جوال

وحدة التخزين الداخلية للهاتف

وحدة التخزين الداخلية للهاتف

وحدة التخزين الداخلية

انتشرت الهواتف النقالة وأخذت تخضع للكثير من التطورات والتحديثات التكنولوجية، وباتت الهواتف النقالة ليست فقط وسيلة لإجراء المكالمات، وإنما أصبحت وسيلة تواصل وانفتاح عالمي بفضل تقنيات وبرامج الاتصالات والإنترنت، والتي يمكن من خلالها ارسال واستقبال العديد من الملفات الصوتية، والفيديو، ومتابعة البريد الإلكتروني، وشبكات التواصل الاجتماعي، إضافةً إلى التمتع بالتطبيقات المختلفة التي توفرها المتاجر الالكترونية، ومن هنا تم تزويد هذه الأجهزة بذاكرة خاصة بها تساعدها في حفظ هذا الكم الهائل من البيانات. 

internal storage of the phone

ذاكرة تخزين الهاتف 

تم تزويد الهواتف النقالة بذاكرة تخزين داخلية؛ تحتوي على نظام التشغيل الخاص بالجهاز، حيث أن هناك نوعان من أنظمة التشغيل: نظام آندرويد، ونظام ASOS، ولكل منهما عدد من التطبيقات المرتبطة به، والمثبتة على الجهاز، كما ان هذه الذاكرة قابلة لتحميل وتخزين المزيد من التطبيقات التي يقوم المستخدم بتحميلها وتثبيتها عبر متجر التطبيقات، إضافةً إلى قدرتها على تخزين الوسائط المختلفة؛ كالصور، والفيديوهات، والتسجيلات الصوتية وغيرها. 

أنواع ذاكرة تخزين الهاتف 

تختلف أجهزة الهواتف النقالة عن بعضها في كثير من مواصفاتها، إلا أن أهم ما يميز جهاز عن الآخر هو سعة تخزين ذاكرة الهاتف؛ حيث يوجد هواتف حجم مساحة الذاكرة التخزينية فيها قليلة، بينما تتفوق هواتف أخرى بسعة حجم ذاكرتها المرتفعة، ومن أنواع ذاكرة الهاتف؛ الذاكرة الداخلية والذاكرة الخارجية.  

ذاكرة الهاتف الداخلية

يمكن تقسيم ذاكرة الهاتف الداخلية الى قسمين: الذاكرة الداخلية، وذاكرة الهاتف، وهنالك فوارق بينهما. 

الذاكرة الداخلية

 تعرف أيضاً على أنها ذاكرة النظام، ويتم حفظ كل من نظام التشغيل، وتطبيقات النظام، وبيانات التطبيق الأخرى، مثل الرسائل، وجهات الاتصال، وإعدادات البريد الإلكتروني، والمعلومات الشخصية الأخرى، ولا يتسنى للمستخدم الوصول إلى وحدة التخزين الداخلية لنظام التشغيل والبيانات الحساسة، ومن الملاحظ أنه تظهر رسالة تحذيرية للمستخدم تطلب منه حذف بعض الملفات لعدم وجود مساحة كافية، بالرغم من وجود مساحة تخزينية كبيرة في ذاكرة تخزين الهاتف فعلياً،  ويرجع السبب في ذلك إلى استخدام غالبية السعة التخزينية للذاكرة الداخلية، عندها يقوم ملف النظام بإظهار تلك الرسالة.

ذاكرة الهاتف

 هي المساحة التخزينية التي يمكن الوصول إليها واستغلالها من قبل المستخدم، وفيها يتم حفظ التطبيقات التي يتم تحميلها، وبمعنى آخر، فإنها تمثل الموقع الافتراضي للتطبيقات المثبتة، والألعاب، وصور الكاميرا، والموسيقى التي تم تنزيلها وملفات الوسائط، وعندما يتم وصل الهاتف بجهاز الحاسوب، فإن هذه الذاكرة يمكن التعامل معها مثل بطاقة SD، حيث يمكن إضافة أو حذف الملفات منها. 

ذاكرة الهاتف الخارجية

تمثل الوسائط، مثل؛ USB و SD الذاكرة الخارجية للهاتف، ويتم ربطها بالهاتف عبر وسائل خاصة، من الممكن أن تصل سعتها التحميلية إلى ما هو أكثر من 32GB، وتستخدم هذه الوسائط الخارجية مثل SD card لحفظ الصور والفيديوهات، والملفات الصوتية والموسيقى فقط، ولا يمكن حفظ معظم التطبيقات المحملة عليها، بينما بعض الأجهزة الحديثة تدعم نظام USB التي تحتاج إلى وصلة USB خاصة ليتم ربطها بالجهاز وتحميل البيانات عليها. 

