع طائفيّاً وفيه عدّة أديان وهي: 
    • يمثّل المسّلمون ذو المذهب السنّي ما نسبته 74% من إجمالي السكان في سوريا.
    • نسبة 16% من باقي الطوائف الإسلامية ذو المذاهب الشيعيّة والدروز والاسماعيليّة والعلويّة.
    • المسيحيون يمثّلون ما نسبته 10% إلى 12%، ونصفهم تقريباً من الروم الأرثوذكس، والنصف الآخر يمثّل باقي الطوائف.
    • أقل من 1000 مواطن يتّبع الديّانة اليهوديّة يتمركزون في حلب ودمشق والقامشلي، وقديماً في عام 1954م كان عددهم يفوق عددهم الحالي ويصل إلى حوالي ثلاثين ألفاً، لكنَ عددهم انخفض بسبب هجرتهم إلى إسرائيل والولايات المتّحدة بعد حرب عام 1948 و 1967.
    • بضعة آلاف من اليزيديين.
  • لبنان: يتنوّع السكان في لبنان بالأديان المتبعة كالآتي:
    • ما يُقارب 60% يتبعون الديانة الإسلاميّة.
    • نسبة 40% من السكان والتي تبلغ أعمارهم 22 عاماً يتبعون الديانة المسيحيّة، ومن أكبر الطوائف المسيحيّة في لبنان الكنيسة المارونيّة، ويعد لبنان البلد العربي الوحيد الذي يقوده مسيحيون بحكم عرف دستوري.
  • فلسطين: في المناطق الفلسطينيّة الدين الرئيس للأغلبيّة هو الإسلام، بالإضافة إلى المسيحيين ولكن بنسبة أقل، أمّا في المناطق الاسرائيليّة فغالبية سكانها من اليهود وفئة قليلة من المسيحيين والمسلمين من عرب 48 والدروز.

الحكومة والسياسة في بلاد الشام

يختلف نظام الحكم في كل بلد من بلاد الشام كالآتي:

الأردن

نظام الحكم في المملكة الأردنيّة الهاشمية ملكي نيابي وراثي، ويحكمها الملك ويتولى منصب القائد الأعلى للقوات المسلّحة، أيضاً هو من يقوم باختيار وليّاً للعهد بعد حكمه، ويساعده بذلك مجلس الوزراء، بالإضافة إلى مجلس الأمّة الذي يتكوّن من 110 نائب منتخبين بواسطة الاقتراع العام من عامّة الشعب، ويكون مجلس الوزراء مسؤولاً أمامهم، ومجلس الشيوخ أو مجلس الأعيان الذي يتم اختياره من قبل الملك وهو ذراع الحكومة الأردنيّة التشريعي ويعمل بشكل مستقل. يوجد في الأردن ثلاث سُلُطات رئيسيّة بناءً على الدستور الأردني الذي صدر في الثامن من شهر يناير عام 1952، وهي:

  • السلطة التنفيذية وهي السلطة العليا التي تكون بيد الحكومة والتي تضم جميع الوزارات والدوائر والمؤسسات العامّة للدولة.
  • السلطة التشريعية.
  • السلطة القضائية.
اقرأ أيضاً:  منطقة الري في مدينة الفروانية

سوريا

نظام الحكم في سوريا جمهوريّ تعدّدي رئاسيّ؛ بحيث يختار عامّة الشعب رئيس للجمهوريّة يتولّى المنصب لمدة سبع سنوات، وتكون له صلاحيّات نافذة وواسعة، ويكون مسؤول عن تعيين مجلس الوزراء بهدف مساعدته على تولّي مهامه، ويجب أن يأخذ تأييد 35 عضو من أعضاء مجلس الشعب، ويتكون مجلس الشعب من 250 عضواً يتم انتخابهم من عامّة الشعب ليقوم بمهام السلطة التشريعيّة ومن حقوقه إقرار الموازنة العامَة وإعلان حالة الحرب، وتستمر مدة الدورة أربع سنوات تتم بعدها عمليّة الانتخاب من جديد. من حق رئيس الجمهوريّة عدم التشريع داخل دورات عقد مجلس الشعب، ويُعتبر مجلس الوزراء في الجمهوريّة السوريّة هو صاحب جميع القرارات التنفيذيّة الرئيسيّة، ورئيس الجمهوريّة من يختارها بدون الحاجة لموافقة البرلمان، وتمتلك المحكمة الدستوريّة جميع السلطة القضائيّة في الجمهوريّة، والرئيس من يقوم باختيارهم ولا يستطيع هو أو أحد آخر من عزل أحد الأعضاء قبل انتهاء ولايته، ومنذ عام 1963 لغاية يومنا صاحب الحكم هو الحزب البعث العربي الاشتراكي.

