العراق

ناحية المدحتية في محافظة بابل

ناحية المدحتية في محافظة بابل

ناحية المدحتية

تعد ناحية المدحتية مركز قضاء الحمزة الغربي في محافظة بابل في العراق، حيث تبلغ مساحتها حوالي 628 كم، كما يبلغ عدد سكانها وفق احصائيات عام 2014م ما يقارب 150.000 نسمة.

أهمية ومكانة ناحية المدحتية

وتعتبر هذه الناحية مركزاً مهماً للقادمين من داخل وخارج العراق، الأمر الذي أدى إلى نهضة كبيرة في الأنشطة الإقتصادية فيها، بالإضافة إلى الأنشطة الحِرَفية التي تدخل في الصناعات التراثية؛ مثل صناعة السجاد المتنوع.

تسمية ناحية المدحتية

كانت ناحية المدحتية سابقاً تُدعى  بـ سورا أو سوراء؛ حيث أن اسم المدحتية يعتبر حديث نسبياً، كما جاء هذا الإسم نسبةً إلى الوالي العثماني المُصلح مدحت باشا؛ الذي أمر في القرن التاسع عشر الميلادي بإعادة إعمار المدينة وتنظيمها.

اقتصاد ناحية المدحتية في محافظة بابل

كما تعد ناحية المدحتية ثاني أكبر مركز اقتصادي في محافظة بابل؛ وذلك بسبب موقعها الديني المتميز، بالإضافة إلى أنها تشتهر بالصناعات الغذائية والتراثية والنفطية.

من أهم المصانع والمنشآت الغذائية في الناحية:

  • معمل سكر المدحتية.
  • سايلو المدحتية الحكومي.
  • مصنع سجاد المدحتية.
  • معمل زيوت المدحتية.
  • شركة المدحتية لتجارة الحبوب.
  • مصنع اكد للمشروبات الغازية.

التقسيمات الإدارية في ناحية المدحتية

تضم ناحية المدحتية العديد من الأحياء التجارية والسكنية؛ حيث أنها تضم 16 حياً سكنياً؛ منها: حي الزهراء، وحي الأصدقاء، وحي السلام، وحي الجوادين، وحي القصبة القديمة، وحي الإمام. بالإضافة إلى 16 قرية؛ منها: قرية الغزالي، وقرية العويسات، وقرية مشيمش، وقرية البو عبدالله، وقرية الياسية.

إقرأ أيضا:ما هي عاصمة بوليفيا

أهم مدارس ناحية المدحتية

كما يأتي في ناحية المدحتية عدداً لا بأس به من المدارس الإبتدائية والإعدادية والمتوسطة؛ حيث يبلغ عدد المدارس الإبتدائية فيها 12 مدرسة؛ منها: مدرسة السرور الابتدائية للبنين، ومدرسة نجمة المساء الإبتدائية للبنات، ومدرسة العفة الإبتدائية للبنات. ويبلغ عدد المدارس المتوسطة فيها 5 مدارس؛ منها: متوسطة سيف الجابري للبنين، ومتوسطة أم سلمة للبنات. بالإضافة إلى 8 مدارس إعدادية؛ منها: إعدادية ميسلون للبنات، وإعدادية الحكيم للبنين.  

قضاء الحمزة الغربي

يقع هذا القضاء في محافظة بابل في العراق؛ حيث يقع بين نهري دجلة والفرات، ويبلغ ارتفاعه عن سطح البحر حوالي 19 متراً، كما يبعد عن مركز محافظة بابل حوالي 23 كم إلى الشرق والجنوب الشرقي منها، و 94 كم إلى الجنوب والجنوب الشرقي من بغداد.

تاريخ قضاء الحمزة الغربي

كان القضاء سابقاً يُعد ناحية من نواحي قضاء الهاشمية؛ إلا أنه في عام 2014 صدر قراراً بتحويل ناحية حمزة الغربي إلى قضاءاً إدارياً ومركزه ناحية المدحتية.

تسمية قضاء حمزة الغربي

سُمي القضاء بهذا الإسم بسبب وجود قبر الإمام الحمزة بن القاسم الذي يلقب بـ الحمزة الغربي؛ وهو حفيد الإمام العباس بن علي بن أبي طالب.

إقرأ أيضا:جامعة بابل

جغرافية قضاء حمزة الغربي

ترتفع أراضي هذا القضاء نحو الجنوب حوالي 19م فوق سطح البحر، كما يكون مناخه حار صيفاً، ومعتدل وماطر شتاءً.  تمتاز أراضي قضاء حمزة الغربي بخصوبتها العالية بسبب وجود العديد من الأنهار فيه؛ مثل: نهر خيكان، وربيانة، والباشية، والخميسية؛ حيث أن جميع هذه الأنهار تنبع من نهر الحلة الذي يعد أحد فروع نهر الفرات.

سكان قضاء حمزة الغربي

بلغ عدد سكان هذا القضاء وفق احصائيات عام 2013م حوالي 351.037؛ حيث أن غالبية السكان فيه من العرب بالإضافة إلى وجود أقلية من الأكراد والتركمان، كما تصل نسبة المسلمين فيه حوالي 98% أما النسبة المتبقية فهي من المسيحيين.

الرياضة في قضاء حمزة الغربي

من أبرز الرياضيات وأكثرها إنتشاراً في قضاء حمزة الغربي هي رياضة كرة القدم؛ حيث إن للمدينة فريق كرة قدم يمثلها في الدوري العراقي الممتاز ويسمى نادي المدحتية الرياضي.

إقرأ أيضا:المدينة المائية في تركيا

التعليم في قضاء حمزة الغربي

تعتبر نسبة الأمية في هذا القضاء منخفضة مقارنةً مع باقي المدن العراقية؛ حيث بلغت نسبة الأمية فيه 3.5%، كما يضم القضاء عدداً من المدارس الإبتدائية والمتوسطة والإعدادية بالإضافة إلى المدارس المهنية. وتعتبر مدرسة المدحتية الابتدائية للبنين؛ أول مدرسة تم تأسيسها في قضاء حمزة الغربي؛ حيث تم تأسيسها عام 1929م والتي لا تزال قائمة إلى حد الآن وتعتبر من أفضل المدارس الثانوية في القضاء.

السابق
منطقة الري في الكويت
التالي
منطقة السرة في الكويت