ألعاب إلكترونية

المزرعة السعيدة

المزرعة السعيدة

تطوير لعبة المزرعة السعيدة

المزرعة السعيدة هي واحدة من أكثر الألعاب التي لاقت نجاحاً وانتشاراً واسعاً في العديد من الدول، علماً أنها كانت في البداية محصورة فقط بمستخدمي موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، بحيث تتوفر بشكل حصري عليه، إلا أنه نظراً إلى زيادة الإقبال عليها بوتيرة متسارعة، باتت متوفرة للتحميل والتثبيت على الهواتف الذكية الخاصة بالمستخدمين، إذ أصبحت متوفرة في كل من متجر جوجل بلاي وآب ستور. 

الجدير بالذكر أن هذه اللعبة تمكنت من الحصول على جائزة خلال عام 2010، ضمن مؤتمر تطوير الألعاب من حيث أفضل ألعاب مواقع التواصل الاجتماعي الإلكترونية. 

ما هي لعبة المزرعة السعيدة 

هي لعبة كانت في بادئ الأمر مثبتة ضمن ألعاب موقع فيسبوك، ثم تم العمل على تطويرها وإطلاقها على الهواتف الذكية، وهي عبارة عن لعبة تدور قصتها حول الزراعة وإدارة المزارع، حيث يقوم اللاعب خلالها على زراعة الأرض الخاصة به بمختلف أنواع الخضراوات والفواكه، ويستمر في الاهتمام بها وريّها وحصدها، ومع مرور الوقت وإنجاز المهام المطلوبة؛ تبدأ بالنمو والتوسع، لتشمل على مختلف أنواع الحيوانات التي تتطلب رعاية بالتأكيد، من أجل الحصول على فائدة منها، بالإضافة إلى وجود بعض الجوانب الأخرى بها، بما في ذلك التجارة من الأصدقاء، وبيع المنتجات، وحتى السرقة من الجيران. 

إقرأ أيضا:التجارة الإلكترونية في السعودية 2020

طريقة لعب لعبة المزرعة السعيدة 

يقوم اللاعب على إنشاء المزرعة الخاصة به، والتي تكون في البداية فارغة، ومجموع القطع النقدية الخاصة به صفر، وهي عبارة عن العملة المستخدمة في اللعبة، كما يوجد ما يعرف بنقاط الخبرة XP، والتي يحصل عليها اللاعب عند تأدية بعض الأنشطة الزراعية، بما في ذلك حرث الأرض، وشراء المنتجات، بحيث يتم عند وصول هذه النقاط على عدد معين؛ تقدم مستوى اللاعب من مرحلة إلى أخرى، كما يوجد بعض الأمور الأخرى التي يتم الحصول عليها تدريجياً مع التقدم في المستويات، إذ تصبح الحيوانات والمحاصيل متوفرة أمامهم للاقتناء ضمن ما يعرف بـ السوق، وهو المكان الذي يتم التوجه إليه في حال الرغبة بشراء سلع زراعية، وذلك عند  تجميع عدد معين من القطع النقدية والعملات المعدنية، والتي يمكن الحصول عليها أيضاً مقابل دفع أموال حقيقية. 

تفاصيل لعبة المزرعة السعيدة 

  • يقوم اللاعب على بناء المزرعة الخاصة به والطواحين، إلى جانب تربية ورعاية الحيوانات، مثل: النحل، والأبقار، والمواشي، كما يعمل على زراعة البذور، ثم حصادها في الوقت المناسب المحدد من اللعبة. 
  • بإمكان اللاعب أن يقوم بمساعدة اللاعبين الآخرين والحصول على مساعدتهم، كما يمكن التنافس معهم. 
  • تتطلب اللعبة من اللاعب متابعة مستمرة، بحيث لابد من الدخول عليها بين الحين والآخر من أجل حصد المحاصيل التي تمت زراعتها، وبناءً على يتم الحصول على عملات نقدية افتراضية. 
  • تشمل على حوالي 47 نوعاً من البذور، بحيث يتم الاختيار من بينها حسب حاجة اللاعب في المهام التي يؤديها. 
  • تتيح اللعبة أمام اللاعبين إمكانية دفع مبالغ مالية حقيقية فيها عبر الفيزا، من أجل الحصول على خصائص وميزات إضافية، بما في ذلك الحيوانات والأبنية، وعلى ذلك تمكنت شركة Zynga من تحقيق ما يزيد عن 300 مليون دولار خلال عام 2009. 

خصائص لعبة المزرعة السعيدة 

تتضمن اللعبة على الكثير من الخصائص التي تميزها، وتجعلها تصنف واحدة من أكثر الألعاب انتشاراً ونجاحاً، ونشير فيما يلي إلى أهمها على النحو التالي: 

إقرأ أيضا:تاجركم الإلكتروني عبر السوق المفتوح

مكافأة مجهود اللاعب بالنجاح

تتمثل هذه الميزة في تتويج المجهود الذي يبذله اللاعب بالنجاح والنمو، إذ عند قيام اللاعب بزراعة المحاصيل على اختلافها في مزرعته؛ حينها لابد أن يقوم بإنفاق بعض الموارد التي يملكها، ثم زراعتها، والانتظار حتى تصبح جاهزة للحصاد، وعند الانتهاء يحصل على مكافأة مقابل ذلك، والتي بدورها تقوم بمساعدته على التطور والتقدم بوتيرة سريعة، وبالتالي تحقيق أهداف أكبر، مما يرفع من احتمالات فوزه بجوائز متميزة أكبر. 

منهجية اللعب 

تقوم هذه اللعبة على توظيف مفهوم الألعاب الخاصة بالتعيين appointment gaming، أي أنها تستخدم عامل الوقت، إلى جانب الاستثمار، الأمر الذي يمنح شعوراً للاعب بأنه مجبراً على العودة إلى اللعبة بين الوقت والآخر، بحيث يشعر على أنه ملتزم بزراعتها وحصادها. 

الانتشار السريع 

تمكنت الشركة المصنعة Zynga بأن تستوعب الفرق ما بين المنصات المتخصصة بالألعاب وموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، الأمر الذي كان له دور رئيسية وفعال في انتشارها على نطاق واسع، وعلى نحو سريع، في جميع أرجاء دول العالم، مع العلم أنه الشركة قامت بإنفاق ما يقارب مليون دولار خلال أول 4 أيام من إطلاق اللعبة، واستمرت الإعلانات الخاصة بها على فيسبوك بشكل كبير، الأمر الذي ساهم في ظهورها أمام جميع المستخدمين بصورة دائمة، وبالتالي حققت هذا النجاح الباهر. 

إقرأ أيضا:برنامج تنظيم الوقت

أبرز ميزات اللعبة 

  • منح المكافآت: يتم إعطاء اللاعب مكافأة وفاء عند مساعدته لصديق ما على اللعبة. 
  • مشاركة الإنجازات: تتيح اللعبة إمكانية نشر ومشاركة الإنجازات التي حققها اللاعب في اللعبة مع أصدقاءه على فيسبوك، الأمر الذي يساهم بدوره في تشجيعهم على لعبها، إذ تكون بمثابة توصية لهم لتجربتها. 
  • تنمية روح المسؤولية: تعمل اللعبة على تنمية روح المسؤولية والالتزام لدى اللاعب دون أن يشعر، بحيث تجعله يشعر بأنه مضطر للعب من أجل الاهتمام بمزرعته، بالإضافة إلى واجبه نحو ماعدة أصدقائه الذين يطلبونها. 

فرح القصاص، تبلغ من العمر 25 عاماً، حاصلة على شهادة البكالوريوس في الترجمة من جامعة الزرقاء الأهلية؛ بتقدير جيد جداً، وتملك خبرة عامين من العمل في مجال كتابة المحتوى لدى شركة السوق المفتوح؛ حيث تجيد كتابة مقالات منوعة عن الإلكترونيات، والهواتف المحمولة، والصحة، والجمال، والسيارات، والعقارات، والطهي، والتغذية، والرياضة، والدول، والتعريف بالكيانات العاملة في شتى القطاعات، بما يتوافق مع متطلبات السيو SEO، كما تعمل في مجال تحرير وتدقيق وتنسيق النصوص والصور، وتجيد التعامل مع نظام المحتوى WordPress، كما أنها تتقن اللغة الإنجليزية نطقاً وكتابةً بشكل جيد، وتجيد استخدام برامج المايكروسوفت أوفيس، والطباعة، والترجمة من اللغة العربية إلى اللغة الإنجليزية والعكس كذلك. لديها التزام تام في المواعيد وتسليم العمل المطلوب في وقته، والقدرة على التعلم السريع لأي برامج وأنظمة جديدة مطلوبة في العمل.

السابق
سعر بلايستيشن 5
التالي
برنامج فيس بوك