طرق توفير مساحة في ذاكرة الهاتف

في حال امتلأت ذاكرة تخزين الهاتف، فإن الجهاز يصبح أبطأ في عمله، ولا يعود قادراً على تحميل المزيد من التطبيقات، وهذا يضعف أداء الجهاز، لذلك يلجأ المستخدمين إلى اتباع جملة من الطرق التي تساعدهم في إيجاد مساحة تخزينية أكبر، ومن هذه الطرق: 

  • حذف التطبيقات التي لا تستخدم. 
  • عدم حفظ الصور والفيديوهات وغيرها من الوسائط التي تصل الى المستخدم عبر التطبيقات، مثل: Whatsapp وغيرها، والقيام بحذفها في حال تحميلها تلقائياً.
  • استخدام تطبيقات مثل التخزين السحابي للصور، التي تتيح تحميل الصور عبر الإنترنت وتوفير المساحة في نفس الوقت.
  • استخدام وسائط التخزين الخارجية لنقل الملفات عليها، وإخلاء المساحة التخزينية للهاتف.
  • محو بيانات التطبيق أو ذاكرة التخزين المؤقت.

أساليب أخرى توفر من مساحة ذاكرة الهاتف

يوجد بعض الطرق الأخرى التي من شأنها توفير مساحة أكبر في ذاكرة الهاتف، ونذكر منها ما يلي: 

المشاهدة أون لاين

يقوم العديد من الأفراد بتحميل الملفات المختلفة عن شبكة الإنترنت، وخصوصاً مقاطع الفيديو المتوفرة على يوتيوب، وذلك بهدف العثور عليها لاحقاً ومشاهدتها مرة أخرى، الأمر الذي من يقوم على استهلاك نساحة كبيرة للغاية من مساحة الهاتف، إذ أن مساحة تطبيق يوتيوب سوف تزيد، لذا ينصح بالمتابعة أون لاين دون التنزيل. 

إدارة الذاكرة في إعدادات الموبايل

ينصح كل من يرغب بمساحة موبايل أكبر بالتوجه إلى قائمة الإعدادات، ثم الدخول إلى إدارة الذاكرة من أجل التأكد من أن الملفات أو التطبيقات الموجودة عليه لا تستهلك مساحة كبيرة من مساحة التخزين، وهي من الأمور التي تعود بفائدة كبيرة على المستخدم؛ حيث توضح له سبب امتلاء الذاكرة وتحديد المشكلة، وبالتالي محاولة العثور على حل، كما أن هذه الخاصية تقوم على إعداد تقرير يشمل كافة جوانب الذاكرة المستخدمة والمتبقية. 

أبرز تطبيقات تنظيف ذاكرة الهاتف

يوجد عدد من التطبيقات المتوفرة في متجر الهاتف التي تساعد على التخلص من الملفات الزائدة، وتنظيف ذاكرة الهاتف من أجل الحصول على مساحة تخزين أكبر، ونذكر منها ما يلي: 

  • تطبيق SD Maid: يعد واحداً من أفضل التطبيقات التي يمكن للمستخدم الاستعانة بها في حال عدم توفر مساحة تخزين على هاتفه، إذ يحتوي على الكثير من الأدوات التي تعمل علة تحليل كافة البيانات الموجودة على الهاتف، وتحديد الملفات التي تستهلك مساحة أكبر، كما أنه بعمل على مسح أي ملفات متبقية من تطبيقات تم مسحها مسبقاً.
  • تطبيق C Cleaner: يعد من أفضل تطبيقات أندرويد الخاصة بتنظيف الذاكرة، إذ كان هذا التطبيق على الكمبيوتر فقط، ثم تم طرح إصدار جديد منه للأندرويد، وهو يعمل على مسح البيانات التي تشغل مساحات كبيرة من ذاكرة التخزين، بالإضافة إلى التخلص من بيانات متصفح الإنترنت، وملفات الكاش، والعديد من البيانات التي لا تكون ظاهرة للمستخدم، لكن تحتل مساحة كبيرة تشكل حملاً ثقيلاً على النظام.
  • تطبيق Cache Cleaner – DU Speed Booster: يعد واحداً من أبرز التطبيقات الموثوقة لتنظيف ذاكرة الهاتف، حيث يتمكن المستخدم من خلاله بضغة واحدة تحسين أداء كافة تطبيقات الهاتف الخلفية، وتوسعو مساحة ذاكرة التخزين العشوائية، بالإضافة إلى التخلص من الملفات غير المرغوبة، وهو سهل الاستخدام، ويمكن ضبط إعداداته للعمل تلقائياً ليقوم بالتنظيف بشكل دوري كل ست ساعات، أو في الفترات المرغوب بها، ويتميز هذا التطبيق بأنه يحسن من سرعة التطبيقات والألعاب من خلال استخدام خاصية Game Booster؛ والتي تقوم بدورها في توفير مساحة داخل الذاكرة والتقليل من نسبة استهلاكها، فضلاً عن أنه يوفر درجة كاملة من حماية الخصوصية للمستخدم.
  • تطبيق Power Clean – Optimize Cleaner: يعتبر واحداً من أفضل برامج التنظيف، حيث يعمل على التخلص من جميع الملفات الزائدة وغير الضرورية، وبالتالي توفير مساحة في الذاكرة، كما يوفر معلومات تشير إلى حالة نظام التشغيل، ودرجة حرارة الموبايل، وإمكانية التحكم بالتطبيقات، فضلاً عن أنه صغير الحجم، ويتميز بقدرته على تعزيز أداء الجهاز، وسهولة استخدامه، ودعمه لما يصل إلى أربعة عشر لغة مختلفة تتضمن اللغة العربية.
السابق
وحدة تخزين المعلومات على الحاسوب
التالي
منطقة أم نوارة في محافظة عمان