حياتك

اسم صغير الماعز

اسم صغير الماعز

ما هو حيوان الماعز

يعتبر حيوان الماعز من جنس الوعول، وهو أقدم الحيوانات التي استأنسها الإنسان؛ فهو يعمل على توفير الحليب، واللبن، واللحوم، والجلود، والألياف، كما يعد من الحيوانات المجترة؛ فيأكل النباتات والأعشاب، وله أنواع عديدة؛ منها المجترات الصغيرة ذات الحوافر، ويرتبط وجود الماعز بوجود الأغنام؛ فيوجد تشابه كبير فيما بينهم بالرغم من أوجه الاختلاف الكثيرة، مثل: قدرة تكيف الماعز على العيش في مختلف البيئات؛ كالصحاري والجبال والمنخفضات، بالإضافة إلى أن الماعز له بنية قوية وجسم صلب ورشيق، وصفات أخرى تشجع المزارعين على تربيته؛ مثل أنه حيوان صغير الحجم مقارنةً بالأبقار ولا يتطلب الكثير من الاهتمام والتغذية؛ فبإمكانه تحمل قلة الماء، والطعام، ودرجات الحرارة، وتقلب الطقس.

ما هو اسم صغير الماعز

يمتاز الماعز بأن له شعرًا على عكس الضأن الذي له وبر، ويطلق اسم الماعز على الذكر والأنثى، كما يطلق على الذكر اسم تيس إذا مر على ولادته سنة، والأنثى عنز، وماعزة، ومعزاة، أما عن صغير الماعز؛ فيطلق عليه عند ولادته سواء كان ذكرًا أم أنثى اسم سخلة، كما يطلق على ذكر الماعز الذي لم يمر عليه سنة اسم الجدي؛ إذ يتم تحديد عمر الماعز من خلال تحديد عدد الأسنان.

ما الفرق بين الماعز والغنم

الماعز والأغنام مرتبطة مع بعضها من خلال ارتباطها بنفس العائلة، إلا أنهما يختلفان في ما بينهما على أساس تركيبهما الجيني المحدد للسمات الجسدية المميزة والسلوك لكل منهما، كما أن الماعز ينتمي إلى جنس الوعول والغنم إلى جنس أوفيس، بالإضافة إلى التركيب الجيني لهما؛ فالماعز له 60 كروموسوماً، بينما الغنم 54 كروموسوماً، وأيضًا للماعز ذيل مرتفع؛ حيث إنه أعلى وأصغر حجمًا من ذيل الغنم، وجميع ذكور الماعز تمتلك لحية لكن الإناث ليس لها لحية، بينما جميع أنواع الغنم لا تمتلك لحية، كما يعتبر الفراء أهم مايميز بينهم؛ ففراء الماعز أرق من فراء الغنم، وفراء الغنم من النوع الصوفي والذي يعتبر مصدرًا للصوف؛ حيث إن الماعز تبدو نحيلة الجسد مقارنةً بالغنم.

إقرأ أيضا:كيفية إزالة بقع الزيت

معلومات عن الماعز

  • تاريخ تهجين الماعز: تم تهجين الماعز قبل ما يقارب 10.000 عام في جبال زاغروس في إيران؛ حيث بدأت القبائل بتربيته للحفاظ على سهولة الحصول على منتجاته من حليب وشعر ولحوم وجلود، وهناك أقاويل بأن تاريخه بدأ من أمريكا الشمالية وصولاً للأسبان والمستكشفين.
  • شكل الماعز وحجمه: إن ذكور الماعز يمتلكون قرنان في الجزء العلوي من رؤوسهم، وهي مصنوعة من مادة الكيراتين؛ أي نفس المادة التي تتكون منها أظافر الإنسان، حيث يستخدمها الماعز للدفاع عن نفسه، بالإضافة إلى أن بعض الإناث لها قرنان، كما أن للماعز شعر قصير وطويل، ومن الممكن أن يكون على شكل كرة لولبية أو حرير أو خشن الملمس، وآذانه تكون منتصبة، أو متدلية، أو كبيرة، أو صغيرة بحسب كل نوع، بالإضافة إلى أن ألوان الماعز متعددة، منها: الاحمر، والأسود، والبني.
  • مكان تواجد الماعز: ينشأ الماعز في الأماكن الجبلية مثل غرب وجنوب آسيا (الهند، والصين، وباكستان، وبنجلادش، وشرق أوروبا)، وتتم رعايته فوق سفوح الجبال والسهول، وأشارت الدراسات أنه يوجد في العالم أكثر من 693 مليون ماعزاً، وكثير منها ما يفضل التضاريس الجبلية والصخرية.

تزاوج الماعز وإنجابها

الماعز قادرًا على التزاوج والتناسل في أي وقت من أيام السنة بشرط توفر المناخات المعتدلة، وتستمر فترة حمل أنثى الماعز 150 يوماً، ومن الممكن أن تلد الأنثى توأم أو واحد أو ثلاثة، وفي الحالات النادرة جدًا تنجب أربعة أو خمسة توائم، حيث تقوم الأم بعد الولادة بأكل المشيمة؛ فتعطيها المواد الغذائية اللازمة، وتوقف نزيف الدم، وتقلل من رائحة الولادة التي قد تجذب الحيوانات المفترسة، ويبقى الأطفال بالقرب من الأم؛ حيث تقوم بمتابعتهم بعد الولادة لحين فطامهم وذلك خلال ستة أشهر؛ مما يعرف بسن النضج الجنسي.

إقرأ أيضا:علاج الكحة عند الاطفال

أنواع الماعز

  • ماعز الألب: تتميز بإنتاج كميات كبيرة من الحليب، وهي متعددة الألوان، وخالية من العلامات، وقورنها منتصبة، ووجوها مقعرة. 
  • الماعز الدمشقي: يتميز بحجم كبير، ولون بني غامق، وبعضها له لون أبيض أو رصاصي.
  • ماعز البور: تمتاز بالقدرة على التكيف في البيئة المحيطة، والهدف الرئيسي من تربيتها إنتاج وبيع اللحوم.
  • ماعز سانين: تتميز بأنها أكثر سلالة إنتاجًا للحليب؛ حيث تنتج حوالي 500-900كغم، وهي سلالة سويسرية الأصل.
  • ماعز البيتال: تتميز بقرونها المتوسطة، وآذانها الطويلة والمتدلية، وهي هندية الأصل.
السابق
أمراض القطط وكيفية علاجها
التالي
أكبر حيوان في العالم