دول أجنبية

السفر إلى سنغافورة

السفر إلى سنغافورة

سنغافورة

سنغافورة، دولة جزرية مُكوّنة من 60 جزيرة، تبلغ مساحتها حوالي 710كم2، تتميز سنغافورة بموقعها الجغرافي حيث تقع في الجهة الشمالية من ماليزيا ويفصل بينهما مضيق جوهور، كما أنها تشرف على مضيق ملقا الذي يصل بين بحر الصين الجنوبي والمحيط الهندي مما أكسبها أهمية اقتصادية كبيرة في المنطقة الآسيوية، وتتمتع بطبيعة ساحرة، حيث تشكل المساحات الخضراء أكثر من 50% من أراضيها.

متعة السفر إلى سنغافورة

تُعتبر سنغافورة من البلدان الجاذبة للسفر إليها، سواء كان بغرض السياحة، الدراسة أو للعمل، فهي من أكثر البلدان الآسيوية الآمنة للسفر، حيث تقل نسبة الجرائم في سنغافورة لما تسنّه من قوانين صارمة للمواطنين والمقيمين، كما أنها تتمتع بتعدد الثقافات لاحتوائها على العديد من المغتربين من مختلف أنحاء العالم.

السفر للسياحة

تُعتبر سنغافورة وجهة سياحية من الطراز الأول، حيث يقصدها أكثر من خمسة ملايين سائح سنويًّا، لما تتمتع به من مناطق سياحية وأثرية تستحق الزيارة مثل حدائق الخليج، جيرة بولاو أوبين، متحف الفن والعلوم ومنطقة الهند الصغيرة، كما أن لمناخها المعتدل في درجات الحرارة على مدار العام سببًا رئيسيّا في ذلك.

يُمكن لمعظم زائري سنغافورة لغرض السياحة الدخول إلى البلاد دون الحاجة لطلب تأشيرة دخول، حيث يمكن للزائر المكوث في سنغافورة لمدة قد تتراوح ما بين 30 وحتى 90 يومًا، وفي بعض البلدان يجب التقديم على فيزا سياحية مسبقًا عبر القنصلية السنغافورية في بلد الزائر، ويجب أن تكون مدة التأشيرة صالحة، كما يُشتَرط على جميع المسافرين أن يكون لديهم جواز سفر صالح لمدة لا تقل عن ستة أشهر، وأن يكون لديهم تذكرة سفر صالحة ذهابًا وعودةً.

إقرأ أيضا:قانون الإجراءات الجزائية في العراق

السفر للدراسة

تُوفّر سنغافورة بيئة دراسية جيدة لكل من يطمح في الحصول على شهادة جامعية مُعترف بها دوليًّا في سنغافورة، خاصة للطّلاب العرب، إذ تعتمد الدراسة في معظم الجامعات بسنغافورة على اللغة الإنجليزية كلغة رسمية، إلا أن مُعدّل الرسوم الدراسية يُعتبر مرتفع التكاليف مقارنةً بالبلدان الآسيوية الأخرى، وهذا يعود لما تُقدّمه الجامعات من خدمات على مستوى عالٍ من الناحية الأكاديمية.

يجب على الطالب المتقدم للالتحاق بإحدى الجامعات في سنغافورة أن يكون حاصلًا على امتحان القدرات في اللغة الإنجليزية “توفل” أو أيلتس”، كما يُشترط التقديم للحصول على تأشيرة دراسية من خلال الموقع الإلكتروني الخاص بالهجرة إلى سنغافورة، وإرفاق بعض المستندات مع تقديم الطلب، مثل صورة من جواز السفر، عنوان البريد الإلكتروني الخاص بالمتقدم، صورة شخصية، وعنوان الجامعة الملتحق بها، بالإضافة إلى استمارة E form 16، وصورة من خطاب الموافقة المبدئية للالتحاق بالجامعة، وتقرير طبي صالح لمدة ثلاثة أشهر، بالإضافة إلى رسوم السداد.

السفر للعمل

تُوفّر سنغافورة العديد من فرص العمل للمغتربين من مختلف أنحاء العالم، للعمل في عدة مجالات أهمها قطاع التعليم والصحة والنقل، كما أنّها تقدم تسهيلاتٍ كبيرة في إجراءات السفر والإقامة، الجدير بالذكر أن سنغافورة تتمتع بارتفاع مستوى معيشي نظرًا لارتفاع الدخل وانخفاض قيمة الضرائب.

إقرأ أيضا:السفارة التركية في بغداد

يُشترط للسفر إلى سنغافورة من أجل العمل، أن يكون المتقدم لديه عقد عمل صالح داخل سنغافورة وأن يكون حاصلًا على راتب لا يقل عن 3600 دولار أمريكي، كما يجب أن يكون لديه خبرة عملية كافية في المجال الذي سيعمل به، وإرفاق ما يثبت ذلك باللغة الإنجليزية.

يُشترط للحصول على تصريح عمل في سنغافورة أن يكون المتقدم حاصل على شهادة جامعية مُعترف بها في سنغافورة، إضافة إلى تقديم تأشيرة دخول إذا تطلب الأمر، علمًا بأنه يستغرق استخراجه حوالي أسبوع إلى عشرة أيام عمل، ويُرفق مع تقديم الطلب، استمارة الهجرة، وصورة شخصية، وصورة من جواز السفر، إضافة إلى أوراق طبية تثبت خلو المتقدم من الأمراض المعدية أو المزمنة.

السابق
جزيرة جديدة في اليابان
التالي
مدينة صفاقس العتيقة