التحول الرقمي

الربح من التسويق بالعمولة

الربح من التسويق بالعمولة

التسويق بالعمولة

التسويق بالعمولة Affiliate Marketing هو عبارة عن نشاط تسويقي عبر الإنترنت يقوم به الطرف المسوّق تبعاً لصاحب عمل أو شركة ما، مقابل عمولة متفق عليها عن كل زائر أو عميل يقوم بالشراء من الموقع، تبعاً لجهود المسوّق نفسه، ومن الممكن أن تتراوح عمولة المسوّق بين 1-10.000 دولار؛ وذلك حسب نوع المنتج الذي يسوق له وقيمته، والكثير من الخبراء في مجال التسويق الرقمي يمتهنون هذا المجال لكسب المال وتحقيق الربح؛ إذا يتم التسويق لمنتج وبيعه عن طريق الشبكة العنكبوتية. 

كيف يتم التسويق بالعمولة

على المسوّق بالعمولة عن طريق الإنترنت أن يقوم بتنظيم عملية التسويق المسؤول عنها من خلال الترويج لكل رابط منسوب إلى منتج معين، وفي حال وجود أكثر من منتج يتم التسويق لكل واحد منها على حدة، وتكون المنصة المستضيفة لهذه المنتجات هي المسؤولة عن إنشاء هذا الرابط الفريد، وهي منصة تعتمد على نظام ملفات تعريف الارتباط، التي بدورها تقوم بتسجيل كل ما يدور حول الرابط نفسه، وعدد النقرات التي يحصلها ضمن فترة محددة من قبل صاحب المنتج نفسه تكون بين 60-90 يوماً أو بشكل دائم.

مزايا الربح من التسويق بالعمولة

يعتبر العمل بمثل هذا المجال من التسويق أسلوباً عصرياً في تحقيق الربح من الإنترنت، ويشهد إقبالاً من الكثير من الناس؛ نظراً للمزايا العديدة التي يمكنهم تحقيقها، ويُذكر منها:

إقرأ أيضا:موقع شبكتي سينمانا للكمبيوتر
  • العمل من المنزل في مجال يحبه ويتقنه الشخص.
  • العمل في مجال سهل يتطلب تحضير منشور إعلاني مميز، ووضع الرابط التسويقي فيه، لجذب الزبائن المحتملين للشراء.
  • القدرة على ترسيخ المميزات الشخصية في تحقيق البيع؛ مثل: الإقناع والتعامل بذكاء مع الزبائن.
  • التسويق لأكثر من منتج مرو واحدة، ما يزيد فرص رح المال، جرّاء مبيعات أكثر.
  • نسبة العمولة غالباً ما تكون عالية، ما يحفّز المسوّق على القيام بمهمته على أكمل وجه لزيادة عمليات البيع، وبالتالي منسوب الربح.
  • إمكانية البدء بتسويق منتجات الآخرين دون أي حاجة لإعداد منتج خاص، وبالتالي تحقيق الربح دون الدخول في أمور لوجستية وتسعيرية متعبة.
  • قيمة الربح التي يمكن للمُسوّق للعمولة تحقيقها من هذه العملية أكثر من مكاسب مهن وأعمال أخرى في سوق العمل.

كيفية البدء والربح من التسويق بالعمولة

يمكن للمثسوّق القيام بتسويق الأفلييت من خلال طرق عدة، يبدأ من بعدها خطته التسويقية، ومن ثم تحقيق الأرباح المرغوب فيها بالنسبة له ولصاحب المنتجات نفسها، ومن هذه الطرق يُذكر:

  • إنشاء مدونة خاصة خاصة والتسويق من خلالها لمنتج أو مجموعة من المنتجات الخاصة بجهة واحدة.
  • شراء حركات المرور من موقع الفيسبوك، ثم نقلها إلى الصفحات الخاصة بالمنتج.
  • إنشاء قناة على اليوتيوب والتشجيع على المنتج أو المنتجات من خلالها.
  • إنشاء قائمة بريد إلكتروني من خلال إنشاء موقع ويب خاص.
  • إنشاء مدونة بلوجر ووضع روابط المنتجات في المقالات المنشورة.
  • التدوين أو البث الصوتي عبر البودكاستينغ على الإنترنت.

هل التسويق بالعمولة مربح فعلاً

الكثير من أصحاب التجارب الناجحة والخبرة في هذا المجال، يؤكدون على فعالية التسويق بالعمولة في تحقيق الأرباح، التي تتزايد كلما زادت قدرة وحماس المسوّق نفسه، مما يدفعه إلى العمل بجد أكثر في عملية التسويق وبطرق إبداعية تقنع عدد كبير من العملاء المحتملين بشراء المنتج أو المنتجات، التي يقوم بالتسويق لها، باختلاف الطريقة التي يتبعها من أجل ذلك، لكن لا بد من التنويه هُنا إلى حقيقة الأمر، التي تنفي إمكانية ربح آلاف الدولارات يومياً، كما هو متداول عند البعض، بالرغم من أن هنالك من يحقق ذلك فعلاً، لكن بعد مرور سنوات كثيرة من العمل في هذا المجال وتحقيق الكثير من النجاحات المتتالية. إن العمل في مجال التسويق بالعمولة هو بالنهاية عمل كأي من الأعمال الأخرى، التي يكسب الشخص من خلالها المال، لكن الأمر يحتاج إلى الكثير من الوقت والجهد لربح المال عبر الإنترنت.

إقرأ أيضا:أفضل laptop dell
السابق
كيف أحذف سنابي نهائي
التالي
التسويق بالعمولة لأصحاب المواقع