حياتك

أسباب ارتخاء سقف الحلق

أسباب ارتخاء سقف الحلق

ارتخاء سقف الحلق 

الحلق أو البلعوم هو المسار الشائع للجهاز التنفسي والجهاز الهضمي، لذلك إذا أراد الشخص ابتلاع شيء، فإن اللهاة تغلق البلعوم الأنفي لمنع الطعام من الخروج من الأنف عند بلعه، ويغلق لسان المزمار دخول الحنجرة لمنع الطعام من دخول الجهاز التنفسي، بحيث يمر عبر الجهاز الهضمي – أي المريء – حصريًا أيضًا، حيث يدخل الهواء عبر الأنف أو الفم، ويمر بسهولة عبر مدخل الحنجرة – المفتوحة – ويُدخل أنبوب الهواء وهكذا، حتى يصل إلى الرئتين [1].

إنّ ارتخاء سقف الحلق يؤثر على عملية التنفس لعدة أسباب، حيث عند حدوث ارتخاء في سقف الحلق يؤدي ذلك إلى تضييق مجرى الهواء، وهنا يبقى مرور الهواء ممكناً، لكن المريض يصدر صوتاً عالياً يسمى الشخير أثناء النوم، لأن عضلات الجسم تسترخي أكثر أثناء النوم وتزعج شريكه، ولكن عندما يرتخي سقف الحلق أكثر، يؤدي إلى انقطاع كامل لمرور الهواء، بحيث يتوقف تنفس المريض لعدة مرات حتى يتم تنبيه الجهاز العصبي إلى توقف التنفس ودفع الشخص إلى الاستيقاظ وأخذ نفسا قسرياً يتغلب على سقف الحلق المترهل ويمرر الهواء في الرئتين، وهذه الحالة تكرر نفسها عدة عشرات من المرات، لذلك يسمى أثناء النوم متلازمة توقف التنفس أثناء النوم [2].

إقرأ أيضا:علاج البرد للحامل

ما هي أسباب ارتخاء سقف الحلق

يعد ارتخاء سقف الحلق سببًا رئيسيًا للشيخوخة وفقدان مرونة الأنسجة، مما يتسبب في استرخاء العضلات وفقدان قوتها، وهو عامل يجب أخذه في الاعتبار عند مراجعة طرق علاج استرخاء سقف الحلق، ولكن هناك عوامل أخرى تزيد من الإصابة بمتلازمة انقطاع التنفس أثناء النوم نذكر منها [3]:

  • بدانة؛ حيث تتراكم الدهون في الأنسجة خلف الشعب الهوائية العلوية مما يؤدي إلى تضييقها، ويلاحظ معظم مرضى انقطاع التنفس أثناء النوم أنهم بدينين
  • تضيق الجهاز التنفسي العلوي، حيث يمكن أن ينجم عن أسباب مختلفة مثل تضخم النمو.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • احتقان الأنف المزمن.
  • التدخين.
  • السكري.
  • الرجال أكثر تضررا من النساء والنساء بعد سن اليأس أكثر عرضة من ذي قبل.
  • إصابة أحد أفراد الأسرة بانقطاع النفس النومي.
  • الربو.

طرق علاج ارتخاء سقف الحلق

لا يهدف العلاج إلى إرخاء سقف الحلق نفسه، بل يهدف إلى علاج متلازمة انقطاع التنفس أثناء النوم لما لها من عواقب خطيرة جدًا على المدى الطويل والأعراض غير السارة التي تسببها مثل النعاس أثناء النهار وما شابه، وهناك خيارات علاجية تشمل تعديلات نمط الحياة وغيرها من التعديلات الأكثر تعقيدًا [4]:

إقرأ أيضا:صفات المرأة الجميلة عند العرب قديما
  • تعديل نمط الحياة: يشمل تقليل استهلاك الكحول والسجائر، وفقدان الوزن، وهو العامل الأكثر أهمية والنوم على الجانب بدلاً من على منطقة الظهر.
  • التهوية بالضغط الإيجابي المستمر: يتم هذا الإجراء باستخدام جهاز يحافظ على الضغط الإيجابي في مجرى الهواء لمنعه من الانقباض وبالتالي بقائه مفتوحًا.
  • جراحة منتظمة: بعد الكشف عن المرض وتشخيصه، يمكن للطبيب أن يلجأ إلى عمليات جراحية بسيطة، وتتم تحت تأثير التخدير، وفيها يتم شد الترهلات في الجزء العلوي من تجويف الفم من قبل الطبيب المختص في غرفة العمليات.
  • الليزر: يعد الليزر من أحدث الطرق المستخدمة في علاج ترهل سقف الحلق، ومن أكثر الطرق فعالية وكفاءة، حيث يتميز بالمضاعفات القليلة التي يمكن أن تنتج عن العمليات الجراحية المنتظمة، وقد وصل معدل نجاحه إلى أكثر من 80٪، وكان الأطباء كذلك قادرين على علاج الاسترخاء الناتج عن شد العضلات في هذه المنطقة بالليزر.
  • ثقافة المنسوجات: هي جراحة تجميلية تهدف إلى إعادة المنطقة المصابة إلى وضعها الطبيعي، وتتم هذه العملية عن طريق زراعة الأنسجة العضلية في تلك المنطقة المصابة، حيث تساعد على شد العضلات بشكل طبيعي بمرور الوقت، وتتميز هذه الطريقة بسرعة العلاج، حيث يمكن للمريض ممارسة حياته بشكل طبيعي بعد عملية الزرع مباشرة؛ بمجرد زوال التخدير الموضعي.
  • علاج عشبي: يمكن علاج ترهل سقف الحلق بمساعدة العديد من العلاجات العشبية التي تلعب دورًا فعالًا في العلاج، حيث أظهرت بعض الدراسات أن هذه الأعشاب أو زيوتها الخاصة تعمل على تقليل حدة الالتهابات في هذه المنطقة وتقلل انتفاخ الحلق وسقف الحلق، وهذا ما يساعد على إعادة الغشاء إلى وضعه الطبيعي، ومن أهم هذه الأعشاب وأكثرها فاعلية:
  •  زيت الزيتون: حيث أشار الأطباء إلى أن زيت الزيتون يساعد بشكل كبير في إزالة الغشاء المنتفخ في سقف الحلق، مما يعيد المنطقة إلى وضعها الطبيعي.
  • زيت النعناع: يعمل زيت النعناع على تقليل انتشار الالتهاب في تجويف الفم بما في ذلك سقف منطقة الفم، وبالتالي يلعب دورًا فعالًا في إزالة سقف الحلق المترهل.
  • إعادة تموضع الفك السفلي: يتم تنفيذ هذا الإجراء عن طريق جهاز بسيط يوضع داخل الفم يقوم بضبط الفك السفلي قليلاً للأمام، مما يوسع الممرات الهوائية العلوية.

