تكنو لايف

منصة درسك التعليمية

منصة درسك التعليمية

منصة درسك للتعليم عن بُعد

تماشياً مع إجراءات الحكومة الأردنية في ظل مكافحة انتشار فيروس كورونا، كوفيد-19، وضمن حملة ومجموعة كبيرة من القرارات التي اتخذتها، كان استكمال الطلبة بمختلف مراحلهم الدراسية؛ الابتدائية والإعدادية والثانوية، عن بُعد مساقاً خاصاً؛ حيث أعلن وزير التربية والتعليم، الدكتور تيسير النعيمي، عن إطلاق منصة التعليم الإلكتروني درسك، ليستكمل الطلاب حضور دروسهم وتقديم امتحاناتهم عبرها، بدءاً من الساعة السابعة صباحاً وحتى الساعة رابعاً مساءً منذ 22 من شهر مارس، وجاء إطلاق هذه المنصة حرصاً من الوزارة على استمرارية العملية التعليمية خلال فترة تعليق الدراسة في كافة مدارس المملكة.

يأتي إطلاق هذه المنصة ضمن جهود وطنية مشتركة بهدف توفير محتوى إلكتروني تعليمي مجاني لجميع الطلبة لمختلف الصفوف، لمتابعة الدروس من خلال التخطيط المسبق مع أولياء الأمور؛ ليقوموا بدورهم الإرشادي والتنظيمي لمتابعة تعلّم أبناؤهم وتنظيم جداولهم الدراسية وواجباتهم، ويتم إضافة محتوى هذه المنصة على قنوات التلفزيون الجديدة، التي تم إطلاقها لهدف التعليم عن بُعد، وهي Jo Darsak 1&2.

محتوى منصة درسك

تمّ إعداد المحتوى الإلكتروني الخاص بمنصة درسك بشكل مهني بتعاون مشترك بين وزارة التعليم ووزارة الاقتصاد الرقمي والريادة، والشركاء من القطاع العام والخاص، ومنهم: منصة إدراك، منصة جو أكاديمي، ومنصة موضوع، ومنصة أبواب، ويأتي هذا المحتوى في ظل المساعي التي تبذلها الحكومة للتأكيد على أهمية متابعة الطلبة للمحتوى أولاً باول وبشكل يومي؛ إذ يفقد الطالب حقه بالرجوع إلى أيّ محتوى فاته. طلبة التوجيهي يمكنهم متابعة دروسهم وحضورها على منصة درسك، إلى حين الوصول إلى موعد امتحاناتهم التي سيتم الإعلان عن موعد بدئها من قبل. 

المحتوى المُقدّم أيضاً شمل الطلبة الدارسين على البرامج الدولية بالتعاون مع المؤسسات والجهات الدولية المختصة؛ مثل: جامعة كامبردج، واكسفورد، والبكالوريا الدولية، والكولوج بورد، وادكسل، وقامت هذه الجهات بإعادة جدولة الامتحانات، لحين العودة إلى مقاعد الدراسة.

برنامج خاص لتدريب المعلمين

تقوم وزارة التربية والتعليم، ممثلة بوزيرها النعيمي، بالتنسيق بين الجهات المعنية لإطلاق برنامج تدريب خاص بالمعلمين؛ وذلك من أجل تمكينهم من أدوات توظيف التكنولوجيا في المجال التعليمي، وإعداد محتوى إلكتروني مناسب، إضافة إلى وسائل لتقييم الطلبة؛ وذلك ضمن مساعي الوزارة المُدركة لأن أسلوب المحتوى التعليم الإلكتروني من الممكن ألا يكون بالجودة المطلوبة أو المعتادة؛ وتفيد هذه التجربة من تطوير مستقبل خدمات الطلبة وأولياء الأمور ومسار العملية التعليمية عموماً في خضم الظروف الاستثنائية التي تمر بها المملكة والعالم أجمع. 

التعليم عن بُعد وبنية الإنترنت التحتية

بدت مخاوف الكثير من أولياء الأمور من قدرة الإنترنت على استيعاب حضور أبنائهم لدروسهم عبر المنصة الإلكترونية، أو قنوات التلفزة، لكن وجه وزير الاقتصاد الرقمي فريق العمل لوضع التعليم أولوية في استخدام الإنترنت؛ حيث قال أن البنية التحتية للإنترنت تشكّل تحدياً للعالم أجمع؛ إلا أن إعطاء التعليم الأولوية أهم بكثير من أي أمر آخر؛ لأن الموارد البشرية تعتبر الأهم، لكن وزراة التربية والتعليم أكدت على أن تصفّح منصة درسك التعليمية سيكون مجانياً، ولا يخصم من حزم اشتراكات الإنترنت أبداً خلال الفترة الزمنية ما بين الساعة 6 صباحاً وحتى الـ 4 مساءً.

آلية تقديم المحتوى التعليمي عن بُعد

يتم بث كافة الدروس التعليمية لجميع الطلبة لاستكمال المنهج الدراسي على منصة درسك والقنوات التلفزيونية المخصصة؛ حيث سيتم بث كافة دروس الصفوف من الأول إلى السادس ضمن المرحلة الأساسية على قناة جو درسك 1، في حين أن طلبة المرحلة الإعدادية من الصف السابع وحتى الصف الحادي عشر يكون بإمكانهم متابعة دروسهم على قناة جو درسك 2، أما طلبة المرحلة التوجيهي قادرين على متابعة دراستهم على القناة الرياضية للتلفزيون الأردني، وتجاوز عدد الطلبة المتابعين لهذه القنوات ومنصة درسك المليون ونصف مشاهد، خلال أول يومين.

السابق
منصة تصاريح الخروج الإلكترونية أبشر في السعودية
التالي
موقع تصاريح الخروج الإلكترونية Stayhome في الأردن