حياتك

أمراض الأرانب وكيفية علاجها

أمراض الأرانب وكيفية علاجها

الأرانب

يعتبر الأرنب حيوان من فصيلة الثديات، وهو حيوان أليف آكل للنباتات، تكسو جسمه الفراء الناعمة، وتعتبر لحومه قابلة للأكل، لذلك يقوم الناس بتربيته في المنازل والمزارع، وتتميز الأرانب بسرعتها في الهرب والاختباء إذا ما شعرت بالخطر، بالإضافة إلى أنها تكاثر بصورة كبيرة جدًا؛ حيث إنها تلد أكثر من مرة في العام الواحد، وتلد أكثر من أرنب في الولادة الواحدة؛ حيث يمكن أن تلد الأرنبة الواحدة 20 أرنبًا، لكن المتوسط من 3 إلى 12 أرنب، ويُطلق على صغير الأرنب الخرنق، ومن الحيوانات التي تتغذى عليه الصقور، والطيور الجارحة، والثعابين الكبيرة، لكن هذا الحيوان قابل للتعرض للأمراض بكل سهولة.

أبرز أمراض الأرانب وكيفية علاجها

تضخم الأسنان

تتعرض الأرانب لمشكلة في الأسنان تنتج عن طبيعة النمو المستمر للأسنان طوال دورة حياة الأرنب، لكن يعمل الأرنب على بردها باستخدام بعض المواد الموجودة في الطبيعة كالقش والأخشاب، وفي حالة عدم توفر هذه المواد تتعرض الأسنان للتضخم، خاصة الأسنان الأمامية، ويؤدي هذا التضخم إلى حصول جسر أمامي يدخل في الخدود أو في أسفل الفم، وبالتالي يمنعه من الأكل، وتسبب آلام كبيرة، ولحل هذه المشكلة لا بد من متابعة الأسنان، أو على الأقل توفير المواد المناسبة التي تساعده على برد أسنانه بصورة طبيعية.

إقرأ أيضا:كيفية زراعة النعناع

مرض بازهر

واحد من الأمراض شائعة الحدوث عند الأرانب الأليفة مرض تكون كرات من الشعر داخل الجهاز الهضمي، نتيجة لعق الأرانب لأجسادها، والتي تؤدي بدورها إلى حدوث انسداد في الأمعاء، وذلك راجع لانعدام قدرة الأرانب على التقيؤ، فتثبت الكرات الشعرية ويزداد حجمها، ولحل هذه المشكلة لا بد من الاهتمام بتنظيف الأرانب بصورة منتظمة، وتوفير المياه النظيفة باستمرار، وإعطائهم الغذاء بطريقة منظمة، ويمكن استعمال بعض الأدوية التي تساعد على تذويب الكرات الشعرية وهضمها، وفي حال فشل كل ما سبق لا بد من اللجوء إلى العمليات الجراحية.

مرض عث الأذان

تتعرض أذان الأرانب إلى الإصابة بمرض نتيجة وجود حشرة عث الأذن، وهي عبارة عن مجموعة من العناكب الصغيرة التي تقوم بأكل شمع ودهون الأذن، وتتسبب هذه الحشرة بالإزعاج والحكة والجروح، ويمكن ملاحظة وجودها في حال هز الأرانب رأسها بكثرة، أو وجود تكتلات من القشور ذات اللون الداكن، ويعتبر هذا المرض من الأمراض المعدية؛ فيمكن أن تصاب الأرانب السليمة بعدوى من الأرانب المصابة، أو من أيدي الإنسان الذي تعامل مع أرانب مصابة ولمس أرانب سليمة، ويمكن تجنب هذا المرض بسهولة، ويمكن حل المشكلة من قبل الطبيب البيطري.

الأمراض البكتيرية والفيروسية

تتعرض الأرانب خاصة حديثة الولادة إلى الإصابة بأمراض بكتيرية خطيرة، والتي ينتج عنها حدوث إسهال، وانتفاخ، والتي تؤدي في الأغلب إلى وفاة الأرانب، ولحل هذه المشكلة يلزم تدخل الطبيب البيطري لأخذ الدواء والعلاج المناسب.

إقرأ أيضا:أنواع الدجاج

الانتفاخ

تتعرض الأرانب للإصابة بالانتفاخ ويمكن معرفة إصابته من خلال توقفه عن الأكل، وانفراده عن المجموعة، وينتج هذا الانتفاخ نتيجة أكل الأرنب برسيم مشبع بالمياه والرطوبة، وتسبب هذه الغازات آلام كبيرة في الأمعاء، ويمكن حل هذه المشكلة من خلال جعل الأرنب يشرب زيت الخروع بمقدار 5سم لفائدته في المساعدة على عملية الهضم، أو يمكن إطعام الأرنب حبوب الفحم التي تلعب دور قوي في معالجة الانتفاخ، ويمكن منع الأكل عن الأرنب لمدة 2 يوم.

إقرأ أيضا:فوائد خل التفاح للبشرة

الأنفلونزا

تتعرض الأرانب للإصابة بالبرد والأنفلونزا، ويمكن تمييز هذا المرض من خلال وجود المخاط على الأنف والفم، بالإضافة إلى العطاس، والكحة، وحدوث بروز في الفتحة الشرجية للأرنب، ويمكن للطبيب البيطري حل هذه المشكلة من خلال استشارة الطبيب البيطري وأخذ العلاج المناسب، أو من خلال تغذية الأرنب بالبصل الأخضر، أو بقشور البصل لما لها من دور فعّال في حل المشكلة.

السابق
صفات الخيول العربية الأصيلة
التالي
طائر مالك الحزين