لبنان

نظام الحكم السائد في لبنان هو نظام جمهوري برّلماني ديمقراطي توافقي طائفي، وهي من أصغر دول العالم سيادةً، يتم فيه توزيع المناصب بشكل محدّد ومتساوٍ بين الطوائف المختلفة، وهو يقوم على الفصل في ثلاث سلطات هي:

  • السلطة التنفيذيّة
  • السلطة التشريعيّة
  • السلطة القضائيّة

يتكفّل الدستور اللبناني بإعطاء الشعب كافة حقوقه من حريّة الديانّة، وحريّة التعبير، والمساواة، بالإضافة إلى أنّه يحافظ على ممتلكاتهم الخاصّة ويحميها، ويختار الشعب ممثله في مجلس النواب بالاقتراع كل أربع سنوات.

فلسطين

تقوم السلطة الفلسطينيّة من الرئيس الحالي قبل محمود عبّاس الذي استلم المنصب بعد وفاة المؤسس لها ياسر عرفات في عام 2004، ورئيس الوزراء برئاسة مجلس الوزراء الذي بيده السلطة التنفيذيّة، وفي الثالث عشر من شهر سبتمبر عام 1993 تمّ تأسيس السلطة الفلسّطينيّة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، فالسلطة عبارة عن نواة الدولة الفلسطينيّة على جزء فلسطين التاريخيّة والتي تضم كل من قطاع غزّة والضفّة الغربيّة، ومجلس الوزراء هو صاحب القرارات والاتفاقيّات التنفيذيّة، ومن هذه القرارات إقامة الوزارات والمؤسسات عند الحاجة.

أشهر الطبخات في بلاد الشام

لكل منطقة في بلاد الشام أكلة مشهورة وتُعرف بها وتتميّز فيها، وفيما يلي أمثلة على الطبخات المشهورة في كل بلد من بلاد الشام:

  • الأردن:
    • المنسف؛ وهو أشهر الوجبات في الأردن.
    • الكبسة.
    • المقلوبة.
    • الزرب.
  • سوريا:
    • شيش برك.
    • شاكرية.
    • شيخ المحشي.
  • فلسطين:
    • المسخّن الفلسطيني.
    • المنسف الفلسطيني.
    • ورق العنب (الدوالي).
  • لبنان:
    • بيت دجاج (أرز ودجاج).
    • دوما (لبن وأرز).

حلوى تشتهر بها بلاد الشام

تشتهر منطقة بلاد الشام بالكنافة النابلسيّة المميّزة والمشهورة في مدينة نابلس في فلسطين، وتتمتّع هذه الحلوى بشهرتها الكبيرة والواسعة بين العرب، ومكوناتها:

  • عجينة الكنافة المشهورة.
  • السمن والقطر الذي يتكون من الماء والسكر.
  • الجبنة النابلسيّة والصبغة الحمراء.
  • تزيّن بالفستق الحلبي والقطر.

