اقرأ » نشأة التسويق الإلكتروني
وظائف وظائف وخدمات

نشأة التسويق الإلكتروني

نشأة التسويق الإلكتروني

التسويق الإلكتروني

هي العملية التي يتم فيها استخدام الوسائل الإلكترونية المتنوعة من أجل الترويج لخدمات وسلع ومنتجات؛ حيث تقوم فلسفة التسويق الإلكتروني على استغلال وتوظيف المنصات المختلفة في العالم الافتراضي وتحويلها إلى سوق حقيقي وواقعي لعرض هذه المستهلكات والخدمات وبيعها لمستخدمي هذه المنصات من خلال استراتيجية تسويقية تتضمن إيصال الإعلانات التجارية إلى الفئات المستهدفة.

نشأة التسويق الإلكتروني

صاحب التطور الحاصل في التكنولوجيا بشكلٍ عام على ولادة مفهوم التسويق الإلكتروني، ولعل الخطوة التي قام به راي توملينسون بإرساله لأول بريد إلكتروني في سنة 1971م كانت البداية لوضع القواعد في منظومة تبادل المعلومات والبيانات بواسطة استخدام الأجهزة الإلكترونية والبرامج التابعة لها، والتي عملت على توفير الجهد، والوقت، والمال في هذا المجال، وفيما يأتي مراحل نشأة التسويق الإلكتروني كما نعرفه اليوم:

  • فترة السبعينات: مما لا يعرفه الكثير أن مفهوم التسويق الإلكتروني كان موجودًا في سبعينيات القرن الماضي، وبالتالي فظهوره ليس مرتبطاً بظهور شبكة الإنترنت في منتصف فترة التسعينات، فقد كانت بداية ظهور المفهوم فعلياً في سنة 1976م، والذي كان متمثلاً في منظومة تبادل المعلومات الإلكترونية فيما بين الشركات الصناعية.
  • فترة التسعينات: مع ظهور ما يعرف ببنية الخادم والعميل في بداية التسعينات برز مفهوم التسويق الإلكتروني بشكلٍ أكبر، فقد أخذت شعبية أجهزة الكمبيوتر الشخصية بالازدياد وكثر عدد مستخدميها، ودفع هذا الشركات نحو البدء بتحديث وتطوير البرامج الخاصة بإدراة علاقات العملاء؛ مما ساعد شركات التسويق على الحصول على معلومات هائلة عن رغبات العملاء واحتياجاتهم وميولهم؛ والذي ساعدهم على حصر عملائها ومتابعتهم وترسيخ علاقات قوية معهم.
  • فترة العشرينات: عمل ظهور الأجهزة اللوحية وانتشار الإنترنت بشكل واسع في بداية العقد الأول من القرن العشرين على توجيه المستهلكين الباحثين عن المستهلكات والخدمات المختلفة نحو البحث عنها من خلال الإنترنت من دون اللجوء إلى مندوبي المبيعات، وأدّى ذلك إلى زيادة حاجة الشركات إلى البحث عن الحلول الإلكترونية من أجل تسويق منتجاتها وإيصالها إلى المستهلكين.

الفرق بين التسويق الإلكتروني والتسويق عبر الإنترنت

يندرج التسويق الإلكتروني تحت فروع التسويق العامة، وهو يشتمل على عملية التسويق بواسطة استخدام مختلف الأجهزة والآلات الإلكترونية سواء كان الراديو أو التلفزيون أو الهاتف النقال (الموبايل) عبر الرسائل النصية SMS أو الإنترنت، أو من خلال أجهزة الكمبيوتر عبر الإنترنت، وبالتالي فإن التسويق عبر الإنترنت ما هو إلا فرع من فروع التسويق الإلكتروني وأحد أقوى الوسائل المستخدمة فيه.

أهمية منصات التواصل الاجتماعي 

تعد منصات التواصل الاجتماعية المختلفة والتي من أبرزها: فيسبوك facebook، وتويترTwitter، وإنستاغرامInstagram، وذلك بسبب الإقبال المتزايد والكثيف عليها، فهي المكان الأمثل لتوظيف الإعلانات وتوجيهها نحو الفئة المستهدفة سواء من الناحية العمرية، أو المنطقة الجغرافية بدقّة عالية.

مزايا التسويق الإلكتروني

  • توفير الوقت والمال والجهد في الوصول إلى العميل أو المستهلك المستهدف والبحث عنه.
  • تمكين الأفراد من التسويق لمنتجاتهم وخدماتهم من دون الحاجة إلى وجود مقر أو مكتب لهم أو لشركتهم.
  • القدرة على ابتكار وسائل مجانية وغير مكلفة في تسويق المنتجات والخدمات، كأن ينشيء الأفراد صفحات مواقع التواصل الاجتماعي واستغلالها في نشر منشورات وإعلانات يمكن إيصالها بسهولة إلى المتابعين. 
  • أصبح التسويق الإلكتروني بحد ذاته مهنة ذات أجر مرتفع نوعاً ما تحديداً لمن وصل إلى درجة الاحتراف فيه، وبذلك ساهم في رفد سوق العمل بمجال مستحدث يمكن للكثيرين الدخول فيه.