تعريف توقف التنفس أثناء النوم

أثناء عملية التنفس ينتقل الهواء عبر الممرات الهوائية للوصول إلى الرئتين، ويمر عبر الحلق، وهو أضيق مكان في الشعب الهوائية، وعندما يكون الشخص مستيقظًا، تحرس العضلات المجاري الهوائية، وتتنفس بشكل مفتوح، ولكن أثناء النوم هذه العضلات الاسترخاء، مما يؤدي إلى تضيق الشعب الهوائية، ولكن في بعض الحالات الشديدة ؛ تضيق الممرات الهوائية كثيرًا بحيث لا يصل الهواء إلى الرئتين، مما يتسبب في استيقاظ الشخص من نومه، ويعيد الدماغ تنشيط العضلات التي تحافظ على الشعب الهوائية مفتوحة، ويعود الهواء مرة أخرى، ويعود الدماغ إلى النوم، و يسمى هذا الاضطراب بانقطاع النفس النومي [1]

إقرأ أيضا:فوائد واضرار الفول السوداني

كما ذكر سابقا؛ توقف التنفس أثناء النوم هو عملية إرخاء الشعب الهوائية العلوية أثناء النوم، مما يؤدي إلى انسداد مجرى الهواء عبر الأنف والفم، ويمكن أن يحدث هذا عشرات إلى مئات المرات في الليلة دون أن يدرك المريض ما يحدث، ويؤدي إلى نقص الأكسجين في الدم مما يؤدي بدوره إلى بذل مجهود زيادة الضغط القلبي من أجل تعويض نقص الأكسجين، وبالتالي يؤدي إلى مشاكل في القلب والرئة مع مرور الوقت، ويلاحظ أيضًا أن الأشخاص الذين يعانون من توقف التنفس أثناء النوم غالبًا ما يشخر بصوت عالٍ، والمعرفة ضرورية لفهم أسباب انقطاع النفس النومي[2]

أسباب توقف التنفس أثناء النوم

بعد ذكر لمحة عامة عن انقطاع النفس النومي، سيتم الآن تقسيم أسباب انقطاع النفس النومي وشرحها حسب عمر المريض، وسبب هذا الانقسام هو الاختلاف الأساسي بين الأسباب حسب العمر:[3]

  • عند البالغين: السبب الأكثر شيوعًا لتوقف التنفس أثناء النوم هو زيادة الوزن والسمنة، حيث تتراكم الدهون في الطبقة تحت المخاطية من الحلق، مما يؤدي إلى الاسترخاء أثناء النوم.
  • عند الأطفال: غالبًا ما يكون السبب هو تضخم اللوزتين أو نمو اللوزتين، والأسباب الأقل شيوعًا تشمل تورم المجاري التنفسية والعيوب الخلقية مثل متلازمة داون وبيير روبن.

أعراض انقطاع النفس النومي

بمجرد شرح أسباب انقطاع النفس النومي لدى الأطفال والبالغين  من الضروري أن تكون على دراية بالأعراض التي تظهر على مريض انقطاع التنفس أثناء النوم، والتي لا ينبغي التغاضي عنها أبدًا، والأهم من ذلك أنها الأعراض التالية:[4]

  • النعاس أثناء النهار هو أحد العلامات الرئيسية انقطاع النفس النومي.
  • الشخير بصوت عال.
  • قد يلاحظ الشريك في السرير انقطاع النفس النومي لشريكه.
  • الاستيقاظ فجأة مع ضيق في التنفس وضيق في التنفس.
  • جفاف الفم عند الاستيقاظ.
  • صداع الصباح.
  • صعوبة النوم، أي الأرق.
  • صعوبة في التركيز أو النسيان أو الاكتئاب.
  • تعرق ليلي.
  • المشاكل الجنسية، مثل انخفاض الرغبة الجنسية.
  • كثرة الاستيقاظ في منتصف الليل للتبول.

علي القشوع 26 عاماً، طالب في كلية الطب سنة خامسة، يتقن اللغة الإنجليزية والصينية إضافة للغته الأم، لديه خبرة جيدة في كتابة المحتوى وفقًا لمعايير الـ SEO، حيث عمل في الكتابة ضمن مجالات متعددة، وكان أبرزها المجال الطبي.

السابق
أسباب ارتفاع الدهون الثلاثية
التالي
أسباب ارتجاف جفن العين