الحضارات القديمة في بلاد الشام

مرّت بلاد الشام بالكثير من الحضارات التي ازدهرت اقتصاديّاً نتيجة عدّة أسباب منها موقع البلاد، وهذه الحضارات هي:

الأموريون أو العمّوريون

هم جماعة هاجروا من شبه الجزيرة العربيّة، أطلق عليهم هذا الاسم السومريون والأكديون سكان العراق القدامى، واشتقاقها يأتي من كلمة “أمورو” أو “عمورو” في اللغة الأكديّة الساميّة، أو كلمة “مار – تو” في اللغة السومريّة، وجميع هذه الكلمات تدل على اتجاه الغرب، وبدأوا بالعيش في المناطق الشماليّة من بلاد الشام، وبعدها بدأوا بالتفرّق والتوزّع في سوريا ولبنان وفلسطين.

قام الأموريون ببناء عدّة إمارات مهمّة في بلاد الشام ومنها: إمارة دمشق، وإمارة ماري أو “تل الحريري”، وإمارة قطنة، وإمارة أرواد، وإمارة حماة، وإمارة البترون، وإمارة هداكو “حلب”، وإمارة جبيل، وفي عام 1800 ق.م قام أمراء الأموريون باحتلال المنطقة ما بين مرتفعات عيلام والبحر الأبيض المتوسط، وذكرت وثائق “ماري” التي تحتوي على أكثر من 20000 لوحاً مسماريّاً باللغتيّن الآموريّة والسلميّة الغربيّة، بالإضافة إلى ألواح “زمري ليم” التي كانت ضمن الفترة 1730 ق.م – 1700 ق.م أنّ آخر ملك من الأموريون سقطت مملكته على يد الملك حمورابي.

انتشار الأموريون في الكثير من الأماكن كان سبباً في تعايشهم مع الكثير من الثقافات المختلفة والحضاريّة، وقبل استقرارها كانت لديهم طبيعة الحياة البدويّة مثل تربية الأغنام والمواشي، والوسيلة الوحيدة للتنقل عندهم وحمل الأشياء كانت الحمير، على عكس باقي الشعوب البدويّة التي كانت تختار الجمل في نقل أمتعتهم والتنقّل من مكان إلى مكان.

تميّز الأموريون عن غيرهم من الشعوب بصناعة الفخار، بالإضافة إلى أدوات الزينة، واشتهروا باستخدام الأسلحة الحديثة في الصيّد، وتميّزوا أيضاً بالتشريع أي معرفتهم وعلمهم الواسع في جوانب الحياة الاجتماعيّة منها والاقتصاديّة، ومن أهم التشريعات عندهم “شريعة حمورابي”.

الكنعانيون

ثاني الشعوب الذين سكنوا بلاد الشام بعد الأموريون، وأتى اسمهم من اسم جدهم “كنعان”؛ بحيث كانت عادات القبائل العربيّة وقتها تعتمد في اسمها على اسم آبائها، واسم كنعان يدُل على الأراضي ذات الطبيعة السهليّة الموجودة على ساحل الخليج العربي بناءً على آراء البعض، والبعض الآخر كان له رأي مختلف وهو أن الاسم كنعان مشتق من عدّة أصول أخرى هي “خنع، قنع، كنع” ومعنى جميع هذه المفردات الأراضي المنّخفضة.

يتحدث الكنعانيون لغةً مشابهة للغة الشعب الآرامي، وهاجر كل من الشعبين في عام 2500 ق.م، لكن الكنعانيون عاشوا في سوريا الجنوبيّة وبذلك كانوا أول الشعوب التي أخذت من المنطقة مكاناً لها، أيضاً هم أول من بنى حضارة في أرض فلسطين من الشعوب، وقاموا بتأسيس العديد من الممالك منها: طرطوس، وبيروت، وصيدون، وصور، ويبوس، ومدين، وحبرون، وعمون، وبيسان، وعكو، وتميّزوا عن باقي الشعوب باهتمامهم في الفن، وفن العمارة، والموسيقى، والصناعة مثل الخزف والثياب والتعدين والنسيج، أيضاً بالزراعة.

الآراميون

الآراميون ثالث القبائل التي سكنت بلاد الشام، وأصلهم بدوّي من مناطق الصحراء السوريّة، توسّعوا وانتشروا في بلاد ما بين النهرين، ثمّ استقرّوا في مدينة حرّان، وبعدها في بداية القرن الرابع عشر قاموا بالهجرة إلى بلاد الشام، وقاموا بتأسيس الكثير من الممالك في المنطقة، والآشوريون أول من أطلقوا على سكان بلاد آرام اسم أرامو أو أرومو، ويرجع اسم آرام إلى عام 2250 ق.م في عهد نارام سين، وهناك آراء تقول أنَّ اسم الآراميين يعود إلى آرام خامس أبناء سام بن نوح وجد الآراميين، وكانت شهرة الآراميون بالتجارة بسبب احتكارهم لتجارة الخصيب الداخليّة لمدّة طويلة من الزمن، ومن أشهر تجاراتها:

  • العاج الأفريقي.
  • الأرجوان الفينيقي.
  • لؤلؤ الخليج العربي.
  • الكتّان.

لا تزال موازينهم البرونزيّة المشهورة والمميّزة لتاريخهم في التجارة موجودة في فلسطين، والعراق، ولبنان، وسوريا.

الفنيقيون

يعود أصل الفنيقيون إلى نفس قبيلة التي أتى منها الأموريون، وبعد هجرتهم من شبه الجزيرة العربية إلى بلاد الشام في أواخر الألفيّة الثالثة قبل الميلاد واستقروا فيها تحديداً في الساحل الشرقي للبحر الأبيض المتوسط، لكن رأي المؤرِّخ الإغريقي هيرودوت كان مختلف فقال أنَّ أصلهم من منطقة البحر الأحمر، وكانت منطقتهم ما بين الشمال في نهر العاصي ولغاية الجنوب من فلسطين عند نهر بيلوس “نهر عكا”، ومن جهة الشرق كان يقابلهم جبال اللاذقيّة وسلسلة من جبال لبنان. أمّا فيما يخص أسباب التسّمية فتعددت الآراء حول ذلك ومن هذه الآراء ما يلي: 

  • البعض قال أنَّ كلمة الفنيقيين ترجع في أصلها إلى كلمة “Phoinix” يوناينّة الأصل، والتي تعني اللون الأرجواني المشهور في المنطقة بسبب تميّزهم بصناعة الأصباغ.
  • البعض يقول أنّ اسمها يدل على طائر الفينيق الأحمر. 
  • الرأي الأخير يقول أنَّ الاسم تمّ اشتقاقه من الكلمة “فينقس” يونانيّة الأصل، وتعني شجرة النخيل المتواجدة في جميع أراضي فينيقيا بشكل واسع.

اشتهر الفينيقيون بعدّة مجالات، منها:

  • صيد السمك.
  • الصناعات العديدة مثل صناعة الأقمشة الصوفيّة المميّزة بلونها الأرجواني.
  • صناعة الزجاج والتي زادت بسبب وفرة الرمل الناعم بشكل واسع.
  • الموقع الجغرافي المميّز بجانب سواحل البحر الأبيض المتوسط كان له سبب في ازدهار التجارة، وذلك لأنّ موقعها كان بمثابة حلقة تصل بين جميع مناطق العالم القديم، بالإضافة إلى وقوعها على الطريق الواصل بين مصر والأناضول، والطريق الواصل بين إيجة وبلاد الرافدين.
  • كثرة أشجار الصنوبر والسرو والأرز كانت سبباً في ازدهار تجارة الأخشاب، بالإضافة إلى صناعة السفن.

مقالات مشابهة

محافظة تنومه في السعودية

محافظة تنومه في السعودية

مدينة راوة في محافظة الأنبار

مدينة راوة في محافظة الأنبار

بلدة بامرني في محافظة دهوك

بلدة بامرني في محافظة دهوك

مدينة دمام السعودية

مدينة دمام السعودية

منطقة العديلية في الكويت

منطقة العديلية في الكويت

تقسيم محافظة جنوب سيناء

تقسيم محافظة جنوب سيناء

محافظة الليث في السعودية

محافظة الليث في